وزير إسرائيلي يحذر إيران من سيناريو مشابه لـ "حرب فيتنام" إذا لم تنسحب من سوريا

06.أيار.2020
نفتالي بينيت
نفتالي بينيت

أكّد وزير الدفاع الإسرائيلي نفتالي بينيت الثلاثاء أنّ إسرائيل ستواصل عملياتها في سوريا حتى "رحيل" إيران منها، مشيرا إلى أن طهران يمكن أن تواجه ما يشبه حرب فيتنام، بعد سلسلة غارات نسبت إلى الجيش الاسرائيلي على الأراضي السورية.

وقال وزير الحرب الإسرائيلي، نفتالي بينيت، إن إسرائيل ستواصل عمليات القصف في سوريا، حتى "رحيل إيران" منها.

وشبه بينيت ما تقوم به إسرائيل، في سوريا، ضد إيران، بحرب فيتنام، وذلك بعد الغارات التي نفذتها خلال الأيام القليلة الماضية، على مواقع يعتقد أنها لمواقع تتبع الحرس الثوري.

وقال بينيت في مقابلة مع قناة "كان11" العبرية إنّ "إيران لا شأن لها في سوريا، ولن نتوقّف قبل أن يغادروا سوريا".

وأكد بينيت إن إيران "دخلت" إلى سوريا في إطار الحرب الدائرة في هذا البلد منذ 2011 وتسعى إلى "التمركز" على الحدود الاسرائيلية من أجل "تهديد" مدن مثل "تل أبيب والقدس وحيفا".

وأضاف وزير الحرب أن "إيران أصبحت عبئاً. في السابق كانوا مصدر قوة للسوريين، فقد ساعدوا الأسد ضدّ داعش، لكنّهم أصبحوا عبئاً"، داعيا طهران إلى التركيز على إدارة الأزمة الناجمة عن تفشّي فيروس كورونا المستجدّ في إيران بدلا من مواصلة "مغامرتها الإرهابية" وفق وصفه.

وقال: "خلال عام يمكن أن نستيقظ على عشرات الآلاف أو عشرين ألف صاروخ يهددنا. بالنسبة لهم، سيكون ذلك مغامرة وسيكونون على بعد ألف كيلومتر عن أرضهم لكنها ستكون فيتنامهم بشكل ما".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة