وصل العدد إلى ٧٠٠ .. تهجير دفعة جديد من الوعر إلى الريف الشمالي

26.أيلول.2016

خرجت، اليوم، الدفعة الثانية من مهجري حي الوعر المحاصر بمدينة حمص، ضمن الاتفاق القسري الذي تم بين قوات الأسد ولجنة حي الوعر، وذلك بعد أيام من إخراج الدفعة الأولى من المقاتلين إلى بلدة الدار الكبيرة في الريف الشمالي لحمص.

وقال مراسل شبكة شام أن 100 مقاتل مع عائلاتهم خرجو اليوم من حي الوعر باتجاه ريف حمص الشمالي، ما يقدر بـ 350 شخص، بينهم 250 طفل وامرأة، وبذلك يبلغ تعداد من خرج من الحي حتى اليوم 700 شخص.

وكانت قوات الأسد التي تحاصر حي الوعر مارست ضغوطات كبيرة على أهالي الحي من خلال تضييق الحصار وتكثيف القصف حتى قبلت لجنة الحي بالعودة لطاولة التفاوض بعد فشل الاتفاقيات السابقة وإخلال قوات الأسد بكل الشروط المتفق عليها سابقاً.

وتجدر الإشارة إلى أن وجهة المهجرين من الحي المحاصر كانت وحسب الاتفاق محافظة إدلب، إلا أن عدم تدخل الأمم المتحدة كضامن لنقل المحاصرين لعدم أمان الطريق، جعل من الثوار يختارون الخروج الى بلدة الدار الكبيرة بالريف الشمالي لحمص.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة