طباعة

تقرير شام الاقتصادي 26-04-2020

26.نيسان.2020

رصد موقع "اقتصاد" المحلي تراجع سعر صرف الليرة السورية مقابل الدولار، اليوم الأحد 26 أبريل/ نيسان، بعد أن شهدت أسواق الصرف طلباً كبيراً على السيولة بالعملة المحلية تزامناً مع حلول شهر رمضان المبارك.

وارتفع سعر صرف الدولار في العاصمة السورية دمشق ليصبح ما بين (1260 – 1265) ليرة شراء، و(1270 – 1275) ليرة مبيع، وفي مدينة حلب، ارتفع الدولار ليصبح ما بين (1260 – 1264) ليرة شراء، و(1265 – 1268) ليرة مبيع.

وفي الشمال السوري ارتفع سعر صرف الدولار في مدينة إدلب ليصبح ما بين 1265 ليرة شراء، و1270 ليرة مبيع. فيما سجلت التركية 179 ليرة شراء، و181 ليرة مبيع، وشمال حلب سجل سعر الصرف ما بين 1265 ليرة شراء، و1270 ليرة مبيع.

وفي جنوب البلاد  ارتفع الدولار، بقيمة 10 ليرات، في محافظة درعا، خلال تعاملات اليوم، ليسجل سعر ما بين (1220 – 1225) ليرة شراء، و(1230 – 1235) ليرة مبيع، وفي شرقي دير الزور، ارتفع الدولار 10 ليرات، ليصبح ما بين 1270 ليرة شراء، و1273 ليرة مبيع.

ونقل موقع "اقتصاد"، عن أصحاب مراكز صرافة وصفهم بأن تعاملات سوق الصرف في شرقي دير الزور، غير مستقرة، .ذلك إلى إغلاق المعابر بين المناطق بسبب الحظر جراء "كورونا"، مما انعكس سلباً على تعاملات سوق الصرف.

وبحسب أسعار الصرف في أسواق دمشق ليوم الأحد ارتفع اليورو، ليصبح ما بين (1363 – 1370) ليرة شراء، و(1375 – 1383) ليرة مبيع. فيما أغلقت التركية في دمشق ما بين (177 – 179) ليرة شراء، و(180 – 182) ليرة مبيع.

وأبقى المصرف المركزي على سعر صرف الليرة السورية أمام العملات الأجنبية، مسجلاً سعر 704 ليرات للدولار الأمريكي، 762 ليرة سورية لليورو، في حين ثبت سعر الحوالات الخارجية على سعر 700 ليرة سورية للدولار الأمريكي الواحد.

ونشرت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك التابعة للنظام ما قالت إنها خطة توزيع المواد الغذائية الأساسية السكر- الرز لشهر جديدة أيار وحزيران وفق جدول تناقلته صفحات موالية للنظام.

وجددت الوزارة في بيان منفصل زعمها أن ارتفاع اسعار الخضروات والفواكه ومحمل المواد الغذائية هو تهريبها لدول الجوار، الأمر الذي نتج عنه موجة تعليقات ساخطة من واقع الحال الذي تعيشه مناطق سيطرة النظام.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام