وزير الخارجية العراقي من موسكو :: نبذل جهود لإعادة نظام الأسد للجامعة العربية

30.كانون2.2019

متعلقات

أعلن وزير الخارجية العراقي، محمد علي الحكيم، أن بلاده تدعم عودة سوريا إلى جامعة الدول العربية، وتبذل جهودا من أجل ذلك، في سياق التطبيع العربي مع النظام والدفع لإعادة المجرم لمقاعد الجامعة دون أي محاسبة.

وقال في مؤتمر صحفي مع نظيره الروسي، سيرغي لافروف في موسكو اليوم، إن الأزمة السورية مثلت أحد محاور المحادثات إلى جانب العلاقات الثنائية والقضايا الدولية، مضيفا أنه "لا بد من حل الأزمة السورية، ونحاول إيجاد حل لعودتها للجامعة العربية، مؤكدا أن الحكومة العراقية تدعم عودة سوريا إلى الجامعة مرة أخرى".

وأكد الحكيم على ضرورة الحفاظ على وحدة سوريا وسلامة أراضيها، وأن تبقى سوريا دولة ذات سيادة كاملة، كما أوضح أنه بحث مع نظيره الروسي، الوضع في محافظة إدلب السورية، وضرورة تحريرها من التنظيمات الإرهابية.

وتواصل روسيا حليف النظام السوري الأبرز الدفع باتجاه إعادة الشرعية للنظام المنبوذ دولياً، من خلال الدفع باتجاه إعادة تطبيع العلاقات العربية معه، ومن ثم إعادته للجامعة العربية، كبداية لتعويمه دولياً على أنه نظام يحكم دولة تحارب الإرهاب، في الوقت الذي تواجه فيه روسيا رفض أوروبي وأمريكي لفكرة إعادة إنتاج نظام الأسد وتشدد على ضرورة التوصل لحل سياسي في سوريا.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة