تقرير شام السياسي 19-12-2014

19.كانون1.2014

المشهد المحلي:

• قال رئيس المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن، إن الأب اليسوعي الإيطالي باولو دالوليو "حي يرزق" بسجون تنظيم "الدولة الإسلامية"، وأشار إلى أن المفاوضات لإطلاق سراحه مازالت مستمرة وتواجه صعوبات، وأكّد عبد الرحمن لوكالة (آكي) الإيطالية للأنباء من مصادره الخاصة أن الأب باولو مازال حياً يرزق وأنه شوهد حياً آخر مرة في آب/أغسطس الماضي، مشيراً إلى أن مصادر خاصة نقلت إليه أنه تم نقله إلى مناطق سيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية" في ريف حلب، وهي مناطق قريبة من سد تشرين حيث قيل أنه كان محتجزاً هناك، ونبّه عبد الرحمن من أنه طلب من مصادر مقربة من "الدولة الإسلامية" أكثر من مرة أن تنقل له شريطاً مصوراً للأب باولو لكنها لم تف بوعدها، وأشار عبد الرحمن إلى أن المفاوضات مع الخاطفين بشأن تحريره مازالت مستمرة، وقال إنها تواجه صعوبات ولذلك تتأخر ويتم تأجيلها، وعلى رأسها أن الخاطفين يطلبون مبالغ خرافية كفدية لتحريره.

• قالت مصادر إعلامية مؤيدة إن نظام الأسد فرض شروطاً مقابل الموافقة على مبادرة المبعوث الأممي ستيفان دي ميستورا، وأكدت قناة الميادين الموالية أن نظام الأسد رفض استصدار قرار من مجلس الأمن لخطة المبعوث الاممي ستيفان دي ميستورا إذا ماكان سيؤدي لقرار تحت الفصل السابع، كما اشترط النظام للموافقة على الخطة دخول قواته وعودة مؤسسات الدولة إلى أحياء حلب، وأشار الإعلام المؤيد إلى أن النظام رفض نشر قوات أممية في المناطق الخارجة عن سيطرته، لحفظ الأمن وضمان عدم خرق الاتفاق (تجميد القتال).

المشهد الإقليمي:

• قال الأخضر الابراهيمي، المبعوث الدولي والعربي السابق إلى سوريا، إن بشار الأسد هو الحاكم الفعلي للبلاد، وهو يعلم كل ما يدور فيها من قصف وتعذيب، وأكد الإبراهيمي في تصريح له ببرنامج "المشهد" على قناة "بي بي سي" العربية، أنه كان يشعر في وقت من الأوقات، أن المحيطين ببشار الأسد لا يقولون له الحقيقة، لكن اكتشف بعد ذلك أن بشار هو الحاكم الفعلي للبلاد، ولا يوجد أي شيء يجري من غير أن يكون مطلعاً عليه، وكشف الابراهيمي أن بشار الأسد كان مطلبه الوحيد خلال مقابلاته معه، أن يكون موضوع محاربة الإرهاب هو محط النقاش الأول والأخير، لافتاً إلى أن النظام لم يكن ليفاوض، وما ذهابه إلى جنيف ليؤكد أن ما يحصل في سوريا هو مؤامرة وكل المعارضين إرهابيون، ومن جهة أخرى، أكد الإبراهيمي أن النفوذ الروسي في سوريا صغير أمام إيران ذات الكلمة المسموعة لدى الأسد، لافتاً إلى النفوذ الكبير الذي يتمتع فيه قاسم سليماني في سوريا والعراق.

• قال وزير خارجية تركيا مولود جاويش أوغلو إن تركيا قد تبدأ تدريب وتجهيز مقاتلي المعارضة السورية المعتدلين قبل مارس آذار، وفق ما نقلت عنه وكالة رويترز، وكانت وزارة الخارجية الأمريكية قالت في اكتوبر تشرين الأول إن تركيا وافقت على دعم هذا البرنامج وهو جزء جوهري من استراتيجية الرئيس باراك أوباما في سوريا لإعداد قوات محلية لمواجهة مقاتلي تنظيم الدولة الاسلامية ودحرهم في نهاية المطاف.

• وصل أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد الثاني إلى العاصمة التركيّة أنقرة، وذلك تلبية لدعوة الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وكان في استقبال الأمير في مطار أسنبوغا الدولي، وزير الماليّة التركي محمد شيمشك وعدد من المسؤولين الأتراك، ومن المقرر أن تستمر زيارة الأمير القطري إلى تركيا حتّى مساء اليوم الجمعة، حيث يجري خلالها عدد من اللقاءات مع المسؤولين الأتراك، وسيتناول آخر مستجدّات الأوضاع في المنطقة وخاصّةً الأزمة السوريّة والعراقيّة، والعلاقات الثّنائيّة بين البلدين.

المشهد الدولي:

• أكد الأمين العام السابق لحلف شمال الأطلسي، أندرس فوغ راسموسن، ضرورة أن يجد المجتمع الدولي حلا للأزمة في سوريا، على غرار النموذج البوسني، جاء ذلك في كلمته الافتتاحية، اليوم الجمعة، لندوة "السلام في الشرق الأوسط، اللاعبون، المشاكل وسبل الحل"، التي نظمتها جامعة "حسن قليونجي"، في ولاية غازي عنتاب التركية الحدودية مع سوريا، حيث أردف راسموسن: أنه ينبغي تقاسم البلاد في إطار التوزعات الإثنية والدينية، عبر اقناع الأسد بمغادرة السلطة، مؤكدا في الوقت ذاته، أن هذه الصيغة ليست الحل الأمثل، إذ تعد الخلافات الدينية والإثنية في سوريا، أعمق من البلقان، على حد تعبيره، ولفت راسموسن إلى ضرورة إجراء إصلاح شامل في الشرق الأوسط، من أجل تكوين مجتمعات تتمتع بالحرية والعدالة، مشيدا بتجربة تركيا التي وصفها ببطلة الاصلاحات.

• قال رئيس هيئة الأركان الأميركية المشتركة مارتن ديمبسي إن الغارات الأميركية في العراق قتلت ثلاثة من كبار قادة "تنظيم الدولة"، وذكر أن التحالف الدولس شن، الخميس، 6غارات جوية في سوريا ضد أهداف لتنظيم الدولة و5غارات في العراق، وأن الغارات في سوريا تركز على مدينة كوباني قرب الحدود مع تركيا، ومن جانب آخر، قال قائد قوات التحالف الدولي ضد "داعش"، جيمس تيري، إن التحالف يسعى للحيلولة دون أن يكون لتنظيم الدولة معاقل آمنة يطلق منها عملياته، وأوضح تيري للصحافيين أن طائرات التحالف الدولي شنت خلال الأيام الأخيرة أكثر من 50ضربة جوية أسفرت عن السماح لهذه القوات (الكردية) بالمناورة واستعادة قرابة 100 كيلومتر مربع من الأراضي بالقرب من سنجار.

وقال الجنرال إنه يعتقد أن الوصول إلى نقطة التحول في مواجهة التنظيم ستستغرق ثلاثة أعوام على الأقل.

• طالبت الأمم المتحدة الخميس في برلين المجتمع الدولي بتدبير مبلغ 8،4 مليارات دولار لتغطية كلفة المساعدات لنحو 18 مليون شخص في سوريا والدول المجاورة لها، ضحايا النزاع في هذا البلد القائم منذ نحو أربع سنوات، وأفادت الأمم المتحدة أن هناك حاجة ل2،9 مليار دولار خلال العام 2015 لمساعدة 12،2 مليون شخص داخل سوريا، و5،5 مليار دولار أخرى لمساعدة السوريين الذين فروا إلى دول مجاورة مثل لبنان والأردن، وقال رئيس المفوضية العليا للاجئين انتونيو غوتييريس في تصريح صحافي، ردا على الذين يقولون ان هذا المبلغ كبير، إنه لا يتذكر أن تعويم أي مصرف متوسط الحجم قد كلف أقل من هذا المبلغ، وأضاف أن الحرب في سوريا تتفاقم مما يطيل أمد الحالة الإنسانية، وقد استنفد اللاجئون والنازحون مدخراتهم ومواردهم، وبلغت البلدان المضيفة حد الانكسار، ونحتاج اليوم لهيكل جديد للمعونة يربط دعم اللاجئين بما يجري القيام به لضمان استقرار المجتمعات التي تستضيفهم.

• قالت إليزابيث هوف ممثلة منظمة الصحة العالمية إن مليون شخص أصيبوا خلال الحرب الأهلية السورية وإن الأمراض تنتشر جراء عدم وصول إمدادات الأدوية للمرضى بشكل منتظم، وقالت هوف في مقابلة مع وكالة "رويترز" إن الانخفاض الشديد في معدلات التطعيم من 90 في المئة قبل الحرب إلى 52 في المئة هذا العام وتلوث المياه أضافا المزيد إلى ويلات السوريين وتسببا في انتشار التيفوئيد والتهاب الكبد الفيروسي الوبائي، وقالت هوف إنه يوجد في سوريا مليون شخص أصيبوا كنتيجة مباشرة للحرب، ويمكنك أن ترى هذا حين تتجول في أنحاء البلاد حيث تجد الكثير ممن أصيبوا بإعاقات دائمة، فهذه هي المشكلة الكبرى، ومضت قائلة إن حكومة بشار الأسد -التي تطالب بالانسحاب من اتفاقية لتسهيل مرور قوافل الإغاثة- لا تزال تمنع وصول الإمدادات المستخدمة في الجراحات مثل الضمادات والمحاقن من دخول المناطق التي يسيطر عليها مقاتلو المعارضة.

• أعلنت منظمة الشرطة الدولية (الانتربول) أن ثلاثة رجال اشتبه بأنهم كانوا يريدون الانضمام إلى المقاتلين في سوريا وتبحث عنهم إسبانيا، اعتقلوا الاثنين في بلغاريا بعد ساعات على بلاغ من الانتربول، وجاء في بيان أن رجلين يبلغان من العمر 18 و27 عاماً بالإضافة الى قاصر يبلغ من العمر 15 عاماً اعتقلوا عند نقطة عبور على الحدود مع تركيا مساء الاثنين وينتظرون حاليا ترحيلهم إلى إسبانيا، وكان الرجلان البالغان يسافران بجوازي سفر مغربيين ويحمل القاصر جواز سفر برازيلياً.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة