مجازر جديدة

18 شهيدا وعدد كبير من الجرحى حصيلة القصف الهمجي على الغوطة الشرقية اليوم

27.تشرين2.2017
جانب من عملية انتشال الشهداء
جانب من عملية انتشال الشهداء

متعلقات

ارتقى 18 شهيدا وأصيب العشرات بجروح جراء تواصل القصف الجوي والمدفعي والصاروخي على مدن وبلدات الغوطة الشرقية المحاصرة، حيث سُجلت خلال الأيام الأخيرة عشرات المجازر بحق المدنيين.

فقد أكد الدفاع المدني في الغوطة على أن الطائرات الحربية شنت غارتين جويتين على بلدة مديرا، ما أدى لسقوط 9 شهداء بينهم طفل وامرأة والعشرات من الجرحى في صفوف المدنيين بينهم نساء وأطفال.

وسارعت فرق الدفاع المدني من 3 مراكز لإخلاء المصابين إلى المراكز الطبية، حيث نجحت في إخلاء 8 مصابين "طفلين و 2 نساء و 4 رجال" وانتشال جثامين 9 شهداء من المناطق المستهدفة.

وارتفعت حصيلة القصف الجوي الذي طال الأحياء السكنية في بلدة مسرابا إلى 3 شهداء، فيما أصيب جراء القصف 27 مدنياً "11 طفل - 3 نساء - 13 رجل بينهم متطوع من الدفاع المدني".

وتعرض السوق الشعبي ومنازل المدنيين في مدينة دوما لقصف مدفعي، ما أدى لارتقاء خمسة مدنيين بينهم طفل و جرح 22 مدني أخرين "١٢ رجل - ٦ نساء - ٣ أطفال"، حيث عملت فرق الدفاع المدني في المدينة على إخلاء الجرحى من المكان المستهدف وانتشال جثمان شهيد، بالإضافة لتفقد الأماكن المستهدفة، وقد استهدفت قوات الأسد فرق الدفاع المدني في المدينة بقذيفة مدفعية من العيار الثقيل، ما أدى لحدوث أضرار مادية دون وقوع إصابات في صفوف العناصر.

وسُجل استشهاد شخص وإصابة العديد من المدنيين في مدينة عربين جراء غارة جوية محملة بأكثر من صاروخ استهدفت الأحياء السكنية في المدينة، حيث عملت فرق الدفاع المدني على إسعاف الجرحى إلى المراكز الطبية.

وشهدت مدينة حرستا وأطرافها قصفا جويا ومدفعيا، ما أسفر عن حدوث أضرار مادية جسيمة، وعملت فرق الدفاع المدني في مركز 90 على تفقد الأحياء السكنية المستهدفة، وفي منطقة المرج استهدفت قوات الأسد أطراف بلدة بيت نايم بقذائف الهاون.

والجدير بالذكر أن مدن وبلدات الغوطة الشرقية تعرضت يوم أمس لقصف جوي ومدفعي وصاروخي عنيف، ما أدى لاستشهاد 25 مدني وإصابة العشرات بجروح.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة