ميليشيات عراقية تعتزم الدخول الى سوريا ب50 ألف مقاتل بأوامر من سليماني

02.حزيران.2017
لواء بدر الشيعي العراقي
لواء بدر الشيعي العراقي

كشف موقع استخباري إسرائيلي، أن لواء بدر الشيعي العراقي، يعتزم تعزيز وجوده في سوريا، بزيادة قواه 30-50 ألف مقاتل، عن طريق تأمين دخوله بمنطقة دير الزور الشمالية، بناء على أوامر من ايران.

وأكد موقع ديبكا، نقلاً عن مصادر عسكرية واستخباراتية، أن هذه الميليشيات تعتبر من أكثر الميليشيات تدريباً، اذ أنها تتدرب في معسكرات الحرس الثوري الايراني، وجاءت أوامر دخولها الى سوريا من قبل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، "قاسم سليماني".

واشار الموقع إلى أن دخول لواء بدر، يفتح الطريق لإيران لدخول سوريا عبر العراق، وأن دخول هذه القوة بالكامل سيرفع إجمالي عدد أفراد الميليشيات الشيعية في سوريا إلى ما بين 80 ألفا و 100 ألف عنصر.

وقال الموقع الاسرائيلي، إن هذه الميليشيات تضم قوات خاصة ودبابات وقوات مشاة مدرعة ومدافع وأسلحة مضادة للطائرات، وهي جميعا أسلحة حديثة وفعالة.

وكتب ديبكا، الخطة التي سيتم سير الميليشيا عليها، اذ أنها ستتوجه أولاً باتجاه دير الزور لتلتقي مع نظام الأسد وميليشيات حزب الله اللبناني، تمهيداً لهيمنة ايران على سوريا، الامر الذي يشكل تهديداً للقوات الأمريكية وحلفاءها في تلك المنطقة.

هذا وشدد الموقع على وأن وصول هذه الميليشيات الى سوريا، يشكل خطرًا كبيرًا على إسرائيل نظرًا لدرجة احترافها العالية وامتلاكها أسلحة حديثة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة