يوم تدمير “المشافي” .. خروج خمس مراكز طبية رئيسية بفعل طائرات و صواريخ العدو الروسي

15.شباط.2016

دأب الطيران الروسي منذ بدأ هجماته على الأراضي السورية المحررة على استهداف المرافق العامة والمشافي الطبية والمصانع والمؤسسات الخدمية العامة ماأدى لتدمير جل هذه المؤسسات وإخراجها عن الخدمة بشكل كامل.

ووثق ناشطون في محافظات عدة اليوم استهداف الطيران الروسي لخمسة مشافي طبية توزعت على محافظات حلب وإدلب ودير الزور.

وكان الاستهداف الأول لمشفى الأطفال والنسائية في مدينة إعزاز بريف حلب الشمالي بصاروخ بالستي تلاه استهداف المشفى الوطني في إعزاز بصاروخ موجه من طائرة حربية وعدة غارات أخرى استهدفت مناطق عدة في المدينة أسفرت عن سقوط أكثر من عشرة شهداء وثلاثين جريحاً.

وفي إدلب استهدف الطيران الروسي بأربع غارات متتالية مشفى أطباء بلا حدود في بلدة الحامدية جنوب معرة النعمان ماأدى لتدمير المشفى بشكل كامل واستشهاد خمسة مدنيين كحصيلة أولية بينما تواصل فرق الدفاع المدني رفع الأنقاض لإخراج كوادر المشفى والمراجعين من تحت أنقاض المبنى المدمر.

تل ذلك استهداف الطيران الروسي للمشفى 101 بمدينة معرة النعمان لم تسفر عن وقوع أي اصابات حسب ناشطين.

أما الاستهداف الخامس للمشافي الميدانية اليوم كان من نصيب مشفى عائشة بمدينة البوكمال بريف دير الزور دون تسجيل أي اصابات حتى اللحظة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة