هآرتس: إسرائيل تستغل ضعفا تكتيكيا إيرانيا في سوريا

10.كانون2.2021
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

أوردت صحيفة "هآرتس" العبرية، تقريرا تناول التحركات الإسرائيلية الأخيرة في سوريا ضد إيران، معتبرة أن جيش الاحتلال يستغل "ضعفا تكتيكيا" لطهران في سوريا.

وقال الخبير الإسرائيلي عاموس هرئيل، إنه "في الوقت الذي تنتظر فيه طهران أداء الرئيس الأمريكي بايدن للقسم، خلفا لدونالد ترامب، فإنها نسبت للجيش الاسرائيلي ثلاث هجمات في سوريا خلال أسبوعين".

وأضاف أنه "في جهاز الأمن الإسرائيلي، يفترضون أن الرد على اغتيال فخري زاده لم يتم شطبه من جدول الأعمال، ويمكن أن يأتي من الجنوب".

وقال: "يبدو أن إسرائيل تستغل مؤخرا ضعفا تكتيكيا نسبيا لإيران في سوريا، وإلى جانبه فترة الانتظار التي دخلت إليها طهران في الساحة الإقليمية قبل أداء الرئيس بايدن وإدارته للقسم في الولايات المتحدة، من أجل أن تزيد الهجمات ضد مصالح إيرانية في سوريا".

وقال: "بحسب التقارير، فإن الهجمات المنسوبة لإسرائيل، وجهت ضد عدد متنوع من الأهداف في سوريا: مواقع لإنتاج السلاح، ومخازن للسلاح الموجود في حوزة حزب الله، ومواقع مشتركة للفيلق 1 في الجيش السوري (القيادة الجنوبية) والتي يستخدمها حزب الله في جنوب سوريا. وكذلك استهدفت الهجمات وحدة لنظام الدفاع الجوي السوري".

وشدد على أن الجيش الإسرائيلي كثف من غاراته في سوريا، مقارنة بالأشهر السابقة التي أبلغ فيها بالمتوسط عن هجوم واحد كل ثلاثة أسابيع تقريبا فقط.

وأضاف: "يبدو أن إسرائيل زادت من عملياتها. وإلى جانب استمرار المس التكتيكي بمصالح إيران، فإن الأولى تقوم ببث رسائل لنظام الأسد بهدف تقليص تدخل بطارياته للدفاع الجوي في الدفاع عن المواقع العسكرية لإيران وحزب الله في الأراضي السورية".

وقال: "هذه الهجمات تعكس استغلالا لما ظهر كضعف تكتيكي وتشويش استراتيجي في الجانب الإيراني".

وكان الاحتلال الإسرائيلي استهدف منتصف ليلة السادس من الشهر الجاري مواقع قوات الأسد والميليشيات الإيرانية المساندة له في محيط الفرقة الأولى في ريف دمشق الغربي ونقطة الرادار التابعة لجيش الأسد والواقعة غربي قرية الدور بريف السويداء الغربي.

وشهد الخامس والعشرين من الشهر الماضي استهداف الاحتلال الإسرائيلي مواقع قوات الأسد في معسكر الطلائع ومركز البحوث العلمية في منطقة مصياف بريف حماة الغربي بعدة صواريخ.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة