طباعة

تقرير شام السياسي 20-02-2015

20.شباط.2015

متعلقات

المشهد المحلي:
• وصف عضو الائتلاف الوطني السوري منذر أقبيق الاتفاق الأمريكي ـ التركي لتدريب المعارضة السورية بـ"المشجع"، وقال إن المعارضة السورية تنتظره منذ فترة، وأشار إلى أن الموقف من تأمين غطاء جوي لهذه القوات المقاتلة مازال غامضاً، وقال آقبيق لوكالة (آكي) الإيطالية للأنباء إن الاتفاق الأمريكي التركي مشجع ويدعو للتفاؤل بتسريع هذا المشروع الذي ننتظره منذ فترة، ومن المعروف أن الجيش الحر هو المعني بهذا البرنامج، ولديه الحماس والشجاعة الكبيرة لكن ينقصه التلاحم والتنظيم وكذلك العتاد والذخيرة، ومن المؤمل أن يسد هذا البرنامج تلك الثغرات، منوها إلى أن الموقف مايزال غامضاً بالنسبة للمناطق الآمنة وبالتحديد ما إذا سوف تتصدى طائرات التحالف الدولي لعصابات للأسد والمليشيات الطائفية المتحالفة معه.
• أعلن مجلس قيادة الثورة السورية أن سوريا باتت بلدا محتلا من قبل إيران, وذلك بسبب الحروب التي تخوضها من خلال مليشيات وعناصر مرتزقة وشبيحة في المدن والبلدات السورية، وحمّل المجلس في بيان له كلا من مجلس الأمن, ومجلس التعاون الخليجي, وجامعة الدول العربية, ومنظمة المؤتمر الإسلامي المسؤولية عن استمرار الحرب والسكوت عن الاحتلال الإيراني والنظام الأسدي, بحسب وصف البيان، كما دعا مجلس قيادة الثورة إلى تسليح المعارضة بأسلحة مضادة للطيران والدبابات لوقف آلة قتل قوات النظام.
• قال وزير إعلام الأسد عمران الزعبي إن نجاح مبادرة الأمم المتحدة لتجميد القتال في حلب يعتمد على مدى قدرة الدول الداعمة للمسلحين على إجبارهم على الالتزام بالهدنة، حسب قوله، وفي مقابلة مع وكالة "رويترز" اعتبر الزعبي أن تقدم جيش النظام على حساب تنظيم "الدولة الإسلامية" المتطرف أكبر من أي انجاز تم تحقيقه من قبل التحالف الذي تتزعمه الولايات المتحدة والتي رفضت فكرة الشراكة مع دمشق في المواجهة، مضيفا أن حكومة بلاده ما زالت تدرس ما قاله السيد دي ميستورا منذ اللحظة الاولى،‬ وعندما يأتي السيد دي ميستورا إلى دمشق ستكون هناك إجابات دقيقة وواضحة من قبل "الحكومة السورية"، على حد وصفه.


المشهد الإقليمي:
• أكد وزير خارجية تركيا، مولود جاويش، أن بلاده تسعى مع الولايات المتحدة لبدء برنامج لتدريب وتجهيز مقاتلين سوريين معتدلين في أوائل مارس المقبل، وقال جاويش، في مؤتمر صحافي في العاصمة التركية أنقرة: إن هذا برنامج لتقوية وتدريب وتجهيز المعارضة، وإننا نؤكد دائما على أن من واجب المجتمع الدولي دعم التحالف الوطني السوري، الذي تعترف به 114 دولة وجماعات أخرى تقاتل على الأرض في صفوف التحالف، وأشار جاويش إلى أن الاتفاق بنص على أن التدريبات ستجرى في تركيا، وستنسقها الولايات المتحدة وتركيا معا، وستتخذان القرارات معا، ولن يتخذ قرار يتعارض مع الإرادة التركية، منوها إلى أنه سيجري تدريب وتجهيز ما بين 1500 و2000 مقاتل سوري سنويا.
• قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأمريكية جنيفر بساكي، إن بلادها تنتظر بفارغ الصبر بدء تطبيق البرنامج الذي اتفقت عليه مع تركيا بشأن تدريب وتجهيز، عناصر من المعارضة السورية، وأضافت بساكي، في تصريحات أدلت بها في الموجز الصحفي الخميس، ردا على سؤال لأحد الصحفيين، أن الولايات المتحدة ترحب بالعمل المشترك مع الأتراك، ضمن تعاون استراتيجي، وأن هذا يأتي ضمن إطار التحالف الدولي في المنطقة، بسحب "الأناضول"، وكانت تركيا والولايات المتحدة الأمريكية، وقعتا مساء الخميس، بمقر وزارة الخارجية التركية بالعاصمة أنقرة، اتفاق تدريب وتجهيز، لتدريب وإعداد عناصر من المعارضة السورية.


المشهد الدولي:
• دعا الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون أمس الخميس إلى اتخاذ تدابير عاجلة لرفع الحصار الذي يعاني منه المدنيون في عدة مدن في سوريا ووضع حد لاستخدام البراميل المتفجرة، مندداً بعدم اكتراث الأسرة الدولية للنزاع في هذا البلد، وقال بان كي مون في تقرير إلى مجلس الأمن إن هذا النزاع أصبح شأناً عادياً، وعدد التقرير خمسة تدابير يفترض إعطاؤها الأولوية، ومنها فك الحصار عن 212 ألف مدني وضمان وصول مساعدة طبية وإعادة بناء النظام التربوي، كما دعا بان كي مون أعضاء مجلس الأمن الـ15 إلى معالجة مسألة القصف بالبراميل المتفجرة، الذي يستهدف المدنيين، ووقف استخدام الحصار ومنع الخدمات عن السكان كسلاح حرب، ودعا مجدداً إلى حل سياسي للنزاع في سوريا، وقال إن وضع حل سياسي يتطلب قرارات صعبة وتسويات، حيث يتحتم على كل من الأطراف التخلي عن شروطه المسبقة من أجل إطلاق مفاوضات، مضيفا أن مجلس الأمن سيبحث الوضع الإنساني في سوريا خلال اجتماع يعقد الأسبوع المقبل.
• أبدى محققو الأمم المتحدة حول النزاع السوري، والذين عينهم مجلس حقوق الإنسان، استعدادهم لنشر لائحة مجرمي الحرب في هذا النزاع بهدف حماية المدنيين السوريين من أي خطر لانتهاك حقوقهم، وفي تقريرهم التاسع، الذي نشر اليوم الجمعة في جنيف، اعتبر المحققون أن نشر هذه اللائحة، التي بقيت سرية حتى الآن، قد يزيد التأثيرات المحتملة للردع ويساعد في حماية السكان المعرضين لأخطار أعمال العنف، وأضافوا أنهم إذا لم يفعلوا ذلك، فإن هذا الأمر لن يؤدي سوى إلى تعزيز الإفلات من العقاب من قبل مرتكبي هذه الجرائم، كما طالب محققو الأمم المتحدة إحالة مرتكبي جرائم الحرب إلى القضاء إما أمام المحكمة الجنائية الدولية وإما أمام محكمة دولية مختصة بهذه القضية، وأكد المحققون أنهم رصدوا ارتفاعا متسارعا في عدد جرائم الحرب وجرائم الإنسانية وانتهاكات حقوق الإنسان في سوريا.
• أعربت الخارجية الروسية عن شكوك موسكو إزاء أهداف توقيع واشنطن وأنقرة اتفاقا حول تدريب مقاتلي المعارضة السورية المعتدلة في الأراضي التركية، وفي بيان قال المتحدث باسم الخارجية الروسية ألكسندر لوكاشيفيتش إنه تحت ستار تصريحات علنية عن ضرورة تسوية الأزمة في سوريا بطريقة سياسية فقط، فإن الحديث يدور في الواقع عن مواصلة النهج القديم المتمثل بدعم هؤلاء الذين يريدون تحقيق أهدافهم في سوريا بالقوة وبصرف النظر عن عدد ضحايا التناحر ومعاناة السكان المدنيين، حسب تعبيره، وذكر لوكاشيفيتش أن الهدف المعلن من الاتفاق الأمريكي التركي وهو إعداد مسلحين معتدلين وتدريبهم على محاربة تنظيم "داعش" الإرهابي يثير شكوكا، لأنه يتجاهل وجود "الجيش الحكومي السوري" كقوة واقعية تواجه الإرهابيين، على حد وصفه.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام