التقرير الاقتصادي ليوم السبت 18-10-2014

18.تشرين1.2014

في هذا التقرير:
• واشنطن تفرض عقوبات جديدة على مسؤول أمني و3 شركات و4 مصارف سورية.
• ألمانيا تقرر تسريع البت في طلبات اللجوء.
• تركيا تنشئ مخيماً للاجئين السوريين الأكراد.
• فلسطينيون مهجرون من سوريا يحتجون على قطع مساعدات الأونروا عنهم.
• رفع أسعار المشتقات النفطية للمنشآت الصناعية والتجارية.
• دراسة: المصارف السورية تودع 90% من أرصدتها في الخارج.
• إغلاق شركة الشرق الأوسط للصرافة وتغريمها مليون ليرة.
• المازوت عملة نادرة في دمشق والليتر يباع بـ 180 ل.س.
• أسعار الذهب والعملات والمحروقات ليوم السبت 18\10\2014

• أعلنت وزارة الخزانة الأميركية فرض عقوبات على المسؤول في الاستخبارات الجوية العقيد قصي ميهوب، المتهم بإصدار أوامر لقواته بضرورة وقف التظاهرات المناهضة للنظام عام 2011 بأي وسيلة كانت ومن ضمنها الاستخدام القاتل للقوة، وأضافت الوزارة في بيان: أن أوامر ميهوب مسؤولة عن خروق لحقوق الإنسان، وعن مقتل مئات المدنيين بينهم من تعرض للاغتيال، موضحةً أن الكثير من المدنيين تعرضوا للضرب والحرق حتى الموت والتعذيب، وأشار البيان إلى أن العقوبات شملت العديد من الشركات العاملة في الخارج والمسؤولين عنها بتهمة التعاون مع نظام الأسد، وعلى اللائحة شركتان تتخذان من قبرص مقراً وشركة لبنانية متخصصة بطبع العملات وأربعة مصارف سورية، وتم إدراج وزيرين أيضاً على اللائحة الأمريكية السوداء هما وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية خضر أورفلي ووزير الصناعة كمال الدين طعمة، ُيذكر أنه بموجب العقوبات الأمريكية فإن أملاك الأشخاص المشمولين بها ستُجمد وسيمنع على أي فرد أو شركة التعامل تجارياً معهم.


• قرر وزراء داخلية ألمانيا، على المستوى الاتحادي والولايات، تسريع إجراءات البت في طلبات اللجوء، حيث جاء في بيان مشترك للوزراء، عقب اجتماعهم أمس الجمعة في برلين، أنه من المقرر جعل عملية البت سواء بالموافقة على طلبات اللجوء أو رفضها أسرع مما هو عليه الحال الآن، وقال ذات المصدر إن الوزراء قد اتفقوا على تحسين تجهيز الهيئة الاتحادية المختصة بشؤون اللاجئين من حيث العمالة، كما طالبوا أيضا، بتوزيع عادل للاجئين على المستوى الأوروبي، وقد جاء هذا القرار بالتسريع على إثر الوضع الذي عبر عنه وزير الداخلية المحلي لولاية شمال الراين رالف ييغر بـ"الوضع المتغير تماما بسبب الحروب والأزمات في العالم"، مطالبا بمشاركة مالية من الحكومة الاتحادية في تكاليف إقامة اللاجئين.


• أعلن عبدالله جفتجي قائم مقام قضاء سوروج التابع لولاية شانلي أورفة التركية، عن عزمهم إنشاء مخيم يتسع لـ20 الف شخص، وذلك لاستضافة اللاجئين السوريين الأكراد، مؤكدا أن المخيم سيكون جاهزا في غضون شهرين، وأوضح جفتجي، أن قرابة 190 ألف لاجئ من أكراد سوريا، دخلوا الأراضي التركية بعد أن فروا من الاشتباكات التي تشهدها منطقة عين العرب كوباني، مشيراً إلى أنهم استضافوا اللاجئين في مراكز إيواء مؤقتة، وأنهم قرروا إنشاء مخيمات لهم مع اقتراب فصل الشتاء، بحسب الأناضول، وأكد جفتجي أن أعمال إنشاء المخيم ستبدأ خلال أيام، في الوقت الذي يهدفون فيه لرفع مستوى الظروف المعيشية للّاجئين، لافتاً إلى أن السوريين الذين ظلوا في الحدائق سيكون لهم الأولوية بالسكن في المخيم.


• نظمت لجنة المهجرين الفلسطينيين من سوريا إلى لبنان اعتصاما أمام مكتب وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" في صور بجنوب لبنان رفضا لقرار الوكالة قطع المساعدات النقدية عن أكثر من 1100 عائلة مهجرة، وسلم المعتصمون مذكرة إلى مدير "الأونروا" في منطقة صور أكدوا فيها رفض قرار الاونروا الظالم والقاضي بإسقاط أكثر من 1100 عائلة من برنامج الإغاثة والمساعدات الشهرية التي تقدمها الاونروا إلى المهجرين الفلسطينيين من سوريا، وأكدت المذكرة رفض المعايير الظالمة التي استندت اليها الأونروا في القرار، وطالبها بإعادة النظر في القرار عبر زيادة حجم المساعدات، وطالبت فصائل منظمة التحرير الفلسطينية والفصائل الفلسطينية ومنظمات المجتمع المدني ومنظمات حقوق الإنسان بالوقوف عند مسؤولياتها والضغط على الأونروا للتراجع عن هذا القرار الذي لا مبرر له.


• حددت وزارة النفط التابعة لحكومة الأسد أسعار المشتقات النفطية للمنشآت الصناعية والتجارية، حيث سعرت مادة المازوت بـ 150 ليرة لليتر، والفيول بـ 105 آلاف ليرة للطن، والبنزين بـ 140 ليرة، جاء ذلك حسب موقع "تشرين أونلاين" التابع لحكومة الأسد خلال كتاب أرسله وزير النفط سليمان عباس اليوم إلى وزير التجارة الداخلية في حكومة الأسد متضمناً أسعار المشتقات النفطية وفق المعايير التي تمت الموافقة عليها في توصية اللجنة الاقتصادية بتاريخ 15 تشرين الأول 2014، وأكد أمين سر "غرفة صناعة دمشق وريفها" أيمن مولوي أنَّ الغرفة تلقت اليوم عدة شكاوى من الصناعيين الذين تقدموا بطلبات للحصول على مادة المازوت من "شركة محروقات"، تفيد بأنَّ الشركة رفعت عليهم سعر ليتر المازوت إلى 150 ليرة لليتر، ورفضت بيعهم المادة المتفق عليها بالسعر القديم والذي يبلغ 80 ليرة، وطلبت منهم تسديد الفروقات إن رغبوا بالحصول على المادة، ولفت مولوي إلى أنَّ السعر الجديد البالغ 150 ليرة هو على أرض "مصفاة حمص" وإن تكاليف نقله سترفع سعره إلى 160 ليرة لليتر، مستغرباً من اتخاذ "شركة المحروقات" لهذا الإجراء، في الوقت الذي تطالب فيه "وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك" التابعة لحكومة الأسد بتخفيض الأسعار، واعتبر مولوي أنَّ هذا الإجراء سينعكس سوءاً على المنتج والصناعي والمستهلك.


• في دراسة حديثة للبيانات المالية نصف السنوية للمصارف الخاصة العاملة في سورية، تبيّن أن حوالي 92% من أرصدة وإيداعات 13 بنكاً خاصاً من أصل 14 شملتهم الدراسة، كانت في مصارف خارجية، وأقل من 8% في مصارف محلية، ووفق الدراسة التي قامت بها صحيفة الوطن المحلية، بلغ إجمالي الأرصدة والإيداعات لـ13 مصرفاً خاصاً عاملاً في السوق السورية لدى المصارف والمؤسسات المالية 324.54 مليار ليرة في نهاية حزيران (يونيو) من العام الجاري، وبما يشكل نسبة تزيد عن 43.5% من إجمالي موجودات تلك المصارف، والتي تزيد على 745 مليار ليرة في نهاية حزيران (يونيو) الماضي، علماً بأن الأرصدة تضم الحسابات الجارية وتحت الطلب، فبلغ إجمالي الأرصدة والإيداعات للمصارف الـ13 في المصارف الخارجية أكثر من 298.73 مليار ليرة ، مقابل 25.8 مليار ليرة في المصارف المحلية، وكُشِفَ أنّ الأرصدة المستحقة خلال 3 أشهر وما دون تشكل نحو 76.6% من إجمالي الأرصدة والإيداعات في المصارف المحلية والخارجية، في حين تشكل الإيداعات التي تزيد على 3 أشهر 23.4%، وبالتالي بلغ إجمالي الأرصدة ما يزيد على 248.5 مليارات ليرة ، في حين تجاوزت الإيداعات 75.9 مليار ليرة، وتوزعت الأرصدة بين 229.39 مليار ليرة في المصارف الخارجية، و19.16 مليار ليرة في المصارف المحلية، في حين توزعت الإيداعات بين 69.34 مليار ليرة في المصارف الخارجية، و6.64 مليار ليرة في المصارف المحلية.


• قرر "مصرف سورية المركزي" فرض جزاءات بحق شركة الشرق الأوسط للصرافة، وذلك وفقاً للائحة الجزاءات الإدارية والإجراءات العلاجية التصحيحية المقرة بموجب قرار حكومة الأسد رقم 5727/م، وتضمنت هذه القرارات فرض غرامة مالية قدرها 500 ألف ليرة، وذلك لمخالفة الشركة أحكام المادة 13 من القانون 24 لـ2006، جهة التوقف عن العمل دون الحصول على موافقة مسبقة من "مصرف سورية المركزي"، كما قرر المركزي فرض غرامة مالية قدرها 500 ألف ليرة لمخالفة الشركة قرار "مجلس النقد والتسليف" رقم 505/م.ن /ب4 تاريخ 13 أيار (مايو) 2009، جهة عدم تزويد مفوضية الحكومة بكل من البيانات الأسبوعية والشهرية اعتباراً من 1 تموز (يوليو) 2012 ولتاريخه، والبيانات الربع سنوية والنصف سنوية اعتباراً من 1 حزيران (يونيو) 2012 ولتاريخه، هذا، وقرر المركزي إيقاف الشركة بكافة فروعها عن ممارسة العمل كلياً، وتعليقه مؤقتاً لغاية 31 كانون الأول (ديسمبر) 2014، نظراً لتغيب الأشخاص القائمين على إدارة الشركة، وذلك كإجراء تصحيحي وعلاجي استناداً لأحكام البند أ من الفقرة 2 من المادة 5 من القسم الأول للائحة الجزاءات الإدارية والإجراءات التصحيحية والعلاجية المعتمدة بموجب قرار حكومة الأسد رقم 5727/م و تاريخ 26 نيسان (أبريل) 2012، جدير بالذكر أن شركة الشرق الأوسط للصرافة المساهمة تأسست في حلب 2011 برأسمال بلغ 250 مليون ليرة، موزعة على 500 ألف سهم، قيمة الواحد 500 ليرة، ويكتتب المؤسسون بنسبة 41% من رأسمال الشركة.


• مازالت مدينة دمشق تعاني انقطاعا من مادة المازوت في محطات الوقود ومراكز البيع، ويضطر سكان العاصمة للجوء إلى السوق السوداء من أجل تأمينها، حيث يعتمد عليها الكثيرون من أجل تشغيل مولدات الطاقة الكهربائية، ويتراوح سعر ليتر المازوت في السوق السوداء بدمشق بين 160 إلى 180 ل.س، أي ما يعادل تقريباً ضعف التسعيرة الرسمية التي حددتها الحكومة التابعة للنظام مؤخراً والبالغة 80 ل.س، وأشار مواطنون من العاصمة في هذا الإطار بأن هناك حالة من الفوضى العارمة التي خلفها موضوع عدم توفر المازوت في مراكز البيع سواء بالنسبة لأسعار النقل التي ارتفعت بحسب مزاجية السائقين، أو بالنسبة لازدياد تحكم تجار السوق السوداء بحاجتهم لهذه المادة الضرورية للتدفئة وتوليد الكهرباء عبر المولدات، مشيرين إلى أن ارتفاع سعره إلى 180 ل.س في ما وصفوه "ببسطات الوقود" هو أمر غير مقبول ومنهك لهم، خاصة إذا استمرت هذه الحالة خلال فصل الشتاء حيث ستحرم الشريحة الأكبر من المواطنين بسبب الضائقة المادية من شراء المادة للتدفئة.


• السبت 18\10\2014:
دولار أمريكي:
                    البنك المركزي: مبيع 163.6  .......... شراء 162.62
                       سعر السوق: مبيع 189      .......... شراء 188
يورو:
                    البنك المركزي: مبيع 209.78.......... شراء 208.32
                       سعر السوق: مبيع 241     ........... شراء 237
ريال سعودي:
                    البنك المركزي: مبيع 43.64 .......... شراء 43.33
                       سعر السوق: مبيع 51       .......... شراء 50
درهم إماراتي:
                    البنك المركزي: مبيع 44.56  .......... شراء 44.25
                       سعر السوق: مبيع 53       .......... شراء 51
دينار أردني:
                    البنك المركزي: مبيع230.64.......... شراء 229.03
                       سعر السوق: مبيع 266     .......... شراء 264
الليرة التركية:
                       سعر السوق: مبيع 85      .......... شراء 83
جنيه مصري:
                    البنك المركزي: مبيع 22.89.......... شراء 22.73

غرام الذهب: عيار21 (1غرام): 6600 ل.س
             عيار18 (1غرام): 5657 ل.س
أوقية الذهب: 224000 ل.س
الليرة الذهبية السورية: 53400 ل.س
الليرة الذهبية عيار 22: 55900 ل.س
الليرة الذهبية عيار 21: 53400 ل.س

لتر البنزين :  140 - 250 ل.س
لتر المازوت: 80 - 180 ل.س
اسطوانة الغاز: 1400 - 5000 ل.س

خزان الماء سعة 1000 لتر: 2500 ل.س
الخبز الحكومي: 25 - 75  ل.س
الخبز السياحي : 150 ل.س
الطحين: 100 ل.س

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة