12 شهيداً حصيلة الموت المتواصل بقصف النظام على ريف إدلب

07.تموز.2019

استشهد 12 مدنياً وجرح آخرون اليوم الأحد، بقصف جوي ومدفعي لقوات الأسد على مدن وبلدات ريف إدلب، في سياق استمرار النظام وروسيا نشر الموت في أنحاء المحافظة، وسط صمت العالم أجمع عن كل مايجري من مجازر يومية بحق المدنيين.

ووفق "الدفاع المدني" فقد استشهد ستة مدنيين بينهم أربعة نساء وأصيب مدنيان إحداهن امرأة في قرية الصحن شمال بلدة قسطون قرب محمبل جراء قصف مدفعي استهدفهم بخمس قذائف، خلال عملهم في الأراضي الزراعية، وهم من أهالي قرية البدرية.

وفي السياق، استشهد أربعة مدنيين بينهم أطفال، وأصيب ثمانية آخرون جراء غارة جوية لطيران النظام الحربي، استهدفت مفرق معرشورين على الطريق الدولي شمالي معرة النعمان، كما استشهد طفل في قرية جدرايا قرب محمبل جراء قصف مدفعي استهدفها بثلاث قذائف، وطفلة بقصف مماثل على قرية الزيادية.

وأصيب ثمانية مدنيين بينهم طفلة وثلاث نساء في مدينة خان شيخون التي استهدفها الطيران الحربي اليوم بـ10 غارات، كما أصيب مدنيين في قرية مرج الزهور جراء قصف مدفعي استهدف القرية بثلاث قذائف.

وشن الطيران الحربي والمروحي 36 غارة جوية بعضها بالقنابل العنقودية، وأخرى بالبراميل المتفجرة استهدفت كلاً من دير الشرقي وكفرسجنة وسكيك وأبو حبة والتمانعة وجبل الأربعين وأرينبة والشيخ مصطفى والصحن وخان شيخون وأرينبة ومعرتحرمة وكرسعة وأم الصير وترملا ومعرزيتا والطريق الدولي قرب حيش وقرية العامودية، خلفت أضراراً مادية جسيمة ودماراً واسعاً في منازل المدنيين وممتلكاتهم.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة