تقرير شام السياسي 08-09-2015

08.أيلول.2015

المشهد المحلي:
• عقد الائتلاف الوطني السوري مؤتمراً صحفياً اليوم، عن الأوضاع الميدانية في الريف الشمالي لحلب بشكل عام، ومدينة مارع بشكل خاص، وما تواجهه من هجمة إرهابية شرسة من تنظيم "داعش"، وشارك في المؤتمر بمدينة غازي عنتاب التركية مع عضو الائتلاف أسامة تلجو كل من مضر نجار قائد عسكري ميداني من جبهة مارع، والناشط الإعلامي أبو فراس الحلبي، وأكد البيان الختامي للمؤتمر أن أهمية المعركة في الريف الشمالي تكمن في أنه هو خزان الثورة، ومنه انطلقت شرارتها الأولى بحلب، كما يمثل خط الإمداد الأهم للثورة السورية، وأضاف البيان أن تنظيم داعش صعّد من هجماته ومعاركه في الريف الشمالي إثر إعلان غرفة عمليات فتح حلب معاركها ضد قوات نظام الأسد في المدينة، وأسف البيان لعدم الاهتمام الدولي بالوضع الإنساني في ريف حلب الشمالي مقارنة بما جرى في هجوم "داعش" على عين العرب (كوباني)، رغم عظم المأساة وكثرة النزوح من جحيم النظام والتنظيم.
• طالب المجلس الإسلامي السوري الدول العربية والإسلامية بتفتح أبوابها للسوريين، أمام هذه الكارثة الإنسانية التي يمروا بها، وتحسين ظروف اللجوء في دول الجوار، للحد من تدفق اللاجئين السوريين إلى أوربا، وقال المجلس في بيان له: إن ما يحصل للسوريين هو نتيجة متوقعة لترك نظام بشار الأسد مدةً تقارب أربع سنين ونصف يرتكب المجازر وجرائم الإبادة الجماعية بكل أنواع الأسلحة دون وجود أي رادع حقيقي أو التلويح به، وثمّن المجلس موقف بعض الحكومات من استقبال اللاجئين ومعاملتهم معاملة كريمة، وذكرهم في بيانه بأن كلفة الإطاحة بدكتاتور متهالك مع عصابته أقل وأسهل بكثير من استيعاب ملايين اللاجئين، على حد تعبير البيان.
• قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان إن عصابات الأسد ألقت خلال شهر أغسطس/آب الماضي وحده نحو 1600 قنبلة برميلية على مناطق سكنية في مختلف مناطق البلاد، متهمة إياها باقتراف جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية، وبحسب تقرير للشبكة صدر اليوم، تسببت تلك القنابل البرميلية في مقتل 115 شخصاً، بينهم 37 طفلا، و31 سيدة، وكان العدد الأكبر من الضحايا في محافظة ريف دمشق، التي تلقت 894 قنبلة برميلية، وتلتها محافظة درعا بأكثر من ثلاثمئة قنبلة برميلية، واتهم التقرير حكومة الأسد بخرق قرار مجلس الأمن رقم 2139 باستخدامها القنابل البرميلية على نحو منهجي وواسع النطاق، وقانون روما الأساسي المؤسس للمحكمة الجنائية الدولية، ووفق التقرير، فإن عصابات الأسد ارتكبت العشرات من الجرائم التي ترقى إلى جرائم حرب والجرائم ضد الإنسانية، عبر عمليات القصف العشوائي عديم التمييز وغير المتناسب.


المشهد الإقليمي:
• تنطلق في مقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية غدا الأربعاء أعمال الدورة 144 لمجلس الجامعة العربية على مستوى المندوبين الدائمين في دورته الجديدة برئاسة دولة الإمارات العربية المتحدة، وأعلن السفير أحمد بن حلي نائب الأمين العام لجامعة الدول العربية، أن الدورة الجديدة لمجلس الجامعة العربية، تتضمن 27 بندًا على جدول أعمالها، تتصدرها التطورات الأخيرة في اليمن بالإضافة إلى العديد من الموضوعات الأساسية الأخرى تتعلق بفلسطين والأزمات التي تشهدها بعض الدول العربية خاصة في سوريا وليبيا، وأشار بن حلي إلى أنه تم الاتفاق على عقد جلسة خاصة لوزراء الخارجية العرب لمناقشة تطورات الأوضاع في سوريا والمبادرات المطروحة حاليًا للتوصل إلى تسوية سياسية للأزمة ومناقشة تداعيات مأساة اللاجئين السوريين بحضور مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى سوريا ستيفان دي ميستورا، وأوضح أن دي ميستورا سوف يقوم خلال تلك الجلسة باستعراض جهوده حول الحل السلمي في سوريا والاتصالات التي يقوم بها سواء على المستوى السوري "حكومة ومعارضة"، وعلى مستوى الأطراف الأخرى المعنية بمتابعة هذه الأزمة.
• حمّلت رابطة العالم الإسلامي في مكة المكرمة نظام بشار الأسد المسؤولية عن المآسي التي يعيشها اللاجئون السوريون، وعن إشعال الفتنة بين أبناء شعبه، وقال الأمين العام للرابطة عبدالله التركي، في بيان: إن هذه الأزمة والمآسي ما كانت لتحدث لولا تعنّت نظام الأسد ورفعه السلاح على صدور شعبه، ولفت التركي إلى أن ما تناقلته وسائل الإعلام من صور لجثث الأسر والأطفال الأبرياء الملقاة على السواحل، مشاهد تتفطّر لها القلوب وتدمع من أجلها العيون، وتدعونا جميعاً الى القيام بواجبنا نحوهم، وتستوجب من الدول ومنظمات حقوق الإنسان تحركاً دولياً عاجلاً لإنهاء هذه المأساة، وإيجاد حلٍّ دائم للوضع في سورية يرفع الظلم عن أهلها ويعيد الأمن إليها، وناشد البيان الأمم المتحدة والمجتمع الدولي والدول العربية والإسلامية ومنظمات حقوق الإنسان في العالم، التدخل العاجل لمساعدة اللاجئين السوريين، مشيداً بالموقف الإنساني للدول التي رحّبت بهم، ومنحتهم المأوى والمساعدات اللازمة.
• قال الرئيس التركي رجب طيب إردوغان إن سوريا يقودها طاغية ويحصل هذا الطاغية على حماية دائما، وما يجب علينا القيام به لإخراجه من هناك لم يكن مطرح تفكير أبدا، مؤكداً أن التدخل في سوريا لم يكن مرحبا به في البداية، وأضاف أردوغان في مقابلة مع "سي ان ان" أن هناك أشياء ينبغي على روسيا فعلها، وهناك أشياء يجب أن تقوم بها إيران، وكلاهما دولتان تقدمان الدعم له، فهم يدعمونه بالسلاح والمال ويسمحون لهذا النظام بالاستمرار، كما يحاولون التخلص من المعارضة، وقال متسائلاً: أليست داعش متعاونة مع النظام السوري الآن؟، وأكمل قوله بأن أكبر داعمي "داعش" حاليا هو هذا النظام، ومن يبذل جهودا لإبقاء النظام هم نفسهم من يتحمل هذه المسؤولية، وأكد أردوغان بأنه تحدث إلى هذه الدول في هذا الأمر، مبيناً عدم إمكانية استمرار ما يحدث، وأن يقوموا بسحب دعمهم وإزالة أيديهم وسيسقط الأسد في 24 ساعة.
• أعلنت المديرية العامة للأمن العام اللبناني في بيان أنه في إطار متابعة نشاطات المجموعات الإرهابية والخلايا النائمة التابعة لها وتعقبها، وبناء على إشارة القضاء المختص، أوقفت المديرية العامة للأمن العام السوري (ع .أ)، لانتمائه الى تنظيم جبهة النصرة الارهابي، على حد تعبيرها، وأشارت إلى أن العنصر اشترك مع آخرين بتأمين الدعم اللوجستي لإحدى المجموعات التابعة للتنظيم، والمكلفة بالتحضير لأعمال التفخيخ، والتفجير داخل الاراضي اللبنانية، وفق تلفزيون "إم تي في"، ولفت البيان إلى أنه بعد انتهاء التحقيق معه أحيل إلى القضاء المختص، وتجري المتابعة لتوقيف باقي الأشخاص المتورطين.
قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن بلاده مستعدة للجلوس مع خصومها لمناقشة الأزمة السورية، لكنه أشار إلى أن طهران لن تبحث مستقبل الأسد حتى يتحقق السلام، وردا على سؤال عما إذا كانت بلاده تبحث الشأن السوري مع السعودية والولايات المتحدة الأميركية، قال روحاني إننا سنجلس على أي طاولة مع دول داخل المنطقة وخارجها، وأضاف روحاني في مؤتمر صحفي مشترك مع الرئيس النمساوي هاينز فيشر في طهران أن الشعب السوري يقتل ويفقد بيوته، وأولويتنا القصوى هي وقف سفك الدماء وتحقيق الأمن والسماح للناس بالعودة إلى بيوتهم، حينها يمكننا الحديث عن المستقبل، على حد تقديره.


المشهد الدولي:
• ذكرت متحدثة باسم وزارة الخارجية البلغارية أن صوفيا رفضت طلبا روسيا باستخدام مجالها الجوي لرحلات الامدادات إلى سوريا بسبب شكوك بالغة إزاء الشحنات التي تحملها، وقالت المتحدثة لوكالة "رويترز": إن الخارجية البلغارية رفضت تحليق طائرات الشحن العسكرية الروسية فوق بلغاريا في طريقها إلى سوريا، وأضافت أن القرار اتخذ خلال الأيام القليلة الماضية، وتابعت أن لدينا معلومات كافية تثير لدينا شكوكا بالغة في شحنات الطائرات وهو السبب في الرفض، ورفضت وزارة الخارجية الروسية التعقيب.
• أعلن وزير الخارجية الفرنسي لوران فابيوس أن الجيش الفرنسي قام اليوم بأول المهام الاستطلاعية فوق سوريا، وقال أمام الصحافيين إن القرار الذي أعلنه الاثنين الرئيس الفرنسي فرانسوا هولاند قد نفذ، وطلعات الاستطلاع هذه ستحدد الوقت المناسب لأي عمل يمكن أن يتخذ، وبحسب هيئة الأركان الفرنسية، فإن أولى رحلات الاستطلاع نفذتها طائرتا رافال مجهزتان بآلات تصوير وفيديو، وأوضح مصدر عسكري أن طائرتي رافال انطلقتا صباح اليوم من الخليج وقد هبطتا للتو، وشاركت طائرة (سي-135) فرنسية للتموين أيضا في هذه المهمة بهدف تزويد الطائرات بالوقود بحسب المصدر نفسه.
• دعت النمسا وإسبانيا اليوم إلى ضرورة التفاوض مع بشار الأسد وحلفائه الروس والإيرانيين، وقال وزير الخارجية النمساوي سيبستيان كورتز إننا نحتاج مقاربة موضوعية موحدة تتضمن إشراك الأسد في الحرب ضد تنظيم "الدولة الإسلامية"، وأضاف في مؤتمر صحفي على هامش زيارة رسمية مع رئيس النمسا إلى طهران إنه يجب ألا ننسى جرائم الأسد، ولكن علينا أن نتذكر أنه يقف في نفس الجانب ضد تنظيم الدولة، ومن جهته، دعا وزير الخارجية الإسباني خوسيه مانويل غارسيا-مارغايو إلى التفاوض مع الأسد على وقف لإطلاق النار، مؤكدا أن السلام دائما ما يصنع مع الأعداء، ودافع الوزير الإسباني عن الخيار العسكري ضد تنظيم الدولة، موضحا أنه ينتظر بفارغ الصبر قرارا من المجموعة الدولية في هذا الشأن.
• أعلن رئيس الوزراء الإيطالي ماتيو رينزي، أن بلاده لن تشارك في الغارات الجوية للتحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، ضد مواقع "داعش" في سوريا، وقال رينزي، الذي تطرق للسياسة الخارجية خلال في برنامج تلفزيوني، إن إيطاليا لن تشارك في الغارات الجوية لقوات التحالف الدولي لمحاربة "داعش" في سوريا، بعكس قرار كل من فرنسا وبريطانيا، ولفت رينزي، إلى أن المجتمع الدولي بحاجة إلى مشاريع طويلة الأجل فيما يتعلق بالسياسة الخارجية، وأضاف أن بعض المبادرات أو الأفعال قد لا تفضي الى نتائج سليمة، داعيا إلى توخي الحكمة والحذر قبل اتخاذ أي قرار في السياسة الخارجية.
أعلن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون أن قوات بلاده قضت، في أول غارة جوية تنفذها في سوريا، على اثنين من البريطانيين في صفوف تنظيم "داعش" كانا يخططان لشن هجمات داخل بريطانيا، وقال كاميرون في كلمة أمام أعضاء البرلمان إنه في إطار الدفاع عن النفس أُستهدف البريطاني رياض خان وقُتل في غارة دقيقة نفذتها طائرة بريطانية من دون طيار في سوريا، وأضاف كاميرون أن الغارة نفذها سلاح الجو البريطاني بطائرات من دون طيار في آب الماضي، مضيفا أن شخصين سافرا مع خان قتلا أيضا، أحدهما البريطاني روح الأمين، موضحا أنه كان هناك إرهابي يدبر عملية قتل في شوارعنا ولم تكن هناك أي وسيلة أخرى لإيقافه.
• نددت وزارة الخارجية الروسية بتقارير إعلامية عن تغير موقف روسيا من الصراع في سوريا ومستقبل بشار الأسد بوصفها تلفيقات ومغالطات، وأضافت الوزارة في بيان إننا لا نعين الرؤساء الأجانب ولا نفصلهم.. لا من تلقاء أنفسنا ولا بالتآمر مع أي شخص، وأحجم ممثلون عن الوزارة عن التعليق على طلب أمريكي لأثينا بمنع روسيا من استخدام المجال الجوي اليوناني في نقل مساعدات إلى سوريا.
• انتقد سياسيون غربيون الولايات المتحدة الأميركية لعدم مساعدتها في الجهد الدولي لاستيعاب اللاجئين الفارين من أتون الصراعات في المنطقة، ودعا ديفد ميليباند رئيس لجنة الإنقاذ الدولية وزير الخارجية البريطاني السابق، الولايات المتحدة، إلى إبداء ذلك النوع من القيادة الذي تبديه أميركا في مثل هذه القضايا، وقال ميليباند في تصريح لقناة "إيه بي سي" إنه قد كان للولايات المتحدة دائما دور قيادي في إعادة توطين اللاجئين لكن استيعاب 1500 شخص على مدى أربع سنوات يمثل مساهمة ضئيلة للغاية في معالجة الجانب الإنساني لهذه المشكلة.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة