طباعة

حصاد الاحداث الميدانية ليوم الأربعاء 30-12-2015

31.كانون1.2015

دمشق::
شن الطيران الحربي غارات جوية على حي جوبر تبعه قصف مدفعي وصاروخي استهدف المنازل السكنية في الحي، بينما سقط عدد من الجرحى في حي المزة 86 جراء سقوط صاروخين استهدفا المنطقة، كما سقطت صواريخ كاتيوشا وقذائف هاون على أحياء باب توما والقصاع والشعلان والروضة وأبو رمانة والزبلطاني ما أدى لسقوط عدد إضافي من الجرحى.


ريف دمشق::
اشتباكات عنيفة بين الثوار وقوات الأسد دارت على جبهات منطقة المرج بالغوطة الشرقية، حيث شن الثوار هجوما معاكسا على معاقل قوات الأسد في المنطقة، وتمكنوا خلالها من قتل وجرح العشرات من العناصر وغنموا أسلحتهم وذخائرهم، وسيطروا على عدة نقاط، كما تمكنوا من تدمير دبابة حاولت التقدم على إحدى النقاط، في حين سقط 5 شهداء وأكثر من مئة جريح في مدينة دوما جراء عدة غارات جوية شنها طيران العدو الروسي استهدفت الأحياء السكنية، كما أغارت ذات الطائرات أيضا على أحياء مدينة عربين والمنطقة الواقعة بين بلدة عين ترما ومدينة زملكا دون تسجيل سقوط أي إصابة بشرية، في حين سقطت عشرات القذائف على ضاحية حرستا وفوج القوات الخاصة فيها ما أوقع عدد من القتلى والجرحى، وفي الغوطة الغربية دارت اشتباكات متقطعة بين الثوار وقوات الأسد على جبهات مدينة معضمية الشام، وألقت مروحيات الأسد براميلها المتفجرة على أحياء مدينة داريا، وفي القلمون استهدف الطيران الروسي بغارات جوية نقاط في القلمون الشرقي ومنطقة البتراء، وفي منطقة وادي بردى تعرضت بلدة دير قانون لقصف مدفعي والطريق بين قريتي ديرمقرن وإفرة لقصف بقذائف الدبابات من قبل قوات الأسد، مما أدى لسقوط جرحى في ديرقانون، أما في الريف الجنوبي فقد دارت اشتباكات متقطعة بين الثوار والميليشيات الشيعية على جبهة البيرقدار في بلدة ببيلا.


حلب::
نبدأ أخبار قسم حلب من الريف الشمالي حيث تمكن تنظيم الدولة من استعادة السيطرة على قريتي دلحة وحرجلة بعد اشتباكات عنيفة بينهم وبين الثوار، ولكن سرعان ما تمكن الأخير من استعادة السيطرة على القريتين، كما وتمكن الثوار من التصدي لمحاولات تقدم عناصر تنظيم الدولة إلى قرية إحرص، وفجروا مفخخة كانت تسير باتجاههم على جبهات القرية، في حين قام تنظيم الدولة باستهداف أحد مقرات حركة أحرار الشام الإسلامية بسيارة مفخخة على مدخل مدينة اعزاز الجنوبي مما أدى لاستشهاد شخص وإصابة اثنين بجروح، أما في الريف الجنوبي فقد تجددت الاشتباكات على عدة جبهات بين الثوار والميليشيات الشيعية وسط غارات جوية من الطيران الروسي وقصف صاروخي من قبل قوات الأسد على مناطق الاشتباكات وعلى قرية أم الكراميل، في حين تمكن الثوار من تدمير دبابتين على جبهة بلدة خان طومان بعد استهدافهما بصاروخي تاو ودبابة أخرى على جبهة بلدة أبو رويل، وقام الثوار بدك معاقل قوات الأسد في قرية زيتان بقذائف الهاون وقذائف من مدفع جهنم ودمروا دبابة من طراز "تي 72" لقوات الأسد على جبهة القرية بعد استهدافها بصاروخ الفاغوت الليلي، وفي الريف الشرقي تمكن تنظيم الدولة من تدمير دبابة لقوات الأسد قرب قرية شريع شمالي مطار كويرس العسكري، وشن الطيران الحربي غارات جوية على معمل السكر في مدينة مسكنة وعلى مدينة الباب، وأيضا أغارت الطائرات على قرية العاجوزية قرب مسكنة أدت لاستشهاد 4 أشخاص (طفلين وفتاة وشاب) وسقوط عدد من الجرحى بينهم حالات خطيرة، أما في مدينة حلب فقد استهدف الثوار معاقل الأسد في جبهة مناشر منيان بقذائف مدفع جهنم وحققوا إصابات جيدة.


حماة::
من الريف الغربي نبدأ أخر أخبار المحافظة حيث استهدف الثوار معاقل قوات الأسد في مدينة محردة بقذائف المدفعية والصواريخ محلية الصنع وحققوا إصابات مباشرة، فيما شن الطيران الروسي غارات جوية على قرية البويب في جبل شحشبو أدت لسقوط عدد من الجرحى، في حين استهدفت قوات الأسد بعض القرى بسهل الغاب ومدينة قلعة المضيق بقذائف المدفعية الثقيلة والرشاشات دون ورود أنباء عن سقوط أي إصابة، وفي الريف الشمالي تمكن الثوار من تدمير دبابة من طراز "تي72" لقوات الأسد على حاجز شليوط بعد استهدافها بصاروخ تاو، كما وتمكنوا من تدمير رشاش دوشكا مثبت على دشمة في حاجز زلين شمال مدينة حلفايا بعد استهدافه بصاروخ تاو أيضا، واستهدفوا معاقل قوات الأسد في قرية البويضة بقذائف الهاون، فيما شنت الطائرات الروسية غارات جوية على مدينة اللطامنة وتعرضت المدينة لقصف صاروخي تسبب بسقوط جرحى، أما في الريف الجنوبي فقد شن الطيران الروسي غارات جوية على منطقة السطحيات مما أدى لحدوث أضرار مادية فقط.


إدلب::
سقط 4 شهداء وعدد من الجرحى جراء قيام طيران العدو الروسي بشن غارات جوية على مخيم عابدين بالريف الجنوبي، كما شن ذات الطيران غارات جوية على بلدة خان السبل ومعسكر الحامدية المحرر، مما أدى لسقوط شهيد في خان السبل.


حمص::
قامت مروحيات الأسد بإلقاء براميل متفجرة على أحياء بلدة تيرمعلة وقريتي العامرية وعيون حسين دون وقوع أي إصابة في صفوف المدنيين، بينما تعرضت منطقة الحولة لقصف مدفعي وبلدة تيرمعلة لقصف صاروخي، وفي خبر منفصل فقد خرقت قوات الأسد هدنة حي الوعر للمرة ال20 حيث تسببت باستشهاد شخصين وإصابة 7 آخرين عبر عمليات القنص، حيث تم استهدافهم اليوم من قبل القوات الشيعية بمحيط الجزيرة السابعة في الحي، كما سجلّ ناشطون عدة رشقات بالرشاشات الثقيلة على محيط الحي من برج الغاردينيا، وفي الريف الشرقي شنت الطائرات الروسية عشرات الغارات الجوية على أحياء مدينة تدمر مما أدى لسقوط شهداء وجرحى في صفوف المدنيين.


درعا::
مع صباح اليوم وفي اليوم الثالث للعملية العسكرية القوية التي تنشها قوات الأسد بمساندة طيران العدو الروسي على مدينة الشيخ مسكين، تمكن عناصر الأسد من السيطرة والتقدم إلى داخل وعمق المدينة وبسطوا سيطرتهم على أغلب أحيائها ووصلوا إلى دوار الشيخ مسكين، ولكن مع قدوم أرتال الثوار وجبهة النصرة للمشاركة في المعارك الدائرة هناك، تغيرت الصورة تماما وشن الثوار وجبهة النصرة هجوما معاكسا وقويا على قوات الأسد وتمكنوا من تدمير دبابتين واغتنام أسلحة وذخائر و3 عربات مجنزرة وعربة شيلكا، واستعادوا السيطرة على جميع أحياء المدينة ودوار الشيخ والمساكن العسكرية ووحدة المياه، وتدور معارك في اللواء 82 بين الطرفين بهدف السيطرة عليه، وبدورهم قام الثوار بقصف عدة نقاط عسكرية بالقرب من مدينة الصنمين بالمدفعية الثقيلة وقذائف الهاون وحققوا إصابات مباشرة أدت لمقتل وجرح عدد من قوات الأسد حيث سمعت سيارات الإسعاف تتوجه إلى المناطق المستهدفة، بينما ألقت مروحيات الأسد براميها المتفجرة على مدينة نوى وبلدة إبطع أدت لسقوط شهيدين وعدد من الجرحى في إبطع، فيما تعرضت مدن نوى وانخل وبصرى الشام وبلدة بصر الحرير لقصف صاروخي استهدف منازلها المدنية، أما في مدينة درعا فجرت اشتباكات عنيفة جدا في حي المنشية بمنطقة درعا البلد تمكنت خلالها قوات الأسد من السيطرة على بنايات عواد الهلال سرعان ما استعاد الثوار السيطرة عليها مرة أخرى وسط قصف صاروخي ومدفعي عنيفة على محيط الحي.


ديرالزور::
شن طيران حربي غارات جوية على عدة أحياء في مدينة ديرالزور ومدينة موحسن ومركز انعاش الريف في مدينة ‏الميادين وعلى بلدة البوليل مما أدى لسقوط شهداء جرحى في صفوف المدنيين في البوليل، ومن جهة أخرى فقد دارت اشتباكات عنيفة بين عناصر تنظيم الدولة وقوات الأسد على الجبهات الغربية لمدينة ديرالزور.


اللاذقية::
دارت اشتباكات بين الثوار وقوات الأسد في محيط برج القصب بجبل التركمان على إثر محاولات قوات الأسد للتقدم في المنطقة، وتمكن الثوار من التصدي للقوات المهاجمة.


الرقة::
شن تنظيم الدولة هجوما على مدينة عين عيسى بالريف الشمالي بشكل سريع ومفاجئ حيث دخل عناصر التنظيم إلى وسط المدينة وجرت اشتباكات عنيفة جدا بينهم وبين قوات الحماية الشعبية الكردية، قامت بعدها طائرات التحالف الدولي بشن غارات جوية مكثفة على مواقع التنظيم في المدينة ومحيطها ما أدى لانسحاب الجزء الأكبر من عناصر التنظيم وبقي بعض العناصر متحصنين في أحد المواقع ودارت اشتباكات عنيفة معهم، وقامت القوات الكردية على إثر هذه العملية باستقدام تعزيزات عسكرية إلى المدينة مكونة من عناصر ودبابات وآليات عسكرية، وفي نفس السياق قام التنظيم بشن هجوما أخر على مقر الأساييش بمدينة تل ابيض وجرت اشتباكات عنيفة جدا بين الطرفين لعدة ساعات أدت لمقتل وجرح عدد من عناصر الطرفين ومن ثم انسحب التنظيم أيضا من المنطقة، هذا وأفاد ناشطون باندلاع اشتباكات بين عناصر تنظيم الدولة وقوات سوريا الديمقراطية في ‏فاطسة الشركراك‬ وسط تحليق مكثف لطيران التحالف الدولي وطيران الاستطلاع.


القنيطرة::
سقطت عدة قذائف هاون على بلدة جبا مما أدى لسقوط جرحى.


الحسكة::
حدثت عدة تفجيرات متزامنة في مطاعم ومقاهي في مدينة القامشلي، وأدت لسقوط ضحايا، وأعلن تنظيم الدولة مسؤوليته عن تنفيذها.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام