حصاد الاحداث الميدانية ليوم الخميس 11-02-2016

12.شباط.2016

دمشق::
اشتباكات بين الثوار وقوات الأسد دارت على جبهات حي جوبر الدمشقي، وتعرضت المنطقة لقصف بقذائف الدبابات.


ريف دمشق::
تمكن الثوار من قتل وجرح عدد من قوات الأسد خلال الاشتباكات الدائرة في منطقة المرج بالغوطة الشرقية، في حين استهدفت قوات الأسد المدنيين في مدينة دوما وبلدة عين ترما بقذائف الهاون ما أدى لسقوط شهداء وعدد من الجرحى، وفي الغوطة الغربية ألقت مروحيات الأسد براميل متفجرة على أحياء مدينة داريا دون سقوط إصابات بين المدنيين، بينما تعرضت منطقة البساتين بمدينة الكسوة و طريق "المقيليبة – زاكية" ومزارع الدوير لقصف بالرشاشات الثقيلة وبقذيفتي مدفعية من قبل قوات الأسد، وفي خبر منفصل فقد سادت أجواء من التوتر في مخيم خان الشيح على خلفية قيام أحد عناصر فصيل "أنصار الإسلام" بإطلاق النار باتجاه المدنيين، مما أدى لمقتل شخص وإصابة آخرين بجروح، وتم القصاص من القاتل، وفي الجنوب الدمشقي تمكن الثوار من قتل ثلاثة من عناصر تنظيم الدولة على جبهة مدينة الحجر الأسود، وفي شمال العاصمة دمشق وتحديدا في مدينة التل حصل خلاف بين عناصر حاجز الأمن السياسي وعناصر الدفاع الوطني وقاموا بإطلاق الرصاص وقام الطرفين بالاستنفار.


حلب::
تصدى الثوار لمحاولة تقدم قوات الأسد والمليشيات الشيعية إلى قرى هوبر وأبو رويل والعطشانة الشرقية بالريف الجنوبي، فأوقعوا في صفوفهم عشرات القتلى والجرحى، كما واستهدفوا أيضا معاقل قوات الأسد في بلدة خان طومان بقذائف المدفعية وحققوا إصابات مباشرة أدت لسقوط قتلى وجرحى، وتزامن ذلك مع غارات جوية من الطيران الحربي والمروحي وقصف مدفعي مكثف على مناطق الاشتباكات، أما في الريف الشمالي فقد تمكنت قوات سوريا الديمقراطية من بسط سيطرتها الكاملة على بلدة ومطار منغ العسكري بعد انسحاب الثوار منه مساء أمس، حيث أكد ناشطون أن الانسحاب تم باتفاقية سرية بين الطرفين، وفي المساء شنت قوات الحماية الشعبية وجيش الثوار هجوما على مدينة اعزاز في محاولة منها للسيطرة على حاجز الشط الواقع بين اعزاز و عفرين بالإضافة للمشفى الوطني، وتمكن الثوار من إحباط الهجوم والتصدي للمهاجمين، وفي سياق متصل فقد أشارت عدة مصادر إلى أن اتفاق تم بين القوات الكردية والثوار على فتح الطريق الواصل بين مدينة دارة عزة في ريف الغربي ومدينة عفرين في الريف الشمالي، حيث سيتم فتح المعبر اعتبار من يوم الغد وسيسمح بمرور الأشخاص والبضائع والمواد الغذائية في الاتجاهين، وفي سياق مغاير تمكن الثوار من تدمير سيارة جيب تقل ضباط وعناصر للأسد في قرية معرستة الخان بعد استهدافها بصاروخ مضاد للدروع، ودمروا جرافة لقوات الأسد على جبهة قرية باشكوي، واستهدف الثوار معاقل قوات الأسد في بلدات نبل والزهراء وحردتنين ورتيان بقذائف المدفعية والهاون، وجرت اشتباكات بين الطرفين على جبهة الطامورة تمكن خلالها الثوار من تدمير دشمة لقوات الأسد وقتل عدد من العناصر، في حين تستمر طائرات العدو الروسي برمي حقدها على منازل المدنيين، حيث شنت غارات جوية على مدينتي عندان وتل رفعت وبلدات حيان وبيانون، أما في الريف الغربي فقد واصل الطيران غارته على بلدة كفرناها والمنصورة دون سقوط أي إصابات بين المدنيين، وفي الريف الشرقي شن طيران العدو الروسي غارات جوية على مدن الباب وتادف وديرحافر ومنبج وبلدة قباسين وقرية حزوان قرب مدينة الباب وقرى السين وبرلهين والطيبة وجب الصفا وجب الكلب مخلفا شهداء وعدد من الجرحى بين المدنيين، أما في مدينة حلب فقد استهدفت قوات الحماية الشعبية الكردية طريق الكاستيلو بالرشاشات الثقيلة ما أدى لإصابة عدد من المدنيين بجروح، واستهدفت قوات الأسد مخيم حندرات بقذائف المدفعية، واستشهد شخصين من المدنيين وأصيب آخرون بجروح جراء سقوط قذيفة في حي الحمدانية.


حماة::
تجددت الاشتباكات بشكل عنيف في محيط بلدة حربنفسة بالريف الجنوبي دون تمكن قوات الأسد من إحراز أي تقدم بعد، حتى مع الغطاء الجوي الذي تقدمه طائرات العدو الروسي، فيما يزال الثوار مسيطرين بشكل كامل على الوضع في البلدة ومحيطها، وقتل خلال الاشتباكات عدد من عناصر الأسد، أما في الريف الشمالي فقد شن الطيران الروسي غارات جوية على مدن ‏مورك وكفرزيتا واللطامنة، وفي الريف الغربي استهدف الثوار معاقل قوات الأسد في قرية خربة الناقوس بسهل الغاب وحققوا إصابات جيدة، وفي الريف الشرقي تعرضت قرية دوما والمناطق المحيطة بكل من حواجز البليل وتل المقطع وقصر أبو سمرة لقصف مدفعي وبالرشاشات الثقيلة من قبل قوات الأسد.


إدلب::
شن الطيران الروسي غارات جوية على منطقة ‏وادي الضيف‬ شرق مدينة ‏معرة النعمان وعلى بلدة الهبيط دون أنباء عن إصابات، في حين تعرضت قرية بشلامون بريف جسرالشغور وحرش قرية جوزف بجبل الزاوية لقصف مدفعي وصاروخي من قبل قوات الأسد.


حمص::
تمكن الثوار من إحباط محاولة تقدم لقوات الأسد على جبهة كيسين بالريف الشمالي وقتلوا وجرحوا عدد من العناصر، في الوقت الذي دارت فيه اشتباكات على جبهات قرية بلدة حربنفسة بريف حماة الجنوبي والمحاذية لقرى ريف حمص الشمالي "اقرأ قسم حماة"، كما وتمكن الثوار من صد محاولة تقدم قوات الأسد على جبهة قرمص الغربية، وتمكنوا أيضا من قتل عدد من عناصر الأسد على بعد تسللهم باتجاه حاجز النصرات في قرية جبورين، واستهدفوا تجمعات قوات الأسد بالقرب من حاجز سوق الغنم على جبهة  حوش حجو بالرشاشات الثقيلة، في حين شن طيران العدو الروسي غارات جوية مكثفة على مدينة تلبيسة وبلدات تيرمعلة وغرناطة، وفي الريف الشرقي تعرضت مدينة تدمر لغارات جوية مماثلة من الطيران الروسي أدت لسقوط شهيدين من المدنيين.


درعا::
تمكن الثوار من التصدي لمحاولات تقدم قوات الأسد على جبهة حي المنشية بدرعا البلد وقتلوا وجرحوا عدد من العناصر، في حين واصل الطيران الحربي غاراته اليومية على بلدات الغارية الشرقية والغارية الغربية والنعيمة دون سقوط إصابات بين المدنيين، بينما ألقت المروحيات براميلها المتفجرة على بلدة نصيب والنعيمة، مما أدى لسقوط شهيد في نصيب وتعرضت مدينة طفس والحراك وبلدتي النعيمة واليادودة وطريق (الحارة-عقربا) لقصف مدفعي من قبل قوات الأسد، وفي خبر منفصل فقد اغتال مجهولون قائد كتيبة مغاوير الجولان التابعة لألوية سيف الله المسلول في جبهة ثوار سوريا "قصي عكعوكة" في بلدة المزيريب.


ديرالزور::
شن الطيران الحربي غارات جوية على مدينة الشحيل وقرية البغيلية بالإضافة لحيي الصناعة والرصافة وآبار النفط في بادية الشعفة وفرازات في بلدة البقعان بريف مدينة البوكمال، وتعرضت قرية الجنينة لقصف مدفعي عنيف أدى لسقوط عدد من الجرحى في صفوف المدنيين، في حين شنت قوات الأسد حملة اعتقالات في حيي القصور والجورة بهدف سوقهم للخدمة الإلزامية العسكرية.


اللاذقية::
تمكن الثوار من بسط سيطرتهم على قرية قروجا بجبل التركمان بعد اشتباكات عنيفة سقط فيها أكثر من 20 قتيلا في صفوف قوات الأسد وعدد أخر من الجرحى، كما اغتنموا أسلحة وذخائر، وقاموا باستهداف نقاط قوات الأسد على محاور بجبل التركمان أيضا بقذائف الهاون، وفي جبل الأكراد تمكن الثوار أيضا من تدمير مركز لقوات الأسد في محيط تلة غزالة بجبل الأكراد بعد استهدافه بالصواريخ ما أدى لسقوط عدد من القتلى والجرحى.


الرقة::
قتل عنصرين من قوات الحماية الشعبية الكردية نتيجة انفجار دراجة ناريه على مدخل بلدة عين عيسى.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة