وكالة إيرانية: ظريف لم يتبلغ بزيارة الأسد لطهران..واستقالته احتجاجاً

05.آذار.2019

كشفت وكالة "إسنا" الإيرانية، أن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف لم يتبلّغ بزيارة "بشار الأسد" إلى طهران الأسبوع الماضي، مرجعة استقالة ظريف لعدم علمه بالزيارة وتجاوزه.

وذكرت الوكالة نقلا عن المتحدث باسم الخارجية بهرام قاسمي، أن قرار ظريف تقديم استقالته، جاء احتجاجا منه على عدم تبليغه المسبق بزيارة الأسد إلى إيران.

وكان الرئيس حسن روحاني قد رفض استقالة ظريف الأربعاء الماضي، واعتبر أن قبول استقالة ظريف يتعارض مع المصالح العليا للبلاد.

وكان قال النائب الإيراني إلياس حضرتي لوكالة الأنباء الإيرانية الرسمية "إرنا" الثلاثاء، إن وزير الخارجية المستقيل جواد ظريف، لم يكن على علم بزيارة "بشار الأسد" لطهران، واصفا الأمر بـ"السيء للغاية".

وأضاف أن "عدم علم وزير الخارجية بمسألة مهمة تتعلق بالسياسة الخارجية أمر سيء للغاية. بشار الأسد، يزور طهران غير أن وزير الخارجية لا يعلم بذلك! هذا سيء للغاية"، مشددا على وجوب أن يشارك وزير الخارجية في اللقاءات التي تجريها السلطات المحلية مع نظيراتها الأجنبية.

وسخر ناشطون بقولهم أن الأسد لم يكن يعلم أيضا بزيارته الى طهران، ولم يجد نفسه إلا أمام الخامنئين حيث تم شحنه من مطار دمشق دون علمه الوجهة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة