طباعة

تقرير شام السياسي 03-01-2015

03.كانون2.2015

المشهد المحلي:
• انطلق يوم أمس الجمعة الاجتماع الثامن عشر للهيئة العامة للائتلاف في مدينة إسطنبول التركية، والذي سيستمر حتى يوم غد الأحد الرابع من كانون الثاني/ يناير، حيث سيناقش المجتمعون آخر التطورات الميدانية والسياسية على الساحة السورية، لاسيما المبادرة الروسية وخطة المبعوث الدولي ستيفان ديمستورا، بالإضافة لمناقشة نتائج الزيارات الأخيرة لقيادة الائتلاف إلى كل من القاهرة والرياض، وأورد موقع الائتلاف الالكتروني أنه سيتم في هذه الاجتماعات انتخابات لاختيار رئيس جديد للائتلاف خلفاً لهادي البحرة الرئيس الحالي، وكذا اختيار هيئة رئاسية جديدة من أمين عام خلفاً لنصر الحريري الأمين العام الحالي، ونواب رئيس جدد، كما سينتخب هيئة سياسية جديدة، حيث أن الاجتماعات ستكون مغلقة، ويناقش الائتلاف في اليوم الثاني من اجتماعاته المبادرة الروسية وخطة المبعوث الدولي ستيفان دي ميستورا.
• كشفت  مصادر الائتلاف الوطني لقوى المعارضة والثورة السورية لصحيفة "الشرق الأوسط"، أن الأمين العام للائتلاف نصر الحريري، يعد أبرز المرشحين الحاليين والأكثر حظا لخلافة رئيس الائتلاف هادي البحرة، ويتوقع أن تجري الانتخابات في اليوم الأخير من اجتماعات الهيئة العامة للائتلاف، وأشارت المصادر إلى أن كلا من محمد قداح ويحيى مكتبي، ينافسانه، وقد طرح في وقت سابق اسم ميشيل كيلو الذي يبدو أن أمر ترشيحه لم يُحسم بعد، ويتوجه الائتلاف لمقاطعة مؤتمر موسكو المزمع عقده في 26 يناير (كانون الثاني) الحالي، في العاصمة الروسية للحوار بين النظام والمعارضة، وقالت المصادر إلى أن التوجه العام هو نحو مقاطعة الائتلاف بكامل أعضائه للمؤتمر لأكثر من سبب؛ بينها أن المبادرة غير مكتملة، وأن موسكو، لا تشكل أرضا حيادية باعتبارها حليفة النظام وأي عملية تفاوضية مستقبلية يجب أن تتم على أرض غير طرف في الصراع الحاصل في سوريا.
• أكد عضو الهيئة السياسية للائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية الدكتور بدر جاموس لقناة "العربية" أن الاجتماع الثامن عشر للهيئة العامة للائتلاف ناقش في يومه الأول آخر التطورات الميدانية والسياسية على الساحة السورية، وانتقد جاموس دعوة روسيا لمؤتمر عام في موسكو لأطراف المعارضة، مشيراً إلى أن هناك تحفظات عديدة عليها، من بينها آلية الدعوة، وطالب جاموس بوجود أطراف حقيقية تمثل الشعب السوري.


المشهد الإقليمي:
• رفض مصدر رسمي أردني نفي أو تأكيد ما نقلته تقارير إعلامية عربية وغربية عن قيام طيران التحالف الدولي فجر الجمعة، بعملية إنزال فاشلة بهدف تحرير الطيار الأردني معاذ الكساسبة الذي أسره تنظيم "الدولة الإسلامية" سابقا الأسبوع الماضي، وشدد المصدر لصحيفة الغد الاردنية في عددها الصادر السبت، على أن أي معلومات سيعلن عنها بالطرق والوقت المناسبين وبما يراعي المصلحة الوطنية، ودعا إلى توخي الحذر بالتعاطي مع أي أخبار مجهولة المصدر، وإلى ذلك، أكدت مصادر حكومية أخرى، عدم تلقيها أي أخبار سيئة تتعلق بمصير الطيار الكساسبة، هذا وكانت تقارير إعلامية أفادت بأن قوات التحالف حاولت تنفيذ عملية الإنزال بعد أن قام "داعش" بنقل الطيار الأسير أول أمس الخميس، إلى أحد مقراته بمنطقة السكن الشبابي القريبة من شارع الساقية الذي تمت محاولة الإنزال فيه، إلا أن هذه العملية فشلت.
• أكد علي عبد الكريم، سفير نظام الأسد في لبنان، أن نظامه تفهم الإجراءات التي فرضتها السلطات اللبنانية على دخول السوريين ومنها ضرورة حصولهم على تأشيرات، واصفا هذه الإجراءات بأنها معادلة لإيجاد عوامل تنظيمية نتيجة ضغوط كبيرة، وقال - في تصريح عقب لقائه برئيس وزراء لبنان الأسبق سليم الحص- إن موضوع دخول السوريين وخروجهم يحتاج تنسيقا وتكاملا بين الجهات المعنية في البلدين، وأظن أن الخطوات التي اتخذت فيها ملامح أفضل من الإجراءات السابقة، ونحن مع الحكومة اللبنانية، وهذا الأمر يحتاج تشخيصا صحيحا وتنسقا يتكامل فيه البلدان، وأضاف أن هذه الإجراءات هي معادلة لإيجاد عوامل تنظيمية نتيجة ضغوط كبيرة ربما ساهمت فيها الأوضاع التي يعانيها لبنان، ونحن نقدرها ونتفهمها.
• أعلنت فرقة الحماية التابعة للحرس الثوري الإيراني، اليوم السبت، إحباطها عملية اختطاف طائرة تابعة للخطوط الجوية الإيرانية، كانت متجهة، في وقت سابق، من العاصمة طهران إلى دمشق، ونقلت وكالة أنباء فارس الإيرانية، عن رئاسة هذه الفرقة، أن منفذ العملية يحمل الجنسية الإيرانية وصعد على متن الطائرة بشكل قانوني، وقام بإخافة الركاب والهجوم على بعضهم بعد إقلاعها، فتدخل فريق الحرس الأمني الموجود على متنها واعتقله، وأشارت فرقة الحرس إلى أن تنظيم "الدولة الإسلامية" وبعض المجموعات المتشددة في المنطقة تشكل حاليا تهديداً على الطائرات الإيرانية حيث تسعى هذه الأطراف لتوجيه ضربات لإيران، حسب قوله.


المشهد الدولي:
• ذكرت مصادر ديبلوماسية غربية في باريس، أن القيادة الروسية أبلغت المعارضة السورية أن مصير بشار الأسد لن يناقش خلال اجتماع موسكو، وستجري اللقاءات في ذهنية استمرارية الحوار الوطني، كما هو موجود في نص "جنيف- ١"،  وأكدت المصادر أن موقف الإدارة الأميركية من الحوار الذي ترعاه روسيا حيادي، وبحسب ما أوردت صحيفة " الحياة "، فإن موسكو طلبت من الدول الغربية، ومنها الولايات المتحدة، أن تعمل كي لا يكون إعلامها سلبياً إزاء الاجتماعات التي ستعقد بين بعض عناصر المعارضة السورية والنظام في العاصمة الروسية في ٢٧ و٢٨ كانون الثاني (يناير) الجاري، وقالت مصادر فرنسية لـ "الحياة"، إن اجتماعات موسكو تهدف إلى تقسيم المعارضة السورية التي ما زالت مختلفة في ما بينها في شأن قبول الدعوة الروسية أو رفضها.
• أكدت جبهة النصرة (تنظيم قاعدة الجهاد على أرض الشام) أنه يحتجز سيدتين إيطاليتين كانتا تعملان لصالح إحدى الجمعيات الخيرية في سورية، وقال أبو فادي عضو التنظيم، الذي ينشط في سورية ولبنان، ردا على سؤال لوكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) بشأن تسجيل فيديو على الإنترنت لاحتجاز الرهينتين إن التسجيل حقيقي وأن الجبهة تحتجز الرهينتين لأن دولتهما تدعم الضربات التي توجه إلى التنظيم في سورية، وجريتا راميللي وفانيسا مارزولو فقدتا في مدينة حلب السورية في تموز الماضي أثناء عملهما في أحد مشاريع الإغاثة الإنسانية في المدينة، وقد أصاب خطف السيدتين إيطاليا بصدمة، ولكن نبأ احتجازهما لدى "جبهة النصرة" وليس لدى التنظيم الأكثر تشددا وعنفا أي تنظيم "الدولة الإسلامية" المعروف إعلاميا بـ "داعش" سيكون بمثابة نبأ مريح لأسرتيهما إذا تم تأكيده، بحسب الوكالة.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام