تقرير شام السياسي 22-05-2015

22.أيار.2015

المشهد المحلي:
• أكد رئيس الائتلاف الوطني السوري خالد خوجة أن سيطرة تنظيم الدولة الإرهابي على مدينة تدمر الأثرية في ريف محافظة حمص، تعد مؤشراً جديداً على التسهيلات التي يقدمها نظام الأسد للتنظيمات الإرهابية في سبيل ضرب قوى الثورة وتشويه صورتها ووضع السوريين أمام ادعاء زائف إما (الأسد أو داعش) وتقديم النظام كشريك في محاربة الإرهاب، وقال خوجة إن هذه السيطرة تدلّ أيضاً على استغلال الأسد للتنظيمات الإرهابية إدارة وتوجيهاً؛ كما تشير من جهة أخرى إلى تهالك عصابات الأسد وعجزه عن الاستمرار في السيطرة على الأرض وعلى المؤسسات، وتحوله إلى عصابات لا هم لها إلا المضي على أعناق الشعب، كما وصف رئيس الائتلاف إستراتيجية قوات التحالف بأنها مصابة بعطب جوهري، وأنها محكوم عليها بالفشل ما لم يتم تعديلها من خلال دعم الجيش السوري الحر والتنسيق معه، ودعا خوجة للتكاتف والوقوف صفاً واحداً في وجه نظام الأسد وتنظيم داعش والميليشيات الطائفية القادمة من وراء الحدود بما يضمن وقف معاناة الشعب السوري والقضاء على خطر الإرهاب المنظم للأسد وتوابعه من التنظيمات الإرهابية والمليشيات الطائفية المقاتلة إلى جانبه أو بما يخدم مصالحه.
• نفى الأمين العام السابق للائتلاف الوطني المعارض بدر جاموس أي علاقة للائتلاف بإصدار أو تجديد جوازات السفر للسوريين في الداخل السوري أو تركيا، وأكد جاموس لـ"مدار اليوم" أن الائتلاف سعى منذ فترة للحصول على اعترافات دولية من أجل استصدار جوازات سفر للسوريين، إلا أنه فشل بهذه المهمة، مؤكداً على أن الهيئة السياسية في الائتلاف لم تتخذ أي قرار بخصوص إصدار أو تجديد الجوازات، وأوضح جاموس أن الجوازات التي يقوم السوريين باستخراجها في الداخل السوري هي جوازات غير قانونية، مشيراً إلى أن نظام  الأسد هو من دفع بالسوريين للبحث عن حلول غير قانونية من أجل حل مشاكل أوراقهم الثبوتية التي حرمهم منها.
• قال المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، إن منظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونيسيف) تشعر بالقلق إزاء تقارير ذكرت أن بعض المساعدات الغذائية الطارئة ومساعدات إنسانية أخرى لا تصل للمدنيين في سوريا بسبب استيلاء المقاتلين عليها، أو تحويلها لـ"الجيش السوري"، وبيّن فرحان حق أن المنظمة تتحقق من صحة معلومات أشارت لعثور قوات المعارضة السورية على مساعدات غذائية تحمل شعارات الأمم المتحدة بمعسكر لـ"الجيش السوري" عقب سقوطه بيد المعارضة، وذكر أنه في وقت يحتاج فيه كثير من الأطفال في سوريا بشدة إلى المساعدة الإنسانية.. من الضروري جدا أن تصل المساعدات للأطفال والأسر المحتاجة وألا يتم تغيير وجهتها، وأضاف أنه لا يمكن في بعض الأحيان تفادي تعرض الأمم المتحدة للسرقة في صراع ما.


المشهد الإقليمي:
• اعتبر الأمين العام للجامعة العربية نبيل العربي أن سيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش) على مدينة تدمر السورية تهديد خطير، داعياً المجتمع الدولي إلى إنقاذها خشية أن يلحق بها التدمير نفسه الذي ارتكبه في مدينة الموصل العراقية، وقال العربي في بيان إن سيطرة "داعش" على هذه المدينة التاريخية يشكل تهديداً خطيراً لأحد أهم المواقع الأثرية والحضارية في العالم، وعلى الجميع مسؤولية توفير الحماية اللازمة لها من أخطار النهب والتدمير على إيدي عصابات "داعش" الإرهابية، داعياً المجتمع الدولي ممثلاً في مجلس الأمن إلى التحرك السريع واتخاذ ما يلزم من إجراءات لإنقاذ المدينة المدرجة ضمن قائمة التراث العالمي لليونسكو، وعبّر العربي عن قلقه البالغ من حجم الجرائم البشعة التي يرتكبها "داعش" في حق التراث الحضاري والإنساني لهذه المنطقة والذي هو ملك للبشرية جمعاء، ويشكل المس به جريمة حرب وخسارة هائلة للتراث الثقافي الإنساني.
• أكد العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني أن تنظيم "داعش" الإرهابي يعتبر العدو رقم واحد للمملكة على حدودها الشمالية والشرقية، قائلًا إن الأردن يوجد لديه 4ر1 مليون لاجئ سوري وهو ما يشكل عبئًا كبيرًا بالنسبة له، وأضاف العاهل الأردني في مقابلة مع محطة (سي إن إن) الإخبارية الأمريكية وبثت منها مقتطفات اليوم الجمعة ووزعها الديوان الملكي الهاشمي على وسائل الإعلام، أنه يوجد أيضًا النازحون السوريون على الجهة الأخرى من حدودنا مع سوريا وهي منطقة آمنة ومستقرة إلى حد ما، وأعتقد أن على الجميع البدء في النظر في كيفية جعل هذا الجزء من جنوب سوريا منطقة أكثر ملاءمة لحياة طبيعية، وحول إقدام التنظيم الإرهابي على تدمير تراث مدينة تدمر، أعرب العاهل الأردني عن أسفه إزاء هذا الفعل، قائلا إنني لا أجد أي منطق في كيف يفكر هؤلاء، وأعتقد أنه ليس لديهم أي حس بالإنسانية أو الدين، أو الحياة، وأعتقد أنها دعوة لنا جميعًا للتنبه ومواجهة هذا التهديد بجدية.
• قررت اللجنة المنظمة لاجتماع القاهرة للمعارضة السورية موعدا جديدا للاجتماع في السادس من الشهر القادم ومن المتوقع أن يصدر الإعلان في بيان أو تصريح لوزارة الخارجية المصرية، وقالت مصادر قريبة من الاجتماع أن الموعد قد قرر وإن هناك مشاركة كبيرة في الاجتماع وخاصة أنه تم ربطه بشكل مباشر وغير مباشر باجتماع الرياض للمعارضة السورية الذي حدد موعده مابعد شهر رمضان، وأشارت المصادر إلى أن أهمية هذه الاجتماعات أنها عربية وذات سقف أعلى مما يجري الآن من تحركات في طهران وموسكو والأستانا وجنيف ومحاولة طي "جنيف١" باتجاه أوراق جديدة تعيد إنتاج نظام الأسد على وجه الخصوص عبر حكومة مشتركة.
• نفى وزير الداخلية اللبناني نهاد المشنوق وجود أي معلومات عن تحرير سجناء لبنانيين من سجن تدمر في سوريا، عقب سيطرة "داعش" على المدينة، من جانب آخر، نفى رئيس جمعية "سوليد" المعنية بملف السجناء اللبنانيين في سوريا، غازي عاد، ما تم تداوله عن تحرير "داعش" سجناء لبنانيين في تدمر، وفي تصريحات صحافية، وصف عاد الخبر بـ"غير الدقيق"، وتحدث عن نقل "الجيش السوري" سجناء تدمر إلى سجن آخر قبل عملية الانسحاب من المدينة.
• قال نائب الأمين العام لـ"حزب الله" الإرهابي، نعيم قاسم، إن المسلحين غير قادرين على الإطاحة بنظام الأسد على الرغم من المكاسب الأخيرة في المعارك بما فيها سيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية" على مدينة تدمر هذا الأسبوع، وأضاف قاسم، في مقابلة صحافية، أن حلفاء الأسد (إيران وروسيا وحزب الله) سيدعمونه مهما طال الزمن، مشددا على أن الأسد هو رئيس سوريا الذي سيبقى بشكل طبيعي، ومن أراد حلا سياسيا عليه أن يتعاطى مع الأسد ولا يوجد أي حل سياسي من دونه، حسب تعبيره، واعتبر قاسم أن السياسة السعودية هي المسؤولة عن الفوضى، متهما الرياض بـ"الازدواجية في المواقف" عبر دعم السنة المتشددين أو "التكفيريين" في الشرق الأوسط وقمعهم في الداخل، وألقى اللوم على الولايات المتحدة قائلا إنها إلى الآن ليست مستقرة على قرارات سياسية واضحة في المنطقة لذا هي تعتمد الفوضى البناءة على قاعدة أن ترى كيف تميل الأمور ثم بعد ذلك تحسم اتجاهاتها، على حد وصفه.


المشهد الدولي:
• دعا الرئيس الفرنسي، فرنسوا هولاند، مرة أخرى إلى الإعداد لجولة جديدة من المحادثات في جنيف من أجل التوصل إلى حل سياسي للأزمة في سوريا، وصرح هولاند على هامش قمة للاتحاد الأوروبي في ريغا عاصمة لاتفيا قائلا: إننا مرة أخرى ندعو إلى الإعداد لقمة جديدة في جنيف، مشيرا إلى أن فرنسا ستواصل دعم المعارضة الديموقراطية المعتدلة خلال سعيها إلى حل سياسي، وأضاف هولاند أنه عقد قد لقاءان في جنيف حتى الآن، وعلينا العمل، بينما النظام أصبح أكثر ضعفا بشكل واضح، وبشار الأسد لا يمكن أن يكون مستقبل سوريا، نحو بناء سوريا جديدة، وكان الرئيس الفرنسي دعا، أمس الخميس، إلى التحرك ضد الخطر الإرهابي بعد سيطرة تنظيم "داعش" على مدينة تدمر التاريخية والاستراتيجية في سوريا، وأضاف أنه يتعين أيضا التوصل إلى حل سياسي في سوريا.
• قالت الأمم المتحدة إنها تلقت تقارير تفيد بأن عصابات الأسد منعت المدنيين من مغادرة مدينة تدمر قبل سقوطها في يد تنظيم "الدولة الإسلامية"، ونسبت الأمم المتحدة الأخبار إلى مصادر موثوقة، بحسب ما أوردت هيئة الإذاعة البريطانية، وقالت إنها قلقة من مصير المدنيين الذين بقوا في تدمر، في ظل الحديث عن إعدامات جماعية.
• أعلن مبعوث الولايات المتحدة إلى سوريا دانيال روبنشتاين أن بلاده تعتبر بشار الأسد فاقدا للشرعية منذ زمن طويل، مضيفا أن استراتيجيته الوحشية تحول دون إيجاد حل للأزمة السورية، وأكد روبنشتاين في لقاء خاص مع "سكاي نيوز عربية" أن واشنطن مهتمة بالتهديد الذي يشكله تنظيم "داعش" للأمن والاستقرار في المنطقة لكن أيضا مازالت الولايات المتحدة مهتمة بمصدر المشكلة في سوريا، في إشارة إلى نظام بشار الأسد، وأعرب الدبلوماسي الأميركي عن تفاؤله حيال نجاح برنامج تدريب المعارضة السورية المعتدلة، وأوضح أن من أهداف البرنامج هو مواجهة الجماعات المتطرفة وتمكين المعارضة المعتدلة من الحفاظ على الأراضي التي حرروها وأيضا خلق الظروف الملائمة لإيجاد حل سياسي في سوريا.
• أقر الجيش الأميركي للمرة الأولى بسقوط ضحايا مدنيين في الغارات الجوية التي يشنها في العراق وسورية، مؤكداً مقتل طفلين في غارة استهدفت جماعة متطرفة في منطقة حارم بمحافظة ادلب السورية في تشرين الثاني (نوفمبر) 2014، وقال قائد التحالف الدولي لمواجهة تنظيم "داعش" الجنرال الأميركي جيمس تيري في بيان إننا نأسف لهذه الوفيات غير المقصودة، وفق وكالة فرانس برس.
• صرح نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف بأن الولايات المتحدة فهمت الآن أنه ليس هناك بديلا لبشار الأسد وحكومته، وقال بوغدانوف للصحفيين: الآن زملاؤنا الأميركيون أدركوا شيئا واحدا، أنه لا بديل الآن عن بشار الأسد والحكومة الحالية، وإذا حصل معهم شيئا ما، فإن السلطة والأراضي السورية بالكامل سيأخذها المتطرفون والإرهابيون، وستكون صومال الثاني، وليبيا الثانية، وهذا سيناريو خطير للغاية، على حد تقديره.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة