حصاد الاحداث الميدانية ليوم السبت 07-01-2017

08.كانون2.2017
السيارة المفخخة في إغزاز
السيارة المفخخة في إغزاز

دمشق::
جرت اشتباكات متقطعة بين الثوار وقوات الأسد في حي القدم جنوب العاصمة دمشق على إثر محاولة تقدم الأخير في المنطقة.


ريف دمشق::
تعرضت قرى وبلدات منطقة وادي بردى لقصف مدفعي بشكل عنيف مع عمليات قنص للمدنيين العزل، ما أدى لسقوط 3 شهداء و10 جرحى، وعلى الصعيد العسكري دارت اشتباكات عنيفة على إثر محاولة تقدم قوات الأسد والمليشيات الشيعية على جبهات المنطقة، وبعد الظهر توقف القصف وذلك عقب الاتفاق على السماح لفريق الصيانة بالدخول إلى نبع عين الفيجة لإصلاحه وضخ الماء من جديد، وعلى إثر ذلك حزمت بعض العائلات أمتعتها واتجهت لحواجز نظام الأسد بغية الخروج باتجاه العاصمة دمشق، ولم تسمح لهم بالعبور، وفي الغوطة الشرقية دارت اشتباكات بين الثوار وقوات الأسد على محور كتيبة حزرما ومحور مزارع البلدة، فيما تعرضت مدينتي دوما وحرستا وبلدة حزرما وأطراف بلدة أوتايا لقصف مدفعي أدى لسقوط عدد من الجرحى.


حلب::
شن الطيران الحربي غارات جوية استهدفت بلدتي حيان وكفرحمرة بالريف الشمالي وبلدات القاسمية وكفرداعل وبابيص وأورم الكبرى وكفرناها وحي الراشدين غرب حلب وقرى قنيطرات وسرج والحاجب وفارع والسميرية والبويضة والنعمانية وبنان الحص وتل الحطابيات في الريف الجنوبي، وترافقت هذه الغارات مع قصف مدفعي عنيف جدا، والذي أدى لسقوط عدد من الجرحى بينهم نساء وأطفال، وفي سياق آخر انفجرت سيارة مفخخة يقودها انتحاري وسط مدينة إعزاز أدت لوقوع مجزرة مروعة جدا راح ضحيتها أكثر من 60 شهيدا وعشرات الجرحى بينهم نساء وأطفال، كما أدت لخروج المحكمة المركزية ومبنى الهلال الأحمر ومركز المعاقين والبلدية عن الخدمة بشكل مؤقت، وفي خبر منفصل فقد استشهد طفل نتيجة احتراق منزلهم في مدينة اعزاز، وفي الريف الشرقي تمكن الثوار من استعادة السيطرة على قرية أم عدسة بعد اشتباكات عنيفة تنظيم الدولة، كما ضبط الثوار سيارة مفخخة كانت مركونة على جانب الطريق بين قريتي الوقف وتلعار جنوبي بلدة الراعي، فيما أصيب عدد من المدنيين بجروح جراء انفجار لغم زرعه تنظيم الدولة في قرية تلالين.


حماة::
شن الطيران الحربي غارات جوية على مدينة طيبة الإمام وقرية لحايا، في حين تعرضت مدينتي مورك وحلفايا وقريتي عطشان ولحايا ومنطقة الزوار بالريف الشمالي لقصف مدفعي عنيف أدى لسقوط عدد من الجرحى بين المدنيين، أما بالريف الجنوبي فقد تعرضت قريتي عيدون والدلاك لقصف مدفعي، وفي الريف الشرقي تعرضت قرى الأندرين وسوحا وجروح لغارات جوية دون تسجيل أي إصابات، وألقت مروحيات الأسد بالبراميل المتفجرة على ناحية عقيربات، ورد الثوار باستهداف معاقل قوات الأسد في بلدة الربيعة بصواريخ الغراد.


إدلب::
شن الطيران الحربي غارات جوية على بلدة أبو الظهور وبلدة البرغوثي بالريف الشرقي ما أدى لسقوط 5 شهداء وعدد من الجرحى بين المدنيين، بينما تعرضت بلدة سكيك لقصف بقذائف الدبابات، وفي ناحية أخرى انفجرت عبوة ناسفة استهدفت سيارة تابعة لجبهة فتح الشام بالقرب من بلدة سنجار أدت لاستشهاد أحد العناصر، كما استشهدت امرأة وطفليها جراء انهيار مبنى متضرر بقصف سابق في مدينة معرة النعمان.


حمص::
تعرضت مدينة تلبيسة وقرية أم شرشوح بريف حمص الشمالي لقصف مدفعي دون تسجيل أي إصابات، أما في مدينة حمص فقد استهدفت قوات الأسد حي الوعر بالرشاشات الثقيلة، فيما استشهد شاب في الحي نتيجة سوء التغذية ونقص الدواء، علما أنه كان مصاب بالشلل ولديه فتق بالحجاب الحاجز.


درعا::
رد الثوار على قيام عناصر الأسد بالسيطرة على قرية الوردات بالريف الشمالي ومحاولة تقدمهم شرقا، باستهداف معاقلهم في قرية الوردات الواقعة على أطراف الأوتوستراد الدولي "دمشق-درعا" بالقذائف الصاروخية والمدفعية لليوم الثاني على التوالي، وحققوا إصابات مباشرة أدت لسقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوف عناصر الأسد وتدمير دبابتين وآليات، كما وتمكن الثوار من استعادة عدة نقاط في القرية، بينما قامت مروحيات الأسد ومدفعيته باستهداف القرى المحاذية للطريق الدولي بمئات القذائف المدفعية والصاروخية والعنقودية وهي جنين والزباير والبلانة والمجيدل وصور وقيراطة والبوير وكوم الرمان وحامر وعاسم، وناحية أخرى سقطت أسطوانتين متفجرتين على أحياء درعا البلد دون تسجيل أي إصابات.


ديرالزور::
شن الطيران الحربي غارة جوية استهدفت حي الحويقة مع قصف صاروخي عنيف استهدف حيي الصناعة والرصافة ومعبر حويجة صكر في مدينة ديرالزور، ورد تنظيم الدولة بقصف حيي الجورة والقصور بعدة قذائف هاون أدت لسقوط شهيدة وطفل وعدد من الجرحى من المدنيين، وفي ريف ديرالزور أغارت الطائرات أيضا على أطراف ومناطق في محيط المطار العسكري وسط اشتباكات متقطعة في المنطقة، فيما استهدفت طائرات التحالف الدولي حراقات وصهاريج نفط في قريتي خشام والصعوة، ما أدى لسقوط 19 شهيد من المدنيين، وقامت قوات الأسد باستهداف سفح جبل الثردة بقذائف المدفعية.


الرقة::
ضمن معركة غضب الفرات تمكنت قوات سوريا الديمقراطية "قسد" من السيطرة على قرية "سويدية كبيرة" شمال الطبقة بالريف الغربي، وسيطرت أيضا على قريتي الحوران والثامرية غرب مدينة عين عيسى بالريف الشمالي، وصدت محاولات تقدم تنظيم الدولة إلى بلدة تل السمن، بينما سقط شهداء وجرحى في صفوف المدنيين جراء قصف طائرات التحالف الدولي على قريتي كسرة شيخ الجمعة والضبعان.


اللاذقية::
قصف صاروخي من قبل قوات الأسد استهدف نقاط تمركز الثوار في جبل الأكراد دون تسجيل أي إصابات.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة