وزير الاستخبارات الإسرائيلي: إجراء حوار مع "بشار الأسد" غير ممكن حاليا

07.كانون1.2019
يسرائيل كاتس
يسرائيل كاتس

قال وزير الخارجية والاستخبارات الإسرائيلي، يسرائيل كاتس، إن إجراء حوار مع رأس النظام السوري، المجرم "بشار الأسد"، أمر غير ممكن حاليا.

وقال كاتس، في مقابلة مع صحيفة "Corriere Della Sera"، جرت أمس الجمعة على هامش منتدى "الحوار المتوسطي" في روما: "لا يمكن استئناف الحوار مع بشار الأسد طالما تسمح سوريا باستخدام أراضيها لإيران ضد إسرائيل والدول العربية المعتدة (المصطلح الذي يقصد به بلدان الخليج)".

ولفت كاتس إلى أن إسرائيل تنظر في احتمال "قصف إيران"، وأوضح ردا على سؤال بهذا الشأن: "نعم، هذا خيار قائم. لن نسمح لإيران بإنتاج أو امتلاك الأسلحة النووية. سنتحرك عسكريا إذا كان ذلك خيارنا الأخير لمنع حدوث هذا".

وشدد الوزير الإسرائيلي على أن "العامل الوحيد الذي يردع إيران هو التهديد العسكري الموجه ضد نظامها".

ونفذت القوات الإسرائيلية في السنوات الماضية سلسلة واسعة من الضربات الجوية على مواقع في سوريا قالت إنها للعسكريين من الجيش والحرس الثوري الإيرانيين وحلفائهم، متهمة إيران بالسعي إلى التمركز عسكريا في الأراضي السورية لمهاجمة إسرائيل.

وسبق أن هدد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، بأن "الأسد ونظامه" ليسا في مأمن من العمليات الانتقامية الإسرائيلية طالما بقيت القوات الإيرانية في سوريا.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة