جولة شام الصحفية ليوم الثلاثاء 9-9-2014

10.أيلول.2014

• ذكرت صحيفة وورلد تريبيون الأمريكية أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما يبحث فرض منطقة حظر جوي فوق سوريا في مسعى لوقف تنظيم داعش بناء على اقتراح مقدم من تركيا، وبحسب الصحيفة فقد قالت مصادر دبلوماسية إن أوباما يروج لخطة لائتلاف مدعوم من الغرب بشأن فرض منطقة حظر جوي فوق شمال سوريا، وأشارت المصادر إلى أن أوباما الذي رفض اقتراحا مماثلا عام 2013 أرسل وزير الخارجية الأمريكي جون كيري ووزير الدفاع تشاك هاجل للتشاور مع حلف الناتو والحلفاء العرب كجزء من مساع لوقف تقدم تنظيم "داعش"، ووفقا للصحيفة فقد أكد مصدر أن هذا الاقتراح جاء من تركيا التي ترى أن هذا الامر بمثابة وسيلة لحماية حدودها مع سوريا, مضيفة أن أوباما رأى أن هذا الاقتراح يعد وسيلة لحماية الحدود التركية مع سوريا التي تعتبر الطريق الرئيسي للتنظيم المسلح، وأوضحت المصادر أن منطقة الحظر الجوي ستكون قاصرة على الحدود الشمالية لسوريا مع تركيا حيث يسيطر تنظيم داعش على المحافظات السورية الثلاث التي تقع في الشمال والقواعد العسكرية السورية الكبرى التي تم احتلالها، كما ذكرت الصحيفة الأمريكية أن وكالة المخابرات المركزية الأمريكية "سي آي ايه" قامت بتدريب عناصر مسلحة للدفاع عن القوات السورية الموجودة قرب هضبة الجولان, وذلك مع تقدم الميليشيات المسلحة نحو مرتفعات الجولان، وأكدت الصحيفة أن أكثر من عشرة آلاف من العناصر المسلحة – الذين يمثلون 30 من الميليشيات- يتمركزون في الجزء السوري من هضبة الجولان, وأضافت أن نحو 25 % من المقاتلين تم تدريبهم من جانب السي آي ايه في الأردن لمساعدة القوات السورية.

• أشارت صحيفة كريستيان ساينس مونيتور الأمريكية في مستهل افتتاحيتها إلى طريقة أخرى لدحر تنظيم الدولة وهي أن العالم العربي بحاجة إلى نموذج تقدم مشجع يحتذى به إذا قدر له أن يحتشد وراء الولايات المتحدة لهزيمة التنظيم وأن هذا النموذج الديمقراطي موجود في تونس الموطن الأصلي للربيع العربي، وترى الصحيفة أنه يمكن دحر تنظيم الدولة باتباع التجربة التونسية التي تحاول بناء شيء مخالف للنموذج الذي يحاول "الإرهابيون" ومن وراءهم فرضه بما لديها من فكرة واضحة عن الواقع ومواجهتها للمخاوف، وقالت إن من أسباب نجاح تونس هو أن الأحزاب المتنافسة فيها قررت أن تنفتح على بعضها وتتجنب كل أشكال التطرف، وختمت بأنه بالرغم من خيبة أمل الربيع العربي في مصر وليبيا وسوريا وفي أماكن أخرى فإن تونس تظل نجما يهتدي به العالم العربي وينبغي أن يحجب أي إغراء بين الشباب المسلم للانضمام إلى تنظيم الدولة.

• طرحت افتتاحية صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية عدة تساؤلات بشأن الخطة الهجومية التي يسعى الرئيس الأميركي باراك أوباما لتنفيذها لمواجهة تهديد تنظيم الدولة ومنها: تفسير كيفية انسجام الضربات الجوية ضد التنظيم مع إستراتيجية أوسع نطاقا وكيف يمكن أن تكون ناجحة وكيف يمكن أن يتم ذلك دون إفادة النظام السوري المستبد وكيف يمكن لأميركا أن تتجنب تورطا عسكريا إذا تحركت بقوة أكثر في هذا المسار، وأشارت الصحيفة إلى أن التركيز على العمل العسكري وحده غير مضمون وأن إستراتيجية الإدراة الأميركية الأوسع يجب أن تركز على العناصر السياسية والاقتصادية والدبلوماسية لأنها لا تقل أهمية في دحر التنظيم.

• أكدت افتتاحية صحيفة واشنطن بوست الأمريكية على أن الولايات المتحدة محقة في الشروع في تدمير تنظيم الدولة الإسلامية لأنه بالإضافة إلى تهديده أمن العراق وسوريا تتجه أنظاره إلى المزيد من زعزعة الاستقرار في الأردن والسعودية وكردستان فضلا عن تنفيذ هجمات إرهابية في أوروبا وأميركا، وأشارت الصحيفة إلى أنه إذا كان أوباما ملتزما حقا بدحر التنظيم فإن بعض الأمور يجب أن تعقب هذا التصميم وأولها أن الهدف -وهو النصر- يجب أن يحدد الإستراتيجية والأساليب والجدول الزمني، وثانيا يجب عليه أن يشرح هذه الإستراتيجية للشعب الأميركي بكل وضوح ويكسب تأييد ممثليه في الكونغرس.

• نشرت صحيفة الغارديان البريطانية تحقيقا حول إقبال الأتراك على الزواج من سوريات نزحن جراء الحرب المستعرة في بلادهن منذ أكثر من ثلاثة أعوام، ونقلت الصحيفة عن طبيب تركي أن قرابة أربعة آلاف امرأة سورية تزوجن من رجال أتراك في مدينة كلس، التي تقع على الحدود التركية السورية، وقال مراسل الغارديان كونزتانز ليتش، الذي أعد التحقيق، إن منظمات حقوقية نسوية أعربت عن قلقها من هذا الاتجاه حيث أن الكثير من النساء يوافقن على هذه الزيجات بدافع اليأس، وأن الرجال يستغلون هذا الأمر، ونقل المراسل عن ناشطة من محافظة غازيانتيب، جنوبي تركيا، تعبيرها عن شعور بالقلق يساور النساء في تركيا بشأن مدى استقرار عائلاتهن، وقالت إن الخوف المستمر من احتمال فقد أزواجهن يضع ضغوطا على النساء المحليات، كما تزايد معدل العنف الأسري والتهديدات والضغوط النفسية والانتهاكات من جانب الزوج.

• كشفت صحيفة الوطن السعودية بأن المملكة سوف تستضيف قمة دولية عربية لبحث سبل درء خطر تنظيم "الدولة الإسلامية" وتمددها في كل من سورية والعراق فيما تستثنى إيران من هذا الاجتماع، وذكرت نقلا عن مصادر خاصة أنه سيلتئم الخميس في مدينة جدة، تحالف عربي غربي على مستوى وزراء الخارجية "لدراسة وضع استراتيجية موحدة لمكافحة الإرهاب بشكل عام، وهذا التنظيم الإرهابي بشكل خاص، وطبقا للمصادر ذاتها، فإنه تأكد حتى الأمس، حضور وزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي، إلى جانب الولايات المتحدة الأميركية ولبنان والأردن ومصر لاجتماع الخميس، إضافة إلى عدد من وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي، قد يكون منهم بريطانيا وفرنسا، بينما أشارت مصادر أخرى إلى أن إيران ليست مدعوة لهذا الاجتماع، وأكدت المصادر للصحيفة أن حل الأزمة السورية بشمولية سيكون حجر الزاوية في القضاء على "الدولة الإسلامية" مشيرة إلى المجتمعين سيعقدون لقاءهم على وقع ما سيفصح عنه الرئيس الأميركي باراك أوباما الأربعاء من خطة تحرك بلاده ضد التنظيم، وتوقعت الصحيفة أن يحضر القرار العربي الذي تم إقراره الأحد في الاجتماع الوزاري لجامعة الدول العربية، والذي يقضي بدعم الجهود الدولية في محاربة تنظيم "الدولة الإسلامية".

• نقلت صحيفة القدس العربي عن مصدر أمني سوريّ، امتنع عن نشر اسمه، نبأ إعفاء بشار الأسد لابن خالته العميد حافظ مخلوف، أحد أفراد الحلقة الضيقة التي تدير شؤون "النظام السوري"، الأخ الشقيق لرامي مخلوف أحد أكبر المسيطرين على الاقتصاد السوري، وابن محمد مخلوف، خال بشار وشقيق والدته أنيسة، والعميد مخلوف هو رئيس القسم 40 في الفرع الداخلي التابع للمخابرات العامة السورية ولكن صلاحياته كانت تتجاوز القسم الذي كان يرأسه، وكان عملياً يهيمن على أمن محافظة دمشق، وهي المركز الرئيسي لعمليات النظام الأمنية والعسكرية والسياسية، وبحسب مصادر موثوقة داخل النظام فإن إعفاء مخلوف جاء على خلفية تجاوزات متراكمة وامتعاض عدد من القادة الأمنيين من تجاوزاته ولا سيما ضباط شعبة الاستخبارات العسكرية، وبحسب الصحيفة فإن نظام الأسد يعمد إلى بث شائعات مشابهة بين الحين والآخر عبر وسائل الإعلام، في محاولة للتأكيد على أنه ممسك بزمام الأمور، وأنه يقوم بإصلاح داخلي بشكل تدريجي، وغالباً ما تستهدف هذه الإشاعات الحلقة الضيقة المحيطة بالأسد، حيث تم خلال الأشهر الماضية إقالة حافظ مخلوف 4 مرات، ووفيق ناصر رئيس فرع الأمن العسكري في السويداء 3 مرات، واعتقل سليمان هلال الأسد 5 مرات

  • اسم الكاتب: محرري شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة