تقرير شام السياسي 05-04-2015

05.نيسان.2015

المشهد المحلي:
• يطلق الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، اليوم الأحد، حملة إعلامية لمخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين في العاصمة السورية دمشق، والذي يشهد أوضاعا إنسانية صعبة، وتأتي الحملة تحت عنوان "أنقذوا اليرموك"، حيث أشار الاتحاد  إلى أن أهداف الحملة إنقاذ المخيم من الحصار والحرب والفتنة، والضغط باتجاه حماية المدنيين، مشيراً إلى الدعوة لفكّ الحصار عن المخيم، وتنظيم عمليات إغاثة عاجلة إليه، ولفت الاتحاد في بيان له إلى أن مدة الحملة ستكون أسبوعاً واحداً، على أن تكون موجهة للرأي العام الفلسطيني والعربي، وللقوى السياسية المؤثرة، وأوضح أنها تشمل توزيع أخبار وتقارير وصور ولوحات، وإنشاء صفحة خاصة على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، ونشر معلومات عن كل الأوضاع السياسية والاجتماعية والإنسانية المتعلقة بالمخيم.
• قال قائد جيش الإسلام زهران علوش إن 60 دولة تحالفت لإنهاء وجود "داعش"، ورصدت لذلك مبلغ 500 مليار دولار، متسائلاً: لكننا نحن حين أنهينا داعش في الغوطة كم صرفنا؟، وأضاف خلال مؤتمر صحفي له في الغوطة الشرقية أنه لو أعطونا 100 مليار لأنهيت "داعش" والنظام والميليشيات الشيعية وحزب اللات (حزب الله الإرهابي)، وقد نصل إلى إيران والصين، مشددا على أن 60 دولة رصدت 500 مليار دولار لإنهاء تنظيم، ونحن يُطلب مننا بدون ولا دولار أن ننهي نظام وليس تنظيم.
• أعلنت "منظمة التحرير الفلسطينية" إخراج حوالى ألفي شخص من سكان مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين جنوب دمشق باتجاه أحد الأحياء المجاورة، وذلك بعد سيطرة تنظيم "داعش" على أجزاء واسعة من المخيم إثر هجوم بدأه الأربعاء، وقال رئيس الدائرة السياسية للمنظمة في دمشق أنور عبدالهادي: لقد فتحنا معبراً آمناً من بيت سحم والبلدية، وتمكّنا عبرهما من إخراج حوالى 400 عائلة أي نحو ألفي شخص من مخيم اليرموك في اليومين الأخيرين، موضحاً أنه تم إيداع السكان في مراكز إيواء في منطقة الزاهرة المجاورة.
• أعلن رئيس "تيار بناء الدولة السورية" لؤي حسين، أنه لن يشارك في اللقاء الذي دعت إليه موسكو بين السادس والتاسع من الشهر الحالي ويجمع ممثلين عن النظام والمعارضة، بسبب حظر السفر المفروض عليه، وقال حسين إن سلطات النظام لم ترفع حظر السفر المفروض علي وبالتالي لن أشارك في مؤتمر موسكو والتيار لن يشارك كذلك، وفي وقت سابق، أعرب حسين المتهم بـ"وهن نفسية الأمة" عن أمله، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية، بأن ترفع سلطات النظام عنه قرار حظر السفر ليتمكن من المشاركة في لقاء موسكو الذي دعته الخارجية الروسية لحضوره مع اثنين من أعضاء التيار هما نائبه أنس جودة والأمين العام للتيار منى غانم.


المشهد الإقليمي:
• قال عمرو موسى، الأمين العام السابق لجامعة الدول العربية، إن تركيا دولة مهمة جدًا وتعي أهمية مصر جيدًا، لكنها تشترط على القيادة المصرية أن تكون على شكل معين حتى تستطيع التعامل معها، وهو أمر غير مقبول بالمرة، وأكد موسى أن حل الأزمة السورية سيكون بإسهام عربي، لافتًا إلى أن لا أحد يتمتع بقوة أكبر من بين الأطراف المتنازعة في سوريا، ونفى موسى، بحسب ما نقلت عنه وسائل إعلام مصرية، أن يكون نظام الأسد، يزداد قوة، خاصة في ظل تدهور الأوضاع هناك وحالة الدمار الذي يعيش فيه الشعب السوري، وتشتت أغلب مواطنيه كلاجئين في باقي دول العالم.
• هدد سفير نظام الأسد السابق في الأردن بهجت سليمان، بأن الأردنيين سيدفعون ثم تجاوزاتهم، وزعم سليمان الذي طرد من الأردن العام الماضي، أن الأردنيين وصلوا في انخراطهم العدواني على سوريا حتى الرقبة، موضحاً أن عليهم أن ينتظروا الجزاء نتيجة هذا التجاوز، وقال من خلال منشور على صفحته في فيسبوك: إن الأشقاء الأردنيين تجاوزوا المبدأ التقليدي لديهم في مسألة الانخراط حتى الركبة في العدوان على سوريا ووصلوا في انخراطهم حتى الرقبة، مضيفا أن ذلك يعني أنهم تجاوزوا الخط الأحمر ومن  يتجاوز الخط الأحمر عليه أن ينتظر الجزاء العادل الذي سوف يلحق به.
• قال الجيش اللبناني في بيان له إنه قتل وتوقيف مسلحين سوريين في عرسال يوم أمس، وجاء في البيان أن قوة من الجيش تصدت ليل أمس لمجموعة إرهابية مسلحة حاولت التسلل من جرود منطقة عرسال في اتجاه البلدة، حيث اشتبكت معها وتمكنت من قتل المدعو خليل أحمد وتوقيف المدعو أحمد كرم الحسن، وهما من التابعية السورية، وبحسب البيان فإن الأخير اعترف بأنهما مسؤولين عن مجموعات في أحد التنظيمات الإرهابية، وقد بوشر التحقيق مع الموقوف بإشراف القضاء المختص.


المشهد الدولي:
• دعا بابا الفاتيكان فرنسيس الأول اليوم الأحد خلال رسالته "للمدينة والعالم" بمناسبة عيد الفصح، أهم الأعياد لدى المسيحيين، إلى إنهاء الحروب والعنف، معربا عن أمله في المصالحة في شتى أنحاء العالم وسط مناخ من أعمال عنف ترتكب في العالم باسم الدين خاصة المجزرة التي ذهب ضحيتها مسيحيون في كينيا، كما ناشد البابا فرنسيس المجتمع الدولي عدم البقاء ساكنا في وجه المأساة الإنسانية الكبرى في سوريا والعراق، ودعا الحبر الأعظم في رسالته إلى روما والعالم إلى الصلاة كي تتوقف قرقعة السلاح ويعود التعايش السليم بين مختلف المجموعات في هذين البلدين العزيزين، وطالب بأن لا يبقى المجتمع الدولي ساكنا أمام المأساة الإنسانية الكبرى في هذين البلدين وأمام مأساة العديد من اللاجئين.
• أعلنت الشرطة البريطانية، أنها اعتقلت ستة أشخاص في ميناء دوفر الإنجليزي في جنوب البلاد للاشتباه بهم في جرائم إرهاب تتعلق بالصراع في سوريا، وذكرت شرطة وست ميدلاندز أنها ألقت القبض على المعتقلين، وهم خمسة رجال وامرأة وجميعهم في العشرينيات من العمر، صباح الجمعة في منطقة المغادرة بالميناء، ويحتجز المعتقلون الآن في وسط إنجلترا وتجري عمليات تفتيش في منطقة برمنغهام، حيث كان يعيش الرجال، وأضافت الشرطة أن المشتبه بهم لا يمثلون خطرا فوريا على الناس، هذا وتقدر أجهزة الأمن البريطانية أن نحو 600 بريطاني ذهبوا إلى سوريا أو العراق للانضمام إلى جماعات متشددة ومنهم رجل يعرف بلقب الجهادي "جون" الذي ظهر في العديد من مقاطع فيديو ذبح بثها تنظيم "داعش"، ويُعتقد أن نصف هؤلاء عادوا إلى بريطانيا.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة