وفد أمريكي يبحث في أنقرة تنسيق الانسحاب من سوريا

01.آذار.2019
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

يبحث وفد أمريكي في أنقرة، تنسيق انسحاب الولايات المتحدة، من سوريا، وتفاصيل المنطقة الآمنة المزمعة.

وأفادت مصادر دبلوماسية تركية مطلعة لوكالة الأناضول التركية، الجمعة أن الوفد الأمريكي يواصل لليوم الثاني مباحثاته بهذا الشأن في أنقرة.

وأوضحت أن ذلك يأتي في إطار الاجتماع الثاني للجنة المشتركة المعنية بتنسيق الانسحاب، التي سبق وأن عقدت اجتماعها الأول في 6 شباط / فبراير المنصرم في الولايات المتحدة.

ومن أبرز المواضيع التي تتم مناقشتها، تفاصيل المنطقة الآمنة المزمع إقامتها شمال شرقي سوريا، وكيفية سحب الأسلحة التي قدمتها الولايات المتحدة لقوات الحماية الشعبية "واي بي جي" وحزب العمال الكردستاني "بي كي كي".

وتطالب تركيا التي تتوجس من سيطرة الإرهابيين على القواعد الأمريكية في سوريا عقب الانسحاب، بتدمير تلك القواعد، أو تسليمها للجيش التركي.

ويؤكد الجانب التركي خلال المباحثات على أن أنقرة تحتفظ بحق الدفاع المشروع عن النفس، في حال تم الانسحاب دون توافق مشترك يبدد هواجس تركيا الأمنية.

ومنذ اتخاذ الإدارة الأمريكية قرار الانسحاب قبل أشهر، تحذر تركيا من تداعيات الفراغ الذي قد ينجم عن ذلك، في حال تمت العملية دون اتفاق مع تركيا، حيث من المحتمل أن تسارع قوات الأسد وإيران للحلول في المناطق التي تخرج منها الولايات المتحدة، وقد تدخلها الشرطة العسكرية الروسية.

وتقضي خطط تركيا حيال شمال شرقي سوريا، بإبعاد عناصر "واي بي جي/ بي كي كي"، عن الشريط الحدودي، إلى عمق 30-40 كيلومترا على الأقل نحو الجنوب، واتخاذ تدابير عسكرية لضمان عدم عودة التنظيم لتلك المنطقة.

وحول خارطة طريق منبج، تطالب تركيا بتسريع عملية التحقق المشتركة من الأسماء، التي ستنضوي في المجلسين العسكري والمحلي لمنبج، في إطار إعادة هيكلتهما، واتمام تبادل المعلومات ووجهات النظر بهذا الشأن بأسرع وقت.

وتعارض تركيا مشاركة أعضاء "واي بي جي/ بي كي كي" و الأسماء المحسوبة عليهما في الأجهزة الإدارية لمنطقة منبج.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة