نيويورك تايمز: واشنطن تعمل على تخفيض قواتها في سوريا وسحب معدات وجنود

31.آذار.2019

متعلقات

كشفت صحيفة "نيويورك تايمز" عن أن القوات الأمريكية بدأت بسحب معداتها وجنودها من سوريا تنفيذاً لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، والذي أعلن عنه في كانون الأول من عام 2018. 

ونقلت الصحيفة عن المتحدث باسم هيئة أركان الجيش الأمريكي، باتريك رايدر، والذي رفض بدوره التعليق على خطة الانسحاب الجديدة، وقال في بيان له أرسله للصحيفة عبر الإيميل "نواصل تنفيذ توجيهات الرئيس بخفض القوات الأمريكية، بحيث تكون القوة المتبقية، موجودة بطريقة مدروسة ومنسقة.. العمل لا يزال مستمراً، ولأسباب تتعلق بالأمن العملياتي، لن نناقش العدد المحدد للقوات الأمريكية، أو الجدول الزمني لسحب هذه القوات".

ووفق الصحيفة، سيمنح الجدول الزمني الجديد، إدارة ترامب وقتاً أطول للتفاوض مع الحلفاء الأوربيين الذي قالوا إنهم لن يبقوا في سوريا، في حال سحبت الولايات المتحدة جميع قواتها من هناك، لافتة إلى أن الوقت الجديد سيتيح التوصل لتفاصيل المنطقة الآمنة التي من المزمع إنشائها جنوب الحدود.

وأكّدت أن البنتاغون يعتزم تخفيض قوته القتالية في شمال شرق سوريا إلى النصف تقريباً بحلول أيار، أي إلى حوالي 1,000 جندي، ومن ثم سيقوم الجيش الأمريكي بتنفيذ خطة جديدة لسحب القوات المتبقية من سوريا، تقوم بالاعتماد على تقييم الأوضاع على الأرض كل ستة أشهر إلى أن يتبقى 400 جندي، حينها ستتوقف عملية الانسحاب.

وتحذر تركيا منذ اتخاذ الإدارة الأمريكية قرار الانسحاب قبل أشهر، من تداعيات الفراغ الذي قد ينجم عن ذلك، في حال تمت العملية دون اتفاق مع تركيا، حيث من المحتمل أن تسارع قوات نظام الأسد وإيران للحلول في المناطق التي تخرج منها الولايات المتحدة، وقد تدخلها الشرطة العسكرية الروسية.(أورينت نت*)

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة