تقرير شام السياسي 26-12-2014

26.كانون1.2014

المشهد المحلي:
• يلتقي الأمين العام للجامعة العربية ووزير خارجية مصر غدا السبت رئيس الائتلاف السوري والوفد المرافق له في وقت يكثر فيه الحديث عن دور كبير لمصر في ادارة الملف السوري ومبادرات متنوعة، وأكد السيد هادي البحرة قبيل توجهه إلى القاهرة اليوم الجمعة للقاء الأمين العام للجامعة العربية الدكتور نبيل العربي ووزير خارجية مصر سامح شكري أن جملة من المواضيع ستناقش خلال هذه الزيارة حيث سيتم التشاور حول الاوضاع الحالية في سوري، وحول التطورات السياسية وما يتم تداوله من أنباء عن مؤتمر موسكو و مؤتمر الحوار في القاهرة وغيره، كما أشار إلى أنه سيتطرق أيضاً إلى خطة ديمستورا لمناقشتها من كل الجوانب وضرورة أن تكون هذه الخطة هي جزء من حل سياسي متكامل لانهاء العنف في سوريا.
• قالت مصادر في المعارضة السورية إن هناك عددا من المرشحين لرئاسة الائتلاف الوطني حيث من المفترض أن تنتهي ولاية الرئاسة الحالية قريبا، وكشفت المصادر بحسب موقع "كلنا شركاء" المعارض أن الاخوان المسلمين داخل الائتلاف رشحوا المحامي هشام مروة عضو اللجنة القانونية في الائتلاف، وأن ميشيل كيلو الذي يحمل مشروعا لإصلاح الائتلاف ووليد العمري عضوا الائتلاف قدما ترشيحهما للرئاسة بشكل رسمي، وأن عقاب يحيى عضو الائتلاف رشح موفق نيربية ممثل الائتلاف لدى الاتحاد الأوربي، لكن رأت المصادر أن حصان طروادة هو نصر الحريري الأمين العام للائتلاف الذي قالت المصادر إن هناك ضغوطا ُتمارس عليه من أعضاء الائتلاف للترشح للرئاسة وكان آخرها طلبا لبعض الأعضاء للاجتماع معه لحثه على الترشح، وأشارت المصادر إلى أن معظم الكتل تثق بالحريري ويمكن أن يكون رئيساً جامعا وأكدت المصادر أن هادي البحرة رئيس الائتلاف الحالي لن يترشح لمدة رئاسية جديدة دون ابداء الأسباب.
• قال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن عصابات الأسد كثفت غاراته الجوية على المناطق التي تسيطر عليها المعارضة خلال الأيام الثلاثة الماضية، وأضاف أن 110 مدنيين على الأقل استشهدوا في أكثر من 470 ضربة جوية استهدفت مناطق يسيطر عليها مقاتلو المعارضة في الاثنتين والسبعين ساعة الأخيرة منها بلدات في الضواحي الشرقية الخاضعة لسيطرة المعارضة في دمشق حيث صعدت عصابات الأسد حملة مستمرة منذ عامين لاستعادة المنطقة، وقال رامي عبد الرحمن مدير المرصد لوكالة رويترز إنه قد كانت هناك غارات جوية لم يسبق لها مثيل في أنحاء سوريا خلال الأيام الثلاثة الماضية حيث يسعى النظام لتحقيق مكاسب على الأرض لتحسين موقفه التفاوضي في المحادثات السياسية المستقبلية.
• قال المراقب العام لجماعة الإخوان المسلمين في سورية الدكتور محمد حكمت وليد إنّ منهج جماعة الإخوان هو الدعوة للإسلام الوسطي المعتدل، الرافض للغلوّ، والرافض لفصل الدين عن المجتمع أيضاً، وفي حوار خاص مع حساب الجماعة على موقع تويتر، أكّد وليد أنّ الحلّ السياسي المقبول في سورية يجب أن يحقّق الحد الأدنى من مطالب الشعب السوري، المتمثّلة في الخلاص من بشار الأسد ومن نظامه، بكل رموزه ومؤسساته القمعية التي أجرمت في حق الشعب السوري، وأكّد وليد أنّ الجماعة تقف على مسافة واحدة من كل الفئات العسكرية التي تقاتل النظام، وتحاول أن تدعم الجميع بكل ما تملك من طاقة وقدر الإمكان، ورأى أنّ الجيش السوري الحر عبارة عن مظلة تضم فصائل مختلفة منها المخلص والصادق في جهاده ضد نظام الأسد.
• يغادر وفد دبلوماسي سوري، تابع الأسد الاثنين المقبل إلى الكويت على رأسه سفير النظام في الكويت لإعادة فتح السفارة المغلقة منذ عشرين شهراً، وفق ما نقل موقع "النشرة" عن مصادر سورية مطلعة، وستعيد السفارة السورية في الكويت فتح أبوابها لتقديم الخدمات القنصلية الاثنين المقبل وسيرفع العلم السوري مجدداً على مبنى السفارة، بحسب الموقع، وستعاود السفارة ممارسة عملها المعتاد في رعاية مصالح المقيمين السوريين بالكويت والبالغ عددهم حوالي 130 ألفا.


المشهد الإقليمي:
• أكّد رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو أنّ الحكومة التركيّة ستواصل دعمها للعراق في صراعها ضد التنظيمات الإرهابية، وأنّ الحكومتان متّفقتان على فكرة العمل المشترك ضدّ الجماعات الإرهابية سواء تنظيم "الدّولة الإسلاميّة" التي اتخذت من العراق وسوريا مركزاً لعمليّاتها الإجراميّة، أو تنظيم الـ (PKK) الذي ظلّ يشنّ هجماته ضدّ الدّولة التركيّة عبر مراكزها داخل الأراضي العراقية منذ سنين طويلة، وجاءت تصريحات داود أوغلو هذه، خلال مؤتمر صحفيّ عقده مع نظيره العراقي حيدر العبادي الذي بدأ بزيارة رسمية إلى العاصمة التركيّة أنقرة بعد ظهر اليوم، وفيما يخصّ مسألة المقاتلين الأجانب الذين دخلوا إلى الأراضي السوريّة، دعا داود أوغلو إلى إخلاء العراق وسوريا من هؤلاء المقاتلين سواء المساندين لنظام الأسد أو الذين يحاربون إلى جانب التنظيمات الإرهابية مثل تنظيم "داعش" وغيره، بحسب " ترك برس ".
• نفى الأردن أن تكون طائرته أسقطت بنيران تنظيم "الدولة الإسلامية"، مؤكدا أنه لا يمكن تحديد سبب سقوط الطائرة في الوقت الحالي لعدم إمكانية الوصول إلى حطامها أو التحدث إلى الطيار، وقال مصدر مسؤول، في القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية، في بيان نشر على موقع القيادة على شبكة الإنترنت إن المؤشرات الأولية لحادثة سقوط الطائرة العسكرية الأردنية في منطقة الرقة السورية لم تكن بنيران تنظيم "داعش" الإرهابي.
• أصدر الأردني محمد الشلبي، الملقب بأبي سياف، وهو قيادي في التيار السلفي الجهادي في الأردن، بيانا حول أسر الطيار معاذ الكساسبة، من قبل تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" بعد سقوط طائرته في سوريا، تساءل فيه عن المصلحة التي يراها الأردن في حربه ضد التنظيم، وقال أبو سياف في بيان إننا حذرنا السلطات في الأردن بعدم دخولها هذا التحالف، حيث كان الرأي العام ضد هذا التحالف، وقد وقع جمع كبير من العلماء بالإضافة إلى المفكرين ودكاترة الجامعات مناصحة ذكروا فيها تحذيرهم ومعارضتهم دخول هذا التحالف وإن لا ناقة لنا فيه ولا بعير، وفق ما نقلت شبكة CNN، وانتقد أبو سياف إصرار أصحاب القرار على الاشتراك في التحالف قائلا إن أصحاب القرار أصروا بحجة أنهم يعلمون ما لا نعلم، ونقول إن دخول هذه المعركة ماذا سيسفر إلا عن قتلى وجرحى وغيره، وهل كانوا يظنون أنها رحله سياحيه، أم كانوا يظنون أن حصونهم مانعتهم من ضربات الطرف الآخر.
• اطلق رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتانياهو تهديداته للبنان وسورية وغزة، معلناً أن إسرائيل سترد على أي اعتداء عليها وبشكل فوري وغير مسبوق، واستغل نتانياهو حفل تخرج فوج جديد من طياري سلاح الجو ليعلن أن إسرائيل تشوش بشكل ممنهج على نقل أسلحة إلى إيران ووكلائها في المنطقة، وقال إن المهمة العليا اليوم هي حماية اسرائيل وضمان امنها وعليه نعمل على منع واحباط الهجمات التي قد تتعرض لها إسرائيل والرد بقوة على اي اعتداء، مضيفا أننا لن نحتمل أي اعتداء علينا من قطاع غزة ومن الجولان ولا من الحدود اللبنانية وليس من أي مكان ولذلك سيكون رد الجيش بقوة وفوراً على محاولة التنظيمات المعادية التي نراها ترفع رأسها هذه الأيام.


المشهد الدولي:
• أكد هادي البحرة رئيس الائتلاف الوطني السوري على أن القضاء على الإرهاب لا يتم الا بالقضاء على المسبب الرئيسي له في المنطقة وهو نظام الأسد، وذلك في اجتماعه يوم أمس بوزير الخارجية الهولندي بيرت كوندرز في مدينة اسطنبول، وأكد البحرة مذكراً بالوقت نفسه أن الجيش الحر هو أول من واجه "داعش" على الأرض، وتحدث البحرة مع الوزير عن خطة الحل السياسي التي طرحها الائتلاف الوطني أثناء مفاوضات جنيف والتي تقع في ٢٤ نقطة، بحسب موقع الائتلاف، ومن جهته أكد وزير الخارجية على دعم هولندا للثورة السورية وتعاطفهم الشديد مع القضية السورية، وأكد كوندرز أن الثورة السورية انطلقت في ساحات ملأها المتظاهرون السوريون، يطالبون فيها بالحرية، وحقيقة الوضع في سورية ليست حربا بين "داعش" ونظام الأسد، وتم خلال الاجتماع الذي حضرته نورا الأمير نائب رئيس الائتلاف نقاش خطة المبعوث الأممي ستيفان ديمستورا وضرورة الدفع باتجاه حل سياسي، وقد تطابقت وجهات النظر أنه مازال هناك الكثير من التساؤلات حول الخطة.
• قال الناطق الرسمي باسم الخارجية الروسية ألكسندر لوكاشيفيتش إن موسكو تشكك في فعالية الضربات التي يوجهها التحالف الدولي ضد "داعش"، وعبر لوكاشيفيتش عن قلق روسيا إزاء تنامي القدرات العسكرية لتنظيم "الدولة الإسلامية" في العراق وسوريا، ومن جانب آخر قال المسؤول الروسي إن موسكو سترعى محادثات بين حكومة الأسد والمعارضة في أواخر شهر يناير القادم، مشيرا إلى أن هذه المحادثات لن تحل مكان اتفاقات جنيف، ورجح المتحدث باسم الخارجية الروسية عدم مشاركة الأسد في المحادثات، كما رحب المسؤول الروسي بقبول منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بحث وتقييم معطيات ووقائع محتملة لاستخدام غاز الكلور في سوريا كسلاح كيميائي من قبل المسلحين، والتي كانت أحالتها دمشق إلى المنظمة.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة