حصاد الاحداث الميدانية ليوم الخميس 04-02-2016

05.شباط.2016

دمشق::
تعرض حي جوبر لقصف مدفعي من قبل قوات الأسد، حيث تم استهداف منازل المدنيين في الحي دون ورود معلومات عن سقوط أي إصابة.


ريف دمشق::
من الغوطة الشرقية نبدأ أخبار المحافظة حيث تمكن الثوار من التصدي لمحاولة تقدم قوات الأسد على جبهة مطار مرج السلطان في منطقة المرج وقتلوا وجرحوا عددا منهم، وتمكنوا من تدمير دبابة، وتزامنت المعارك مع غارات جوية من طيران العدو الروسي على بلدات المرج أدت لسقوط عدد من الجرحى في بلدتي النشابية وحرزما، واستهدفت قوات الأسد بلدتي بيت نايم والمحمدية بصواريخ عنقودية وبلدة أوتايا بقذيفتي هاون، وفي قسم آخر من الغوطة الشرقية تعرضت مدينة دوما لقصف بصواريخ عنقودية أدت لسقوط شهيدين وعدد من الجرحى، وكذلك بلدة عين ترما تعرضت لقصف مدفعي دون تسجيل سقوط إصابات بين المدنيين، أما في الغوطة الغربية فقد جرت اشتباكات عنيفة في المنطقة الفاصلة بين مدنيتي داريا ومعضمية الشام، وتمكن الثوار خلالها من إعطاب دبابة لقوات الأسد وقتل عدد من العناصر، وألقت مروحيات الأسد عشرات البراميل المتفجرة على أحياء المدينتين أدت لسقوط عدد من الجرحى في صفوف المدنيين، وفي أشرفية صحنايا المجاورة لداريا سقط ضحايا نتيجة سقوط قذائف على المنطقة، فيما استهدفت قوات الأسد طريق (زاكية – خان الشيح) بالرشاشات الثقيلة، وفي منقطة الحرمون تعرضت مزرعة بيت جن لقصف صاروخي ومدفعي من قبل قوات الأسد في الحواجز المنشرة في المنطقة.


حلب::
تستمر المعارك العنيفة على عدة جبهات في الريف الشمالي بين الثوار من جهة وقوات الأسد والمليشيات الشيعية المقاتلة معه من جهة أخرى، حيث أعلن الثوار عن تمكنهم من تدمير باص مليء بعناصر وشبيحة الأسد على اطراف بلدتي نبل والزهراء بعد استهدافه بصاروخ تاو، واستهدف الثوار معاقل الشبيحة في البلدتين بقذائف الهاون وصواريخ الغراد وحققوا إصابات مباشرة، وتمكنوا من إسقاط طائرة استطلاع صغيرة على جبهة بلدة باشكوي، وتتزامن المعارك مع غارات جوية مكثفة وعنيفة جدا بصواريخ عنقودية وفراغية من طيران العدو الروسي الذي يستهدف المدنيين بشكل رئيسي ومناطق الاشتباكات ما ساهم في تقدم قوات الأسد في المعارك، فقد تم استهداف مدن وبلدات بيانون ورتيان وحيّان وحريتان وعندان وأطراف اعزاز ودير جمال وماير ومسقان وكفرنايا والزيارة ومنطقة القبر الإنكليزي وطريق غازي عنتاب، مما أدى لسقوط شهداء وجرحى في حريتان وعندان وجرحى في باقي البلدات المستهدفة، وترافقت الغارات مع قصف مدفعي وصاروخي عنيف، وعلى جبهات مغايرة تماما دارت اشتباكات عنيفة بين الثوار وعناصر تنظيم الدولة على جبهات قريتي الخلفتلي والخربة على إثر محاولات تقدم الأخير في المنطقة، وفي الريف الشرقي تمكنت قوات الأسد بعد اشتباكات عنيفة مع تنظيم الدولة من السيطرة قرى السين وتل مكسور و جب الكلب والعفش الواقعات شمال ‏المحطة الحرارية وذلك بمساندة الطيران الروسي، وتستمر قوات الأسد في تقدمها باتجاه المحطة، وتكبد الطرفان خلالها خسائر بشرية كبيرة، وقام عناصر التنظيم بتنفيذ عمليات انتحارية في المنطقة، هذا وشنت طائرات حربية غارات جوية على مدن الباب وتادف وجرابلس وديرحافر وبلدات حميمة وعران والمديونة والشماوية وصوران وفاح وجب غبشة وجب الكلب واعبد ورسم العالم وبرلهين سقط جرائها عدد من الجرحى في صفوف المدنيين، وتعرضت بعض المناطق المذكورة لقصف مدفعي وصاروخي، واستهدفت طائرات التحالف الدولي جامعة الاتحاد في مدينة منبج ما أدى لتدميرها، وعلى جبهة أخرى دارت معارك عنيفة بين قوات سوريا الديموقراطية وعناصر تنظيم الدولة جنوب شرق مدينة عين العرب "كوباني" وحقق الأخير تقدم خلالها بسيطرته على تلة وقرية كوني عفتار، أما في الريف الجنوبي فقد تجددت الاشتباكات العنيفة حيث تقدم الثوار على جبهات بلدة خان طومان وسيطروا على عدة نقاط، كما تمكنوا من تدمير دبابة في قرية خلصة وقتلوا طاقمها، وتزامن ذلك مع غارات جوية من طيران العدو الروسي على المنطقة، وفي الريف الغربي شن الطيران الروسية على قرية المنصورة، أما في مدينة حلب فقد استهدف الثوار معاقل قوات الأسد في أحياء العامرية وصلاح الدين والجابرية والعزيزية والسليمانية وفرع السياسية بقذائف من مدفع جهنم وحققوا إصابات جيدة، في حين شن طيران الإجرام الروسي غارات جوية على أحياء المدينة أدت لسقوط أكثر من 39 شهيدا  وعشرات الجرحى بينهم نساء وأطفال ( 11 شهيدا في حي المشهد، 8 في حي طريق الباب ، و6 في حي الشعار، و5 بالكلاسة، و5 في الفردوس، 4 بعيدين)، وقصفت الطائرات أيضا حي الميسر، في حين سقطت صواريخ وقذائف مدفعية وصاروخية على أحياء الهلك والشيخ فارس واقيول والسكري، وفي خبر منفصل فقد شنت قوات الأسد حملات اعتقال طالت عدد من الشبان في حيّ الحمدانية بهدف سوقهم للخدمة الإلزامية في جيش الأسد.


حماة::
تجددت الاشتباكات العنيفة بين الثوار وقوات الأسد على جبهات بلدة حربنفسه بالريف الجنوبي، وتمكن الثوار خلالها من تدمير سيارة محملة برشاش لقوات الأسد، وتزامنت المعارك مع غارات جوية مكثفة من طيران العدو الروسي بالإضافة لقصف مدفعي وصاروخي عنيف، هذا وقد قال ناشطون أن الطيران استهدف حاجزا لقوات الأسد بالخطأ ما أدى لسقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوهم، وفي سياق متصل وردت أنباء عن استقدام عناصر إضافية وعدد من الدبابات والآليات والمدرعات إلى قرية ديرالفرديس الواقعة شمال حربنفسه، فيما يبدو أنه استعداد لاقتحام البلدة، وفي الريف الشمالي ألقت المروحيات براميل متفجرة على مدينتي مورك واللطامنة وأطراف كفرزيتا وبلدة كفرنبودة، وأفادت أنباء بسقوط جرحى، وشن الطيران الحربي غارات جوية على بلدة كفرنبودة، أما بالريف الغربي فقد استهدف الثوار معاقل قوات الأسد في حاجز بيت خليفة بسهل الغاب بقذائف المدفعية الثقيلة وحققوا إصابات مباشرة، بينما شن الطيران الروسي غارات على قرية الحويجة واطراف قاعدة ‏تل عثمان، وتعرضت قرية الحويجة لقصف مدفعي عنيف من قبل قوات الأسد.


إدلب::
منذ الصباح الباكر حلقت طائرات العدو الروسي في أجواء المحافظة وبدأت غارتها الجوية على منازل المدنيين في مدن معرة النعمان وخان شيخون وكفرتخاريم وأطراف سراقب وبلدات تفتناز ومرديخ وكللي والتمانعة وكفتين وسرمدا و‏كفردريان والهبيط وكفرنجد وجدعين ما أدى لسقوط شهداء وجرحى في معرة النعمان و كفرتخاريم ومرديخ وجرحى في باقي البلدات المستهدفة، بينما تعرضت قرية التفاحية بريف جسر الشغور لقصف بصواريخ عنقودية، وسقطت عدة قذائف على مدينة خان شيخون.


حمص::
تجددت الاشتباكات بين الثوار وقوات الأسد على جبهة بلدة كيسين في منطقة الحولة بالريف الشمالي وسط غارات جوية مكثفة من طيران العدو على البلدة ومناطق الاشتباكات، وأيضا على بلدات برج قاعي وغرناطة ودير فول والقنيطرات وتلدو وأيضا على بلدة تيرمعلة، فيما تعرضت الجبهة الجنوبية لمدينة تلبيسة بقصف بقذائف الدبابات وبالرشاشات الثقيلة، ومن جهة أخرى فقد حاول مجهولون اغتيال احد عناصر كتيبة الأمن العام في مدينة تلبيسة، وفي خبر منفصل فقد دخلت قافلة مساعدات جديدة إلى حي الوعر، وتتضمن 7 ألاف حصة غذائية و8 ألاف سلة منظفات و15 الف سلة تتضمن ألبسة أطفال، وخرج أهالي الحي بمظاهرة كبيرة طالبت وفد الأمم المتحدة بإدخال الأدوية وإخراج المعتقلين داخل سجون قوات الأسد.


درعا::
تجددت الاشتباكات بين الثوار وقوات الأسد وبشكل عنيف جدا على جبهات بلدة عتمان الواقعة شمال مدينة درعا، وذلك على إثر محاولات تقدم قوات الأسد في البلدة بهدف السيطرة عليها، وتمكن الثوار من التصدي للهجمات، وتزامنت المعارك مع شن طيران العدو الروسي أكثر من 35 غارة جوية وألقاء المروحيات العديد من البراميل المتفجرة على البلدة، في ظل تعرضها أحياءها لقصف صاروخي ومدفعي عنيف، في حين استهدف الثوار معاقل قوات الأسد في ملعب البانوراما بمدينة درعا بقذائف الهاون وحققوا إصابات مباشرة أدت لسقوط عدد من القتلى والجرحى  من عناصر الأسد، كما استهدف الثوار معاقل قوات الأسد في بلدة خربة غزالة بقذائف الهاون والمدفعية، بينما شن طيران العدو الروسي غارات جوية على مدينة بصرى الشام وجنوب مدينة طفس، وألقت المروحيات براميلها على بلدة الغارية الغربية والمنطقة الواصلة بين مدينة طفس وبلدة عتمان، وتعرضت بلدات ابطع والنعيمة والطيبة والغارية الغربية وصيدا وأم المياذن واليادودة والسهول الواقعة بين بلدتي عتمان واليادودة لقصف مدفعي عنيف.، وفي خبر منفصل فقد قامت قوات الأسد بتفجير منازل المدنيين في مدينة الشيخ مسكين.


ديرالزور::
اشتباكات عنيفة جدا في محيط مطار ديرالزور العسكري حيث شن التنظيم هجوما قويا على مقرات قوات الأسد داخل المطار بأكثر من سيارة مفخخة تلاه اشتباكات عنيفة جدا، وقام التنظيم أيضا بقصف تحصينات قوات الأسد داخل المطار بقذائف المدفعية، وحقق التنظيم تقدما في مزارع أبو الوليد المحاذية للمطار، كما ودارت معارك في بين الطرفين في حيي الصناعة والجبيلة، في حين شن الطيران الروسي غارات جوية على حيي الصناعة والرصافة وقرى المريعية وحويجة المريعية وحطلة والجفرة والحسينية والبغيلية، وألقت مروحيات الأسد برميل متفجر على حي العرضي، وقصفت مدفعية الأسد جسر السياسية والمناطق المحيطة به، وتم استهداف حي الرشدية بصاروخ "أرض أرض"، وفي سياق منفصل قال ناشطون أن طيران التحالف الدولي شن غارة جوية على الآبار النفطية القريبة من ‏حقل العمر النفطي بالريف الشرقي.


الرقة::
غارات جوية مكثفة على مدينة الرقة تركزت أغلب هذه الغارات في منطقة المحافظة، حيث ذكر ناشطون عن تدمير المركز الثقافي بالكامل جراء هذه الغارات دون ورود تفاصيل عن سقوط ضحايا، ومن جهة أخرى فقد انفجرت دراجة نارية مفخخة في مدخل بلدة سلوك دون ورود تفاصيل إضافية، فيما قام عناصر تنظيم الدولة باستهداف قرية الشركراك بعدة قذائف هاون.


اللاذقية::
استهدف الثوار معاقل قوات  الأسد في مدينة سلمى وقمة النبي بونس وتبة قروجة بقذائف الهاون والرشاشات الثقيلة وحققوا إصابات جيدة، في حين جرت اشتباكات عنيفة جدا على محور آرا وشلف ورويسة تمكن خلالها الثوار من قتل وجرح عدد من عناصر الأسد بعد التصدي لمحاولات تقدمهم، كما وتصدى الثوار لمحاولات تقدم قوات الأسد على محاور قرية الكبينة، وقام الثوار بقصف مواقع قوات الأسد في برج القصب بجبل التركمان بقذائف الهاون، في الوقت الذي شن فيه طيران العدو الروسي غارات جوية مكثفة على قرى ‏جبل الأكراد الواقعة تحت سيطرة الثوار ترافقت مع قصف مدفعي وصاروخي، حيث تم استهداف قرية ‏أوبين ومخيمات اللاجئين فيها والطريق المؤدي إلى معبر ‏اليمضية على الشريط الحدودي سقط فيها العديد من الجرحى بين المدنيين النازحين.


القنيطرة::
تعرضت قرية مسحرة لقصف بالرشاشات الثقيلة من قبل قوات الأسد.


الحسكة::
شنت قوات الحماية الشعبية الكردية حملة اعتقالات واسعة في مدينة ‫#‏القامشلي‬ طالت أعضاء في الحزب الديمقراطي الكردستاني.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة