"يونيسف": 250 طفل تحتجزهم "قسد" بسجونها في سوريا

22.تشرين2.2019

كشف ممثل منظمة الأمم المتحدة للطفولة "يونيسف" في سوريا، فران إكويزا، عن وجود ما لا يقل عن 250 طفلا محتجز في سجون تسيطر عليها قوات سوريا الديمقراطية في سوريا، وذلك في تصريح صحفي، الخميس، بخصوص تقرير صادر عن المنظمة حول أوضاع الأطفال في سوريا، وانتهاكات تنظيم "ي ب ك" لحقوق الأطفال ومواقفه غير الإنسانية تجاههم.

وأوضح إكويزا أن أكثر من 5 ملايين طفل سوري بما فيهم 2.6 ملايين طفل داخل البلاد بحاجة لمساعدات إنسانية، مشيرا إلى حجم وتعقيد الأزمة في سوريا مؤكداً أن الأمم المتحدة وثقت حتى سبتمبر/أيلول العام الحالي، 1792 انتهاكا خطيرا لحقوق الأطفال في سوريا، من قتل وتجنيد واختطاف وهجمات على المدارس والمؤسسات الصحية.

وذكر أن العام الماضي تم توثيق مقتل 1106 أطفال في سوريا، وهو الرقم الأعلى منذ بداية الحرب في سوريا، في حين تم تسجيل مقتل 657 طفلا وجرح 324 آخرين منذ بداية العام الحالي وحتى سبتمبر الفائت.

ولفت إكويزا، إلى أن مخيم الهول الذي يسيطر عليه تنظيم "ي ب ك/بي كا كا" شمال شرقي سوريا، يحتجز نحو 68 ألف مدني منهم 40 ألف طفل، مؤكداً أن 20 ألفا من أطفال مخيم الهول من الجنسية العراقية و8 آلاف من جنسيات 60 دولة مختلفة، وأن 80 في المئة تقل أعمارهم عن 12 عاما.

وأوضح إكويزا، أن سجون التنظيم الذي يستخدم اسم قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، تضم ما لا يقل عن 250 طفلا تقل أعمارهم عن 9 سنوات، لافتاً إلى أن العدد الحقيقي للأطفال المسجونين يرجح أنه أكثر من ذلك بكثير، مشيرا أن منظمة "يونيسف" ليس لديها معرفة بأماكن هذه السجون.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة