موسوي يؤكد وصول ناقلة النفط الإيرانية لوجهتها وبيع حمولتها

08.أيلول.2019
موسوي
موسوي

أكد "عباس موسوي" المتحدث باسم الخارجية الإيرانية اليوم الأحد، أن الناقلة الإيرانية "Adrian Darya 1" وصلت إلى وجهتها وباعت حمولتها النفطية، مشيرة إلى احتمال قرب الإفراج عن السفينة البريطانية "Stena Impero".

وقال المتحدث "نحن من يحدد وجهة الناقلة، والسفينة قد وصلت إليها وتم بيع النفط الذي كان على متنها وهي الآن في البحر"، لافتاً إلى أن ناقلة النفط الإيرانية راسية حاليا في أحد موانئ البحر الأبيض المتوسط، دون تحديد اسمه.

وبالمقابل، كشف موسوي عن قرب انتهاء الإجراءات المتعلقة بناقلة النفط البريطانية "Stena Impero" المحتجزة لدى إيران، وأكد أن "الإجراءات القانونية والقضائية حيال الناقلة البريطانية المحتجزة في مراحلها الأخيرة ونأمل في أن يتم الإفراج عنها قريبا".

وكانت كشفت صحيفة «الراي» الكويتية، عن وجود اتفاق سري لم يُعلن عنه حصل بين أميركا وإيران عن طريق طرفٍ مُفاوِضٍ ثالث، استطاعت من خلاله طهران ادخال ناقلة النفط العملاقة «أدريان داريا 1» إلى مقابل مرفأ طرطوس، وقد تم تحميل النفط لمدة أربعة أيام على متن ناقلات أصغر ليتم تفريغ الحمولة كلها في سورية.

وتقول مصادر مواكبة للمفاوضات، إن «أميركا كانت صممت على محاولة منع الناقلة العملاقة من التوجه إلى سورية بسبب السياسة الأميركية - الأوروبية التي تريد محاصرة الرئيس بشار الأسد اقتصادياً... فما لا تستطيع هذه الدول أخذه بالعمليات العسكرية لإسقاط النظام وإحداث الفوضى في الشرق الأوسط، تحاول أخذه بالعقوبات على حكومة دمشق وأهمّها منْع إيصال النفط إليها».

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة