تقرير شام السياسي 25-12-2014

25.كانون1.2014

المشهد المحلي:

• قال هادي البحرة رئيس الائتلاف الوطني السوري المعارض إن تفعيل الحل السياسي مصلحة وطنية سورية، وأشار إلى أن فصائل المعارضة بدأت سلسلة مشاورات بهدف صياغة مواقف مشتركة من الحوار، وأكد البحرة أن الائتلاف منفتح على كل فصيل سوري معارض وعلى استعداد للتفاهم مع الجميع، وقال إن الهدف الرئيس للمعارضة تحقيق الانتقال السياسي في البلاد، وأوضح أن مشروع المعارضة للمرحلة الانتقالية الذي تقدمت به إلى مؤتمر جنيف ما يزال قائماً، وقلل البحرة من شأن الضربات الجوية للتحالف الأمريكي على "داعش" في سوريا وقال إنها لا تخدم الثورة بل النظام، ونفى ما تردد من تقارير عن مبادرة مصرية للتقريب بين المعارضة والنظام في سوريا.

• كشف مصدر في المعارضة السورية عن مبادرة يجري تداولها بين أقطاب المعارضة السورية، وقال المصدر إن وزارة الخارجية المصرية قدمت الورقة لعدد من الأحزاب السورية المعارضة، وناقشت بعض تفاصيلها معهم، وإن تيارات وهيئات متعددة منها تيار التغيير الوطني يعكف على قراءتها ودراستها وابداء الملاحظات حولها وقد يضيفها إلى ما تم اقراره في المؤتمر، الذي جرى في القاهرة ربيع العام 2012، وشاركت به كافة الأطراف المعارضة ووصلت إلى ورقة جامعة آنذاك، والورقة الجديدة هي أشبه بخارطة طريق لا تتطرق إلى المؤسسة الرئاسية تفصيلاً ودون بند سابع كإجراء عقابي في حال عدم الالتزام بآلياتها، ولكنها ترى أن الحل السياسي التفاوضي هو السبيل الوحيد لإنقاذ سوريا من محنتها، لتحقيق حل سياسي عادل يجمع بين جميع السوريين، وأنه لابد  أن يتم تفاوض مباشر بين وفدين سوريين: وفد المعارضة، ووفد النظام، على أن يضم كل وفد ممثلين عن المجتمع المدني السوري، وأن يمتلك الوفدان صلاحيات كاملة للتفاوض والاتفاق، بحسب "إيلاف" السعودية.

• تقدمت الحكومة السورية المؤقتة بأحر التهاني وأجمل الأمنيات إلى الشعب السوري عامة والمسيحيين منه بخاصة بمناسبة عيد الميلاد المجيد، وقالت الحكومة المؤقتة في بيان لها أن هذه المناسبة المجيدة ستكون لحظة من لحظات توحدنا كسوريين ضد الاستبداد وضد قوى الظلام، وحافزاً على الصبر باستحضار ذكرى ميلاد من جسّد الحب في شخصه وفي سيرته وفي تعاليمه العظيمة، وقالت الحكومة السورية المؤقتة إنها إذ تتقدم بهذه التهنئة تنحني احتراماً وتبجيلاً لتضحيات المواطنين المسيحيين ومواقفهم المشرفة في الثورة السورية المباركة وترجو من الله العلي القدير أن يكون الاحتفال بهذه المناسبة في العام القادم على أرض سوريا الحبيبة، وأن تصدح كنائسها فيه بأناشيد العيد لتسمع العالم كله صوت السوريين متآخين متحابين وقد انتصروا على الظلم بكل أشكاله وطهروا أرضهم من رجسه.

• قال مصدر حزبي تابع للنظام إن ما يتسرب من دوائر النظام السياسية أن مبادرة المبعوث الأممي ستافان دي ميستورا حول تجميد القتال في حلب بشمال سورية قابلة للنقاش ما عدا أمرين يرفض نظام الأسد نقاشهما قطعياً، وأوضح المصدر لوكالة (آكي) الإيطالية للأنباء أن إدخال قوات دولية أو مجموعات مراقبة إلى داخل سورية، وكذلك رفع المبادرة لتصدر بقرار مُلزم من مجلس الأمن كالفصل السابع أو غيره، أمران لا يمكن للقيادة السورية القبول بهما بأي شكل من الأشكال، وتعتبرهما تجاوز للسيادة الوطنية، وسترفض المبادرة برمتها إن تضمنت أياً من هذين الأمرين، وفق تأكيده، وأضاف القيادي في "حزب البعث" أنه عدا ذلك فغالبية القضايا قابلة للنقاش، بمعنى أن الجدول الزمني لوقف القتال، وطريقة إعادة تشغيل مؤسسات الدولة، وعودة الشرطة للمدينة لضبط الأمن، والاتفاق على صيغة لإدخال المساعدات وفتح الطرق أمامها، هي أمور قابلة للنقاش في خطة المبعوث الأممي، حسب قوله.

المشهد الإقليمي:

• أصدر النائب العام الأردني قرارا يقضي بحظر نشر أي أخبار أو صور يبثها تنظيم "داعش" من شأنها الإساءة للطيار الأسير، ووفق البيان فإنه يحظر نشر أي تحليلات عسكرية تخص القوات المسلحة الأردنية بهذا الشأن وذلك تحت طائلة المسؤولية، كما دعت القوات المسلحة الأردنية مختلف وسائل الإعلام إلى عدم نشر أي معلومات تمس بالأمن الوطني، وأن تتعامل بكل مسؤولية مع حادثة سقوط الطائرة العسكرية الأردنية وأن تراعي مشاعر ذوي الطيار.

• قالت مصادر مقربة من تنظيم "داعش" في الموصل شمال العراق، إن التنظيم يسعى لمبادلة الملازم أول طيار معاذ الكساسبة الذي أسقط طائرته في الرقة، بسجنائه في الأردن، ووفقاً لتلك المصادر، فإن التنظيم عرض عبر وسطاء مبادلة الكساسبة بسجناء تابعين للتنظيم مسجونين في الأردن، مشيرة إلى أن الرسالة وصلت إلى الحكومة الأردنية وأن التنظيم بانتظار الرد، وأشارت المصادر إلى أن حياة الكساسبة ستكون في خطر إذا ما رفض الأردن هذا العرض، خاصة وأن التنظيم لا يسعى إلى إثارة الشارع الأردني، وإنما يطالب بما يعتبره حقه في مبادلة الأسير الذي لديه بأسراه في سجون الأردن، بحسب شبكة "الخليج أونلاين" السعودية، ولم يعرف إلى الآن من هم السجناء الذين يطالب بهم التنظيم مقابل الإفراج عن الكساسبة.

• قال رئيس البرلمان التركي، جميل جيجيك، إنه خلال حملة مكافحة تنظيم "داعش" في المنطقة حاولت منظمة "بي كا كا" الإرهابية كسب التعاطف، مضيفًا أنها الآن تحاول الظهور بمظهر الحمل الوديع، لكن علينا ألا أننسى أنها ذئب متوحش، أما داعش فهو مصيبة حلت علينا جميعًا، وعلينا التخلص معًا من هذه المصيبة، جاء ذلك خلال لقاء جيجيك برئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، الذي يجري زيارة رسمية إلى العاصمة التركية أنقرة برفقة وفد وزاري، حيث وصف الزيارة بـ"التاريخية"، مؤكدًا ضرورة تعاون البلدين في مجال مكافحة الإرهاب، وأفاد جيجيك أنه لا يوجد تعاون كاف من المجتمع الدولي في مواجهة التنظيمات الإرهابية، مشيرًا إلى أنه في حال عدم إقامة التعاون فإن تنظيمات جديدة ستظهر على الساحة.

المشهد الدولي:

• أعرب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون عن القلق بشأن الطيار الأردني الذي أسقط تنظيم "الدولة الإسلامية" طائرته، مطالبا التنظيم بأن يعامله وفق قواعد القانون الإنساني الدولي، وبحسب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة فإن بان كي مون "أخذ علما بقلق" بالمعلومات التي أشارت إلى أن طائرة أردنية أسقطت وأسر طيارها ويطلب من خاطفيه معاملة الطيار وفق قواعد القانون الإنساني الدولي، وفي سياق آخر، وجدد الأمين العام تنديده باستخدام عصابات الأسد براميل متفجرة، كما جدد دعوته لكافة الأطراف في سوريا بوقف المعارك والتوصل إلى حل دائم للنزاع عبر التفاوض.

• أعلن التحالف الدولي ضد تنظيم "داعش" أن "داعش" لم يُسقط الطائرة العسكرية الأردنية التي كانت تعمل ضمن مهام التحالف، وقالت القيادة الأميركية الوسطى التي تشرف على عمليات التحالف الجوية فوق العراق وسوريا إن الأدلة تشير بوضوح إلى أن "داعش" لم يسقط الطائرة، كما يزعم هذا التنظيم الإرهابي، ولم يكشف بيان القيادة عن سبب تحطم الطائرة، وقال الجنرال لويد أوستن قائد القيادة الوسطى إننا ندين بشدة تصرفات "داعش" الذي أسر قائد الطائرة المحطمة، وأضاف أننا سندعم جهود ضمان استعادة الطيار سالما، ولن نتهاون مع محاولات "داعش" إساءة تفسير أو استغلال تحطم هذه الطائرة المؤسف لخدمة أهدافه.

• قال دبلوماسي أوروبي رفيع المستوى إن بعض الدول الأوروبية على استعداد للتدخل لمحاولة رفع جبهة النصرة عن لائحة الإرهاب الأمريكية إن قامت الجبهة بشكل فوري بتغيير إيديولوجيتها وسياساتها بشكل كلّي، على حد تقديره، وأوضح الدبلوماسي الأوروبي لوكالة (آكي) الإيطالية للأنباء أن بعض الدول الأوروبية كانت تعتقد بأن هناك إمكانية لاستيعاب هذه الجبهة وتأهيلها لتصبح فصيل سوري معارض معتدل، لكن الوقت أوشك على النفاذ ولم تُثبت الجبهة أنها على قدر هذه المسؤولية حتى الآن، وفق قوله، وأضاف أنه كان هناك بصيص أمل بهذا عندما أفرجت الجبهة عن عناصر الأمم المتحدة الفيجيين في هضبة الجولان السورية في آب/أغسطس الماضي، وطالبت فقط بإخراجها من لائحة الأمم المتحدة للمنظمات الإرهابية، واعتبره بعض المسؤولين الأوروبيين هذه المبادرة مؤشر حسن نيّة لدى التنظيم المحسوب على القاعدة.

• تعتزم روسيا استضافة اجتماع للمعارضة السورية أواخر كانون الثاني قد تتبعه مفاوضات تضم معارضين سوريين وممثلين عن النظام السوري، حسبما أعلن المتحدث باسم الخارجية الروسية، وقال ألكسندر لوكاشيفيتش في مؤتمر صحفي إننا نتوقع عقد اللقاء في موسكو حوالى 20 يناير، وسيكون "لقاء غير رسمي" بين مسؤولين من المعارضة الداخلية والخارجية، قادرين على خلق أفكار تسمح بالتوصل إلى تسوية للنزاع السوري، بحسب المتحدث الذي لم يوضح أسماء المشاركين، وأضاف أن موسكو توفر المجال لعقد هذه المحادثات كي يتمكن المعارضون السوريون في المقام الأول من بدء حوار فيما بينهم، وفي حال نجاح هذا الاجتماع سيدعى ممثلون عن حكومة الأسد إلى موسكو لـ"تبادل الآراء" مع المعارضين ومن أجل إطلاق حوار بين أطراف النزاع السوري، بحسب سكاي نيوز، ولم يستبعد فوكاشيفيتش أن تتم أيضا دعوة المبعوث الخاص للأمم المتحدة لسوريا ستافان دي ميستورا للمشاركة في المحادثات.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة