واشنطن تهدد النظامين "الإيراني والسوري" ..." لن نسمح لهما بـ"فرض سيطرتهما" على مرتفعات الجولان"

26.آذار.2019
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

متعلقات

هددت الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم الثلاثاء، النظامين السوري والإيراني بأنها لن تسمح لهما بـ"فرض سيطرتهما" على مرتفعات الجولان، بعد يوم من توقيع الرئيس الأمريكي قرار يعترف فيه بسيادة "إسرائيل" على المنطقة المحتلة.

وقال السفير جوناثان كوهين، نائب المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة، خلال جلسة مجلس الأمن الدورية، حول الوضع في الشرق الأوسط، إن توقيع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الإثنين، مرسوما رئاسيا يعترف بـ"سيادة" إسرائيل على الجولان السورية المحتلة، "يشكل أهمية استراتيجية وأمنية لدولة إسرائيل".

وأضاف أن بلاده "لن تسمح بأن تتم السيطرة على هضبة الجولان من قبل النظامين السوري والإيراني، والذي من شأنه أن يغض الطرف عن الفظائع التي يرتكبها نظام الأسد، وينشر تواجدا إيرانيا في المنطقة".

وتابع: "لقد أوضحت الإدارة الأمريكية أنه لا يمكن التوصل إلى اتفاق سلام لا يلبي بشكل مرض احتياجات إسرائيل الأمنية في مرتفعات الجولان".

ومساء الإثنين، وقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في البيت الأبيض بحضور رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، مرسوما رئاسيا يعترف بـ "سيادة" إسرائيل على الجولان المحتلة.

واحتلت إسرائيل مرتفعات الجولان السورية عام 1967، وأقر الكنيست (البرلمان) في 1981 قانون ضمها إلى إسرائيل، لكن المجتمع الدولي لا يزال ينظر إلى المنطقة على أنها أراض سورية محتلة.

وتوالى الردود العربية والأجنبية الرافضة لقرار الرئيس الأمريكي ترامب الاعتراف بسيادة "إسرائيل" على هضبة الجولان السورية المحتلة، حيث عبرت غالبية الدول العربية والأوربية عن رفضها التام للقرار، وتأكيدها على القوانين الدولية بهذا الشأن.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة