تقرير شام السياسي 23-09-2015

23.أيلول.2015

المشهد المحلي:
• اعتبر عضو الهيئة السياسية في الائتلاف الوطني السوري فؤاد عليكو أن توفير مظلة حماية روسية إسرائيلية إيرانية لحماية نظام الأسد من السقوط والانهيار يكشف حقيقة هذا النظام الوظائفي الذي ادعى المقاومة نصف قرن، وها هو وجهه القبيح ينكشف اليوم أمام الجميع، وقال إنه مجرد نظام يحقق مصالح قوى دولية وإقليمية في المنطقة على حساب الشعب السوري وحريته وثرواته، وأشار عليكو إلى أنه قد تمت مخاطبة الأمم المتحدة والجامعة العربية لبيان أن هناك تدخلاً عسكرياً روسياً يعتبر خرقاً للقانون الدولي واحتلالاً بشكل أو بآخر، مما يقتضي أن يكون هناك موقف واضح منه في مجلس الأمن والأمم المتحدة، ولفت إلى أن الثورة السورية كانت تدرك جيداً أن الروس يدعمون نظام الأسد كما يقف معه الإيرانيون، ومستعدون لدعمه سياسياً وعسكرياً لكن هذا لم يمنع السوريين ولن يحول بينهم وبين العمل لأجل تحقيق أهداف ثورتهم، والتخلص من كافة أشكال الاحتلال مهما تعددت جنسيته من روسية إلى إيرانية إلى إسرائيلية، وسيمضون قدماً من أجل استعادة حريتهم وكرامتهم.
• توجه الائتلاف الوطني السوري إلى سائر أبناء الشعب السوري بخالص التهاني بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك، راجياً أن يجعله الله فاتحة خير، ويتجدد من خلاله الإيمان بنصر الله وبالحياة والحق والحرية، وأن تتحقق تطلعات السوريين وآمالهم، وأشار الائتلاف الوطني في بيان له صباح اليوم إلى أن الحجاج يجتمعون اليوم على صعيد عرفة، وفيهم ألوف السوريين يتضرعون إليه تبارك وتعالى أن يكشف الغمة عن سورية ويعجل بالنصر والفرج لأهلها، وأوضح البيان أن أيام العيد لطالما كانت مساحة للمحبة والفرح والأمل في حياة السوريين، لافتاً إلى أن الواجب يحتم وقوف جميع أبناء الشعب السوري إجلالاً أمام تضحيات الشهداء، وجدد الائتلاف تأكيده على عظمة هذه الثورة وثقته بالشعب الذي يخوضها، وأحقية المطالب التي حملتها ومازالت في العدالة والحرية والكرامة، وما بذل في سبيلها من دماء، والتي ستفضي بسورية وأبنائها إلى ما يستحقونه من حياة عزيزة وكريمة.
• أعلنت المؤسسة الأمنية التابعة للجبهة الشامية في حلب، عن تمكنها من إطلاق سراح “سيدة بريطانية”، مع أطفالها الخمسة، وأكد المؤسسة في بيان لها انتهاء "عملية النسيم" التي أسفرت عن إطلاق سراح العائلة، وأشارت إلى أنها قامت بتحريرها من أيدي خاطفيها على الأراضي السورية، وتسليمها إلى ذويها مساء أمس، وهي بصحة جيدة، ولم تذكر المؤسسة أية تفاصيل أخرى حول مكان الخطف أو الجهة الخاطفة.


المشهد الإقليمي:
• قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إن حل أزمة اللاجئين الحالية ليس عبر إغلاق الحدود في وجوههم، أو تركهم يموتون في البحار، وإنما عبر تحويل بلادهم إلى أماكن يمكنهم العيش فيها بأمان، وأفاد أردوغان، في كلمة ألقاها اليوم الأربعاء خلال افتتاح المسجد المركزي في العاصمة الروسية موسكو، أن الضمير الإنساني، والإنسانية نفسها هي من مات وظُلم وتضرر في البحر المتوسط، وبحر إيجه، معربًا عن رغبته بتوجيه رسالة إلى البلدان الأوروبية والدول والشعوب والعالم بأسره، وهي مقولة الأديب الروسي تولستوي إن "الخير هو أهم عمل في الحياة"، وتولت إنشاء المسجد المركزي في موسكو الإدارة الدينية في روسيا، كما قامت رئاسة الشؤون الدينية، ووقف الديانة التركيين، بعملية تصميمه الداخلي على الطراز العثماني الكلاسيكي.
• قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إن بلاده ساعدت العراق وسوريا ضد من سماهم "الإرهابيين" بناء على طلب حكومتيهما، وأضاف روحاني، في كلمة له في الذكرى الـ35 لاندلاع الحرب العراقية الإيرانية، أن الجيش الإيراني هو وحده القادر على قهر الإرهاب إذا انتقل إلى بلد آخر في المنطقة، وأشار روحاني إلى أن أكبر قوة مسلحة لمحاربة "الإرهاب" في العالم هي القوات المسلحة الإيرانية، جاء ذلك في كلمة له باستعراض عسكري بالعاصمة الإيرانية طهران في إطار فعاليات "أسبوع الدفاع المقدس"، الذي يُنظم سنويا مع ذكرى بدء الحرب العراقية الإيرانية، التي اندلعت في ثمانينيات القرن الماضي، وأضاف عبد اللهيان أن بلاده وروسيا ستفعلان كل ما هو ممكن للمساعدة في حل الأزمة السورية، مشيرا إلى أن البلدين سيواصلان الحوار مع المعارضة السورية.
• قال وزير الدفاع الإسرائيلي موشيه يعالون إن إسرائيل لن تتخلى عن حرية العمل في سوريا، ولن تسمح بنقل أسلحة إلى "حزب الله" الإرهابي، وأضاف يعالون في تصريحات للإذاعة الإسرائيلية الرسمية أن وجود القوات الروسية في سوريا ليس موجها ضد إسرائيل.


المشهد الدولي:
• قال وزير الخارجية الأمريكية جون كيري إن الأسلحة الروسية الموجودة في مطار اللاذقية مخصصة لغرض حماية قوات بلادها، وكان كيري قد أخبر الصحفيين عقب مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الهندي شوسما سواراج، أمس، أن الطائرات والمعدات العسكرية التي قامت روسيا بنقلها مؤخراً إلى سوريا يبدو أنها موجودة لحماية القوات الروسية الموجودة هناك، ومن جانبه أوضح متحدث الخارجية الأمريكية مارك تونر، أمس الثلاثاء، أن طبيعة ومستوى المواد والأسلحة بما في ذلك الطائرات التي شاهدناها في القاعدة الجوية التي تحدث عنها (كيري) هي لحماية قواتهم الموجودة في القاعدة الجوية، وأضاف تونر قائلا إن ما يوجد داخل القاعدة الجوية وكيفية عمله يظل غير معروف.
• حث الرئيس الأمريكي باراك أوباما الثلاثاء خلال مكالمة هاتفية مع المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل كل دول الاتحاد الأوروبي إلى استضافة حصتها العادلة من اللاجئين لمعالجة أزمة تدفق اللاجئين السوريين على أوروبا، ووفق بيان للبيت الأبيض فإن الزعيمين اتفقا على ضرورة أن يكون هناك حل على المستوى الأوروبي تقبل فيه كل الدول الأعضاء بحصتها العادلة من اللاجئين، وتضمن البيان أيضا تشديد أوباما وميركل أيضا على ضرورة تسهيل حصول عملية انتقال سياسي تتيح توحيد السوريين ومعالجة الأسباب العميقة لازمة اللجوء.
• قال رئيس وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية (سي آي ايه) السابق ديفيد بترايوس في كلمة ألقاها أمام لجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ الأميركي إن التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لقتال تنظيم "الدولة الإسلامية" لم يحقق تقدما كافيا في العراق وسوريا، مؤكدا أن الحرب في سوريا هي "تشيرنوبل جيوسياسي"، وأضاف بترايوس أن تداعيات انهيار سوريا قد تبقى ماثلة لفترة طويلة وكلما سمحنا لتلك الحرب بأن تستمر لفترة أطول، كان الضرر أكثر فداحة، وقال بترايوس إن المشاكل في سوريا لا يمكن حلها بسرعة، ولكن هناك خطوات يمكن للولايات المتحدة وحدها أن تتخذها لتحدث فرقا، فيمكننا على سبيل المثال أن نبلغ الأسد أن استخدام البراميل المتفجرة يجب أن يتوقف، وأنه إذا استمر في استخدامها، فإننا سنمنع المقاتلات السورية من التحليق.
• أكد الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند ورئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون خلال لقائهما أمس الثلاثاء في تشيكيرز بوسط انكلترا على ضرورة تفعيل العملية السياسية في سوريا، بحسب ما أفاد مصدر في الاليزيه، وقال المصدر في الرئاسة الفرنسية طالبا عدم ذكر اسمه، أن هولاند وكاميرون اتفقا على ضرورة تفعيل العملية السياسية وأبديا رغبتهما في العمل سويا في ما يتعلق بالملف السوري، ومن جهتها أعلنت رئاسة الوزراء البريطانية في بيان أن كاميرون وهولاند اتفقا على أن جزءا كبيرا من الرد على أزمة اللاجئين يجب أن يكون في إيجاد حل للوضع في سوريا، وشدد الزعيمان على ضرورة أن تقر القمة الأوروبية الطارئة في بروكسل الأربعاء تقديم مساعدة للدول المجاورة لسوريا لتمكين المزيد من اللاجئين من البقاء فيها.
• قالت ماريا زاخاروفا الناطقة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، إن الولايات المتحدة يجب أن تسحب توقيعها من بيان جنيف حول التسوية في سوريا، بسبب إصرارها على تغيير السلطة في هذا البلد، وأضافت قائلة: إذا كانت واشنطن تزعم بأنها لا تزال تتمسك ببيان جنيف، فيتوجب عليها أن تتخلى عن طرح سيناريوهاتها المفضلة بشأن كيفية تغيير الحكم في سوريا من الخارج، حتى لا تخادع الرأي العام العالمي ولا تعرقل تطبيق بيان جنيف بشكل عملي، وأدلت زاخاروفا بهذا التصريح بعد توارد أنباء مفادها أن الوفد الأمريكي إلى اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك ينوي طرح تصوراته حول تغيير السلطة الإجباري في سوريا عن طريق إيصال شخصيات بديلة إلى دفتها.
• أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن الولايات المتحدة أصبحت أكثر تفهما لموقف موسكو بشأن الأزمة السورية، وقال لافروف إني أعتقد أن الأمريكيين باتوا أكثر تقبلا لتلك الحجج التي نستخدمها منذ عدة سنوات، وأكد الوزير الروسي أن تركيا لم تتقدم إلى روسيا بأي طلب يتعلق بقضية اللاجئين السوريين، مضيفا أن المنظمات الإنسانية الدولية المعنية باللاجئين في تركيا ولبنان والأردن تقدم المساعدات لهم على مستوى برنامج الغذاء وصندوق الأطفال ومكتب الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، وأشار لافروف إلى أن أزمة اللاجئين تؤكد ضرورة اتخاذ إجراءات عاجلة من أجل القضاء على الخطر الإرهابي وتسوية الأزمة سياسيا.
• أكدت وزارة الدفاع الأمريكية " مقتل صانع القنابل الفرنسي، ديفيد دروغيون، الذي يعتقد بأنه مقرب من جماعة خرسان وتنظيم القاعدة في سوريا، في الوقت الذي تم تأكيد مقتل أبوبكر التركماني، القيادي في تنظيم "داعش" وذلك في غارة منفصلة تمت في العاشر من أيلول، وبينت وزارة الدفاع الأمريكية أن صانع القنابل الفرنسي قتل خلال غارة جوية للتحالف الدولي ضد تنظيم "داعش"، في الخامس من تموز قرب حلب في سوريا.
• اعتبرت وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي فيديركا موغريني أن الانقسامات الراهنة بين الدول الأوروبية بشأن طريقة التعامل مع أزمة اللاجئين تضعف كثيرا مصداقية الاتحاد الأوروبي تجاه بقية العالم، محذرة من أن الاتحاد الأوروبي سيخسر نفوذا مهما إذا لم نتمكن من تحمل مسؤولياتنا بشكل جماعي، ولفتت موغريني في حديث لصحيفة "زود دويتشه تسايتونغ" الألمانية إلى أننا نحاول الدفاع عن قيمنا في أنحاء أخرى من العالم، ولكن الأمر لن ينجح إذا لم نتمكن من ان نظهر في ديارنا احتراما للأقليات، بدءا بالمسلمين.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة