هيئة علماء حمص تؤكد دعم هيئة التفاوض عن ريفي حمص وحماة في السلم والحرب

01.أيار.2018
صورة لمعبر الدار الكبيرة
صورة لمعبر الدار الكبيرة

متعلقات

أعلنت هيئة علماء حمص في بيان اليوم، دعمها لهيئة التفاوض عن ريف حمص الشمالي، في حالتي السلم والحرب، في وجه الضغوطات الروسية على المنطقة لفرض التهجير القسري أو الاستسلام بالمصالحة.

وذكر مجلس شورى هيئة العلماء أن المرحلة التي يمر بها ريف حمص الشمالي وريف حماة الجنوبي المحاصرين حساسة وحرجة جدا، مطالباً بالحفاظ على القرار الموحد لمصلحة المنطقة، مبدية دعمها لأي قرار يتم الإجماع عليه سواء كان في قرار السلم أو قرار المواجهة مع النظام وحلفائه.

وفي خضم توتر الأوضاع يتواصل الاجتماع بين قيادات من ريف حمص الشمالي مع قادة عسكريين روس في منطقة معبر الدار الكبيرة، وسط أنباء عن وجود وساطة تركية على خط المفاوضات الجارية لاسيما بعد مناشدة تركمان منطقة حمص بعدة تهجيرهم.

واتفقت هيئة المفاوضات عن ريف حمص الشمالي مع الجانب الروسي على وقف إطلاق النار بالأمس بعد اجتماع لمدة أكثر من ساعتين في معبر الدار الكبيرة شمال حمص.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة