نظام الأسد يهدد "نقاط المراقبة التركية" بالإزالة

24.آب.2019

متعلقات

هدد النظام السوري النقطة التركية التاسعة في مدينة مورك بريف حماة الشمالي بالإزالة، وذلك حسبما صرحت به المستشارة الرئاسية السورية بثينة شعبان يوم أمس الجمعة.

وقالت شعبان أن تركيا ساندت ودعمت من أسمتهم "الإرهابيين"، حيث يعتبر النظام السوري كل الخارجين عن مناطق سيطرته هم من الإرهابيين وحتى المدنيين العزل.

وأكدت شعبان في تصريحاتها لقناة الميادين الموالية "أن تركيا لم تلتزم باتفاقات أستانة وحوّلت نقاط المراقبة مواقع لنقل الأسلحة واحتلال جزء من أرضنا".

وزعمت شعبان أن النقاط التركية تقدم السلاح لجماعات وصفتها بالإرهابية مثل النصرة، كما أنها تحتل أرضاً سورية، ومارست الجرائم ضد الشعب السوري.!!!!.

وهددت شعبان بإزالة النقاط التركية وإزالة من أسمتهم الإرهابين، مؤكدة أن نقطة المراقبة التركية في مدينة مورك محاصرة بشكل كامل.

وتمكنت قوات الأسد المدعومة من روسيا وايران وحزب الله من السيطرة على من وبلدات بريف حماة الشمالي من بينها مدن مورك واللطامنة وكفرزيتا وعلى مدينة خان شيخون بريف ادلب الجنوبي.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة