واشنطن تدفع بحاملة الطائرات "هاري ترومان" و5 سفن حربية إلى البحر المتوسط

25.تشرين2.2018

متعلقات

أفاد موقع mignews الإخباري، بأن حاملة الطائرات الأمريكية "هاري ترومان" تتقدم 5 سفن حربية، قد دخلت مياه المتوسط، وفي طريقها نحو الساحل السوري.

وأضاف الموقع أن مجموعة السفن الأمريكية تضم الفرقاطات "USS Farragut (DDG-99)" و" USS Forrest Sherman (DDG-98)" و" USS Arleigh Burke (DDG-51)" إضافة إلى الطراد الصاروخي "USS Normandy (CG-60)".

وذكر الموقع أن المجموعة التي ذكرها، ستصل إلى الساحل السوري لتنضم إليها هناك سفينة الاستطلاع الفرنسية "Dupuy de Lome".

وعادت "هاري ترومان" إلى البحر المتوسط بعد شهر أمضته قبالة سواحل النرويج، حيث شاركت في مناورات واسعة النطاق لحلف الناتو، وكانت أول حاملة أمريكية تعبر الدائرة القطبية الشمالية خلال الثلاثين سنة الماضية.

وخلال الفترة الماضية، دخلت سفينة الإنزال الكبيرة الروسية "نيقولاي فيلتشينكوف"، مياه البحر المتوسط عبر مضيق البوسفور، حسبما أوردت مواقع إلكترونية محلية نشرت تسجيل فيديو يظهر مرور السفينة.

وفي الخامس من تشرين الثاني، قالت روسيا إنها أرسلت فرقاطة جديدة مزودة بصواريخ كروز من طراز كاليبر طويلة المدى إلى البحر المتوسط بعد بضعة أشهر من تعزيز موسكو لقواتها البحرية قبالة الساحل السوري.

وعززت روسيا وجودها العسكري قبالة سوريا في ظل ترويجها عن نية الدول الغربية شن ضربات جوية تستهدف النظام السوري، بعدما اتهمت موسكو فصائل المعارضة بالتحضير لعمل "استفزازي" في محافظة إدلب، كما أوردت وسائل اعلام روسية.

وفي أيلول، أعلنت القوات البحرية الأمريكية، وصول حاملة الطائرات "هاري ترومان" إلى البحر المتوسط، برفقة مجموعة هجومية، هدفها "دعم الحلفاء في حلف الناتو والدول الأوروبية والأفريقية الشريكة، وشركاء الولايات المتحدة في التحالف الدولي، ومصالح الأمن القومي للولايات المتحدة في أوروبا وأفريقيا"، وفق تعبيرها.

وكانت نشرت صحيفة "سفابودنايا براسا" الروسية تقريرا بينت فيه أن منطقة شرق البحر الأبيض المتوسط يمكن أن تشهد أعمالا عدائية جديدة بمبدأ الكل ضد الكل، وهذا قد يتسبب في اندلاع صراع أفظع من الصراع السوري.

وقالت في تقريرها، إن الدافع الرئيسي للأحداث المتوقعة قد يكون الصراع من أجل موارد الطاقة العملاقة المكتشفة حديثا شرق البحر الأبيض المتوسط

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة