وزير الخارجية الألماني يحذر من استعادة تنظيم الدولة قوته بعد سحب الجنود الأمريكيين من سوريا

05.شباط.2019
هايكو ماس
هايكو ماس

متعلقات

حذر وزير الخارجية الألماني هايكو ماس من أن يستعيد تنظيم الدولة قوته مجددا في ظل إعلان سحب الجنود الأمريكيين من سوريا.

وقال ماس اليوم الثلاثاء، قبل سفره إلى واشنطن للمشاركة في مؤتمر خاص بالدول المشاركة في التحالف الدولي لمكافحة تنظيم الدولة: "ليس لدينا حتى الآن وضوح في سوريا بشأن الطريقة التي يمكن من خلالها تجنب حدوث فراغ بعد انسحاب القوات الأمريكية المعلن عنه، كي لا يمكن لنزاعات قديمة أن تتصاعد مجددا ولتنظيم (داعش) أن يجد لنفسه موطئ قدم من جديد".

وأعرب الوزير الألماني عن أمله في تلقي مزيد من المعلومات عن ذلك خلال مباحثاته في واشنطن، وحذر من أن الخطر الصادر من تنظيم الدولة في سوريا والعراق "لم يتم تجاوزه إلى حد بعيد".

يشار إلى أن وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو دعا نظرائه بالتحالف الدولي لمكافحة تنظيم الدولة لإجراء مباحثات في واشنطن غدا الأربعاء.

وحذر تقرير صادر عن المفتش العام في وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) من أن تنظيم الدولة يواصل جذب العشرات من المقاتلين الأجانب إلى سوريا والعراق كل شهر، كما يحصل على تبرعات خارجية مستمرة.

وقال التقرير إن التنظيم "يقوم بتجديد المهام الرئيسية والقدرات بشكل أسرع في العراق مقارنة بسوريا"، وحذر من "احتمالية أن ينشط التنظيم مجددا في غضون ستة أشهر إلى 12 شهرا" حال عدم وجود الضغط المناسب. كما حذر أيضا من إمكانية أن يستعيد التنظيم جزءا من الأراضي التي فقدها.

يذكر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن في كانون الأول/ديسمبر الماضي نيته سحب القوات الأمريكية من سوريا والتي قدرت أعدادها بـ 2000 جندي أمريكي، وهو ما أثار بعض المخاوف من تمكن التنظيم من التقدم مجددا، بيد أن ترامب لم يعرض جدولا زمنيا لعملية الانسحاب حتى الآن. وبحسب وزارة الخارجية الأمريكية، من المقرر تناول مشكلة المقاتلين الأجانب بتنظيم "داعش" خلال المؤتمر المنتظر في واشنطن غدا.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة