وزير خارجية عُمان يلتقي الأسد بزيارة مفاجئة لدمشق

07.تموز.2019
وزير خارجية عمان
وزير خارجية عمان

أجرى وزير الخارجية العماني، يوسف بن علوي، اليوم الأحد، زيارة مفاجئة إلى دمشق، التقى خلالها المجرم "بشار الأسد"، تناولت العلاقات الثنائية والأوضاع بالمنطقة.

وتأتي زيارة بن علوي في سياق التطبيع العربي مع دمشق، عقب زيارة الرئيس المعزول "عمر البشير" في ديسمبر/كانون كأول رئيس عربي يزور سوريا منذ اندلاع الثورة السورية، قبل نحو 8 سنوات.

ووفق وكالة الأنباء العمانية فإن الأسد استقبل الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية، لافتة إلى أنه "جرى خلال المقابلة بحث العلاقات الثنائية وسبل تطويرها وتعزيز المساعي الرامية إلى استعادة الأمن والاستقرار في المنطقة".

وقالت الخارجية العمانية في تغريدات عبر حسابها الرسمي على موقع "تويتر"، اليوم الأحد: "استقبل بشار الأسد معالي الوزير يوسف بن علوي الذي يزور دمشق حاليا".

وأضافت الخارجية "نقل ابن علوي خلال اللقاء تحيات السلطان قابوس بن سعيد، كما تم بحث العلاقات الثنائية وسبل تطويرها وتعزيز المساعي الرامية إلى استعادة الأمن والاستقرار في المنطقة".

وكان ابن علوي "عقد جلسة مباحثات رسمية في دمشق مع وزير الخارجية السوري وليد المعلم، استعرضا خلالها العلاقات الثنائية، والتطورات الراهنة على الساحة العربية والإقليمية"

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة