تقرير شام الاقتصادي 25-04-2016

25.نيسان.2016

في هذا التقرير:
•تداولات سوق دمشق تواصل الصعود متجاوزةً 290 مليون ليرة.
•ضبط نحو 800 مخالفة في أسواق دمشق خلال نيسان الجاري.
•تسويق 50 ألف طن حمضيات بأكثر من 400 مليون ليرة.
•الاقتصاد: تسوية وضع الكثير من البضائع المحتجزة بالمرفأ.
•المصرف الزراعي يمنح قروضاً تتجاوز 37 مليار ليرة للربع الأول.
•استثناء حكومي لمؤسسة الإسكان بإعلان مشاريعها وفق المناقصات.
•أسعار الذهب والعملات والمحروقات في دمشق ليوم الأثنين 25\04\2016



•أغلقت “سوق دمشق للأوراق المالية” جلسة تداول الاثنين 25 نيسان 2016، بحجم تداول قدره 1.206.088 سهم موزعة على 124 صفقة،  بقيمة تداولات إجمالية بلغت 296.580.767 ليرة، حيث ارتفع حجم وقيمة التداول عن الجلسة الماضية،في حين انخفض مؤشر “سوق دمشق للأوراق المالية”  -7.76 نقطة عن الجلسة الماضية، مغلقاً على قيمة 1.568 نقطة بنسبة تغيّر  سالبة قدرها  -0.49%، وكانت أسهم الشركات المدرجة مرتبة حسب قيمة التداول كالتالي:                                              
1 – بنك سورية الدولي الإسلامي “SIIB”: تم تداول 1.126.503 سهم بقيمة تداول إجمالية  282.189.328 ليرة، من خلال  60 صفقة ليغلق سهمه على سعر 250 ليرة، مرتفعاً عن سعر إغلاق جلسة التداول السابقة 0.2%.  
2 – بنك قطر الوطني- سورية “QNBS”: تم تداول 52.490 سهم بقيمة تداول إجمالية 8.547.997 ليرة، من خلال 31 صفقة ليغلق سهمه على سعر 162 ليرة، منخفضاً عن سعر إغلاق جلسة التداول السابقة -1.91%.
3 – بنك البركة – سورية “BBSY”: تم تداول 14.962 سهم بقيمة تداول إجمالية 4.339.233 ليرة، من خلال 15 صفقة ليغلق سهمه على سعر  290 ليرة،  منخفضاً عن سعر إغلاق جلسة التداول السابقة -1.81%.


•أوضحت مصادر في “مديرية تموين دمشق”، أن دوريات التموين تواصل حملتها على مختلف الأسواق في العاصمة، حيث بلغ عدد الضبوط التموينية خلال الشهر الجارينحو 800 ضبط تمويني،أما في الريف أكد رئيس “دائرة حماية المستهلك” خالد الأحمد، أن المديرية تراقب الأسعار في أسواق ريف دمشق من خلال تسيير دورياتها بشكل يومي، إذ تم خلال الفترة الماضية من العام الجاري تنظيم 2700 ضبط لمعظم الفعاليات، منها للمواد الغذائية وغير الغذائية وعدم الإعلان عن الأسعار والغش والتدليس،وفي سياق متصل انخفضت أسعار معظم أنواع الخضر خلال نهاية الأسبوع الماضي وبداية هذا الأسبوع، حيث تراوحت أسعار البطاطا في مختلف أسواق الخضر بدمشق وريفها بين 100-175، فيما لم يتجاوز سعر كيلو البندورة 125 ليرة.
وعزا الأحمد ذلك إلى زيادة العرض نتيجة بدء إنتاج الموسم الصيفي، ودخول أراضٍ للإنتاج الزراعي لم تكن تنتج خلال الفترة الماضية، وتحسّن طرق المواصلات بين أماكن الإنتاج والاستهلاك.
فيما استمرّت أسعار السلع الاستهلاكية الأخرى بالارتفاع، مثل الرز والزيت والسمنة والمنظفات لارتباطها بأسعار الصرف،يذكر أن  رئيس دائرة حماية المستهلك في “مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك بريف دمشق” خالد الأحمد، بيّن مؤخراً أن قيمة التسويات على المخالفات العدلية في المحافظة، منذ بداية نيسان الجاري وحتى الـ12 منه، بلغت بحدود 2.5 مليون ليرة.


•كشف مدير فرع “المؤسسة العامة للخزن والتسويق” بدمشق فاروق عطوان، أن المؤسسة سوّقت نحو 50 ألف طن من محصول الحمضيات هذا الموسم، بقيمة تجاوزت 400 مليون ليرة، بنسبة تنفيذ 105% من المخطط،وعليه تم تسويق نحو 35 ألف طن من الحمضيات محلياً، عبر منافذ وصالات البيع التابعة للمؤسسة في المحافظات، في حين تم تسويق نحو 15 ألف طن من الحمضيات للأسواق الخارجية معظمها عبر البحر،مشيراً إلى أن تعطّل عمليات التصدير عبر الحدود البرية مع الدول المجاورة، حدّ من عمليات التسويق الخارجي حيث فوّت إغلاق الحدود مع الجانب العراقي تصدير ما لا يقل عن 100 ألف طن، إذ يعتبر العراق سوقاً مهماً لتصريف الحمضيات السورية،وأوضح عطوان أن المرحلة الحالية ليست مرحلة تخزين لأنها بداية الموسم لمعظم الخضر وليس لدى المؤسسة حالياً أي كميات مخزّنة من الخضر يمكن طرحها، سوى قرابة 70 ألف طن من التفاح مخزّنة لدى المؤسسة بمحافظة السويداء،وفيما يتعلق بتخزين مادة البطاطا بيّن مدير فرع المؤسسة أن صعوبة الوصول لأماكن الإنتاج في العديد من المناطق، أسهمت في انخفاض عمليات التخزين لهذه المادة، وخاصةً أن مركبات النقل التابعة للمؤسسة تعرّضت لعدّة عمليات اعتداء عليها، حيث استجرّت المؤسسة كميات من مادة البطاطا من منطقة سعسع في محافظة ريف دمشق رغم خطورة الطريق،وأوضح أن المؤسسة تعمل عبر صالاتها على تأمين مختلف المواد والمستلزمات الأساسية للمواطن، بأسعار تنافسية ومنخفضة مقارنة مع الأسعار في الأسواق، حيث تنخفض أسعار المواد الأساسية المؤمّنة عبر الخط الائتماني الإيراني 10-20%،مشيراً إلى أن المؤسسة تمتلك قرابة 14 منفذاً في سوق الهال المركزي، تسهم في زيادة قدرة المؤسسة على التدخل في هذا السوق وطرح المنتجات بأسعار منافسة وتحقيق توازن في الأسعار، كما استغلت المؤسسة كل المساحات المتاحة لها هناك واستطاعت إحداث 4 مسالخ للحوم، من أجل توفير المادة بسعر جيد ومواصفات مضمونة، خاصةً أن أسعار اللحوم ارتفعت بنسب كبيرة مؤخراً.


•كشف معاون وزير الاقتصاد لشؤون التجارة الخارجية بسام حيدر، عن تسوية مخالفات جزء كبير من السلع المحتجزة في “مرفأ اللاذقية”ووضعها بالاستهلاك المحلي،مؤكّداً أن تسوية مخالفات البضائع المحتجزة في “مرفأ اللاذقية” بدأ منذ بداية آذار الماضي، إذا يتقدّم  يومياً بين 10-20 تاجراً بطلبات لتسوية مخالفات بضائعهم،وقال حيدر: “إن وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية تمنح إجازات استيراد نظامية للبضائع المخالفة بعد تسديد غراماتها لدى مديرية الجمارك العامة، ولا يستغرق إصدار الإجازة أكثر من 24 ساعة بعد تقديم الطلب إلى إحدى مديريات الاقتصاد”،ونفى معاون وزير الاقتصاد انعكاس ذلك على عمل الوزارة الاعتيادي منوّهاً إلى إن منح إجازات وموافقات الاستيراد لا يزال مستمراً، وفقاً لما تقرره لجنة ترشيد المستوردات، لجهة الموافقة على السلع الأساسية التي تخدم متطلبات المرحلة الراهنة،وأشار حيدر إلى أن جزءاً كبيراً من البضائع هي سلع أساسية ومواد غذائية تم تخليصها ووضعها بالاستهلاك المحلي، إذ أن عمليات التسوية تتم بيسر وسهولة وفقاً للقرارات النافذة دون فرض أي غرامات أو رسوم جديدة، حيث يتطلّب فرض أي رسم جديد قانوناً لاعتماده رسمياً،وكان رئيس “غرفة تجارة دمشق” غسان القلاع، أعلن في وقت سابق أن 95% من البضائع المحتجزة، عبارة عن  سلع كمالية وليست مواداً أساسية،يشار إلى أن البضائع المذكورة بقيت محتجزة في المرفأ مدة طويلة لعدم حصول أصحابها على موافقات وإجازات قبل استيرادها، ليتم بعد ذلك التوصّل لقرار بتخليصها بين غرف التجارة و”وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية”.


•كشف مدير عام “المصرف الزراعي التعاوني” ابراهيم زيدان، أن القروض الممنوحة خلال الربع الأول من العام الجاري، تجاوزت 37.25 مليار ليرة، بنسبة 40% من المخطط، موزعة على 250 مليون ليرة إقراضات للمزارعين، و37 مليار ليرة إقراضات  لصالح جهات القطاع العام عبر “المؤسسة العامة للحبوب”،لافتاً إلى أن خطة المصرف في مجال الإقراض  هذا العام، تقدّر بنحو 20 مليار ليرة، إضافةً إلى 115 مليون ليرة لقرض المشروع الوطني للري الحديث، وخطط للقروض الممنوحة بموجب أنظمة خاصة للقطاع العام بمبلغ 74 مليار، حيث بلغ إجمالي الإقراض المخطط لـ2016 ما يقارب  94 ملياراً و115 مليون ليرة،أما في مجال مبيعات مستلزمات الإنتاج أوضح زيدان أنه رغم الظروف الحالية، استمر “المصرف الزراعي” بتأمين مادة السماد للفلاحين في المناطق الآمنة، حيث بلغت مبيعات مستلزمات الإنتاج خلال الأشهر الـ3 الأولى من العام، مبلغاً قدره 887 مليون ليرة، موزّعة على 1857 طناً سوبر فوسفات بقيمة 161مليون ليرة، و10284 طناً سماد يوريا بأكثر من 725 مليون ليرة، في حين بلغت كمية سماد نترات الأمونيوم 30% أي ما يساوي 39 طناً بقيمة 1.8 مليون ليرة، وسماد سلفات البوتاس 1 طن بقيمة 77 ألف ليرة،وأضاف مدير عام المصرف أن الودائع صعدت خلال الربع الأول لنحو 35 ملياراً و651 مليون ليرة، حيث بلغت قيمة الودائع تحت الطلب 32 ملياراً و533 مليون ليرة، ووصلت ودائع لأجل 480 مليون ليرة، بينما بلغت ودائع التوفير مليارين و577 مليون ليرة، أما الحسابات المجمدة فقد سجّلت 61 مليون ليرة، مرتفعةً بذلك عن إجمالي قيمة الودائع للفترة ذاتها من 2015، والتي بلغت 32 ملياراً و62 مليون ليرة،وفيما يتعلّق بالخطة الاستثمارية للمصرف أكّد زيدان رصد مبلغ 400 ألف ليرة، للخطة الاستثمارية في 2016، موزّعة على 359 ألف ليرة للمشاريع المباشر بها في الخطة الخمسية العاشرة، كما خصّص لتطوير عمل المصرف مشروع شراء نظام معلوماتي للإدارة العامة، ومشروع تطوير التجهيزات الحاسوبية في الإدارة العامة ومشروع توسيع شبكة لفروع المصرف غير المشملة بالشبكة.


•وافقت اللجنة الاقتصادية على اقتراح “وزارة الإسكان والتنمية العمرانية” باستثناء “المؤسسة العامة للإسكان” من قرار “مجلس الوزراء” الصادر بالكتاب رقم 19001/1 تاريخ 2 – 12 – 2015،ويتضمّن القرار إعطاء الأولوية لشركات القطاع العام بتنفيذ المناقصات والعطاءات المتعلقة بالأعمال الإنشائية التي يتم الإعلان عنها من قبل الوزارات والجهات التابعة لها، وبهامش زيادة يصل لـ15% كحد أقصى، مقارنةً بالأسعار المقدمة من القطاع الخاص شرط أن يتم تنفيذ 80% كحد أدنى من هذه الأعمال من قبل مؤسسات القطاع العام المعنية،وعليه وافقت اللجنة على استثناء “المؤسسة العامة للإسكان” من القرار المذكور، وأن يتم الإعلان عن مشاريع المؤسسة وفق أسلوب المناقصة وطلب العروض، بموجب أحكام نظام العقود الصادر بالقانون رقم 51/ 2004، في ضوء المبررات التي تقدمت بها المؤسسة، المتمثلة بأن مشاريع المؤسسة تنفّذ لمصلحة المواطنين المكتتبين على السكن، وهي ممولة في جزئها الأكبر من دفعات المكتتبين والأقساط الشهرية، وبقروض من صندوق الدين العام أو “المصرف العقاري”، ما يضطر المؤسسة إلى تنفيذ هذه المشاريع وفق طريقة المناقصة للحصول على السعر الأرخص،إضافةً إلى أن نسبة 15% على مشاريع السكن العمالي أو الشبابي أو الادّخار، وفق مضمون القرار المذكور تنعكس سلباً على المكتتبين في هذه المشاريع من خلال تحمّلهم أعباءً إضافية، ولاسيما أن الهدف الأساس للمؤسسة هو تقديم مسكن بسعر التكلفة،يذكر أن رئيس “نقابة مقاولي ريف دمشق” محمد رمضان، بيّن سابقاً أن شركات القطاع الخاص نفّذت 78% من خطة الدولة للإسكان، بقيمة 823 مليار ليرة، بينما نفّذ القطاع العام 22% منها، مطالباً رئيس “مجلس الوزراء” بالعدول عن قراره بتوزيع المشاريع على شركات القطاع العام فقط.
 


• الأثنين 25\04\2016:
دولار أمريكي:
                    البنك المركزي: مبيع 473  .......... شراء 472
                       سعر السوق: مبيع  538       .......... شراء 535
يورو:
                    البنك المركزي: مبيع 412.95 .......... شراء 413.66
                       سعر السوق: مبيع  590      .......... شراء 586
ريال سعودي:
                    البنك المركزي: مبيع 75.44  .......... شراء 74.91
                        سعر السوق: مبيع 137     .......... شراء 136
درهم إماراتي:
                    البنك المركزي: مبيع 77.02   .......... شراء 76.49
                       سعر السوق: مبيع  138      .......... شراء 137
دينار أردني:
                    البنك المركزي: مبيع 398.73 .......... شراء 395.95
                       سعر السوق: مبيع  730      .......... شراء 724
الليرة التركية:
                       سعر السوق: مبيع  181     .......... شراء 179
جنيه مصري:
                    البنك المركزي: مبيع  35.24 .......... شراء 34.99
                       سعر السوق: مبيع  47       .......... شراء 46

غرام الذهب:   عيار21 (1غرام): 18600ل.س
                 عيار18 (1غرام): 15943ل.س
أونصة الذهب: 664000ل.س
الليرة الذهبية السورية : 154000ل.س
الليرة الذهبية عيار 22: 161000ل.س
الليرة الذهبية عيار 21: 154000ل.س
غرام الفضة: 291ل.س

لتر البنزيـــن : 160 - 350 ل.س
لتر المــازوت: 135 - 200 ل.س
اسطوانة الغاز: 1900 - 3500 ل.س

خزان الماء سعة 1000 لتر: 2500 ل.س
الخبز الحكومي 1كغ: 50 - 150  ل.س
الخبز السياحي 1كغ : 170 - 300 ل.س
الطحين 1كغ: 195 ل.س

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة