حصاد الأحداث الميدانية ليوم الأحد 15-04-2018

16.نيسان.2018

متعلقات

دمشق::
سقط شهيدين من المدنيين جراء سقوط عدة قذائف على مخيم اليرموك وحي التضامن جنوب العاصمة دمشق.

تم الاتفاق بين ثوار مدينة ضمير بالقلمون الشرقي والجانب الروسي على خروجهم من مدينتهم لوجهة لم تحدد بعد، حيث ذكر ناشطون أن هذه الخطوة تم اتخاذها في سبيل تجنيب الآمنين في المدينة ويلات الحرب، والحفاظ على أرواح  أكثر من ١٠٠ ألف مدني ما بين سكان ووافدين وفدوا إليها من الغوطة الشرقية والقلمون.


حلب::
تعرضت بلدة جزرايا بالريف الجنوبي لقصف مدفعي من قبل قوات الأسد.


إدلب::
شن الطيران الحربي الروسي غارات جوية على بلدة الهبيط بالريف الجنوبي ترافقت مع قصف مدفعي ولم يسجل سقوط أي إصابات بين المدنيين، في حين تعرضت بلدة التمانعة وقرية البرسة وأطراف تل كرسيان لقصف مدفعي.


الاقتتال بين هيئة تحرير الشام وجبهة تحرير سوريا::
تجددت الاشتباكات العنيفة بين جبهة تحرير سوريا وهيئة تحرير الشام، بعد رفض الأخير الاستجابة للصلح الذي دعا له عدد من المشايخ، حيث تمكنت الهيئة في بادئ الأمر من السيطرة على بلدات حيش وكفرسجنة وموقة و الشيخ مصطفى وبسيدا ومدينة مورك ومعبرها التجاري والعديد من المواقع والنقاط في أرياف إدلب وحلب وحماة، ودارت معارك عنيفة في مدينتي خان شيخون ومعرة النعمان في محاولة من الهيئة بسط سيطرتها، وسط قصف مدفعي عنيف أدى لمقتل أحد المدنيين وإصابة أخرين، وبعد عدة ساعات تمكنت الجبهة من استعادة غالبية النقاط، حيث قتل على إثرها العديد من العناصر في صفوف الطرفين.


ريفي حماة الجنوبي وريف حمص الشمالي::
جرت اشتباكات عنيفة جدا على جبهات ريفي حماة الجنوبي وحمص الشمالي، تمكن خلالها الثوار من صد الهجمات على امتداد جبهة قرية الكن الشمالي، واستعادوا السيطرة على النقاط التي خسروها على جبهة قرية سليم، وعطبوا دبابة وتمكنوا من تدمير سيارة زيل عسكرية محملة بالذخائر وقتل جميع العناصر بداخلها، وقتلوا وجرحوا العشرات من عناصر الأسد بعدما حاولوا التقدم على جبهة وادي الجيسية وعطبوا دبابة ودمروا عربة "بي إم بي"، كما تمكنوا من تدمير ودمروا قاعدة "م.د" على جبهة الحمرات، وتصدى الثوار لمحاولة تقدم عناصر الأسد على جبهة العامرية وأجبروهم على التراجع بعد قتل وجرح عدد منهم، واستهدف الثوار بصواريخ الغراد مواقع قوات الأسد في الأحياء الموالية في مدينة حمص، ومواقعهم في حواجز الكازية والقطري على طريق سلمية بصواريخ الكاتيوشا محققين إصابات مباشرة، وذلك ردا على قصف المدنيين.

شنت 8 طائرات حربية أكثر من 30 غارة جوية عنيفة جدا على مدن وبلدات وقرى ريفي حماة الجنوبي وحمص الشمالي، ترافقت مع قصف مدفعي وصاروخي مكثف خلف شهيدين في بلدة عزالدين وشهيدة طفلة في دينة الرستن، والعديد من الجرحى في مدينة تلبيسة وقرى وبلدات الغنطو وديرفول والقنيطرات والقنطرة والحمرات وسليم ونزازة والمجدل والفرحانية وعين حسين والسعن الأسود وتلدو، حيث تقوم فرق الدفاع المدني بعملها لانتشال الضحايا والجرحى من تحت الأنقاض ونقلهم إلى المشافي الميدانية.


درعا::
انفجرت عبوة ناسفة على الطريق الواصل بين بلدتي ( شعارة - كريم ) بمنطقة اللجاة شمال درعا أدت لسقوط شهيد من المدنيين.

تعرضت أحياء درعا البلد لقصف ب5 صواريخ فيل من قبل قوات الأسد، بينما تعرضت كل من بلدتي النعيمة وصيدا لقصف مدفعي، فيما تعرضت بلدة كفرناسج لقصف بقذائف الدبابات.

دارت اشتباكات متقطعة بين الثوار وقوات الأسد على جبهات بلدتي النعيمة والغارية الغربية على إثر محاولة تقدم الأخير في المنطقة.


ديرالزور::
تعرضت بلدة الشعفة بالريف الشرقي والخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة لقصف مدفعي، دون تسجيل أي إصابات بين المدنيين.

سقطت جريحة جراء انفجار لغم أرضي في حي الرجب عند الشارع العام ببلدة الكشكية.


الرقة::
سقط شهيد مدني جراء انفجار لغم أرضي داخل مدينة الرقة.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة