تقرير شام السياسي 29-12-2014

29.كانون1.2014

المشهد المحلي:

• قال هادي البحرة، رئيس الائتلاف الوطني السوري المعارض، أن القاهرة خلقت بيئة و مناخاً مناسباً للمعارضة السورية لوضع رؤيتها المشتركة و آليات حل الأزمة سياسياً، مؤكداً أن وثيقة القاهرة التي سيعلن عنها قريباً ستكون أساساً يُبنى عليه لأي مؤتمر دولي حول سوريا، وأكد البحرة، في حوار خاص مع صحيفة "اليوم السابع" المصرية، خلال زيارته القصيرة للقاهرة، أن المبادرة المصرية هي تشجيع المعارضة السورية للقيام بعملية حوار مشترك، تفعيل الحل السياسي للأزمة السورية، مشيراً إلى أن زيارة عمار الأسد ابن عم بشار الأسد ليست لها علاقة بحوار المعارضة السورية، وأوضح البحرة أن موسكو أيقنت أن حل الأزمة السورية سيكون سياسياً وليس عسكرياً، مطالباً روسياً بدعم حوار المعارضة الموسع بالقاهرة، مشيراً إلى أن واشنطن ستبدأ بتدريب 5 آلاف عنصر من المعارضة السورية المعتدلة مطلع فبراير المقبل.

• أكد عضو المكتب التنفيذي في "هيئة التنسيق الوطنية" المعارضة صفوان عكاش أن شخصيات من "هيئة التنسيق" تلقت دعوة للمشاركة في لقاء للمعارضة تنظمه العاصمة الروسية قبل لقاء موسكو بين وفدي الحكومة والمعارضة، معتبراً أن الدعوات الشخصية هي إحدى النقاط غير المريحة في هذا اللقاء، وشدد عكاش على أن الهيئة لا يمكن أن تقبل إلا بالتعامل ككيان سياسي، لكنه أوضح أن الأصدقاء الروس منفتحون على الاقتراحات التي قد نقدمها، وقال عكاش لصحيفة "الوطن" المقربة من النظام إنه: لن يكون في لقاء موسكو تفاوض بين المعارضة والنظام وإنما محادثات تمهيدية تفتح الطريق لاستعادة مسار جنيف السياسي التفاوضي، وبين أن موسكو بدأت بتوجيه الدعوات لشخصيات معارضة من الداخل والخارج وممثلين عن المجتمع المدني لحضور لقاء المعارضة.

• قال مصدر دبلوماسي عربي في موسكو أن الاجتماعات المرتقبة في العاصمة الروسية بين وفدي حكومة الأسد والمعارضة ستنطلق في 26 من الشهر القادم وتستمر أربعة أيام،ونقلت صحيفة الوطن الناطقة باسم النظام عن المصدر، الذي فضل عدم الكشف عن هويته، قوله إن يوم 26 سيكون مخصصا للقاء بين مختلف ممثلي المعارضة الذين ستتم دعوتهم إلى موسكو على أن يبدأ لقاء تشاوري تمهيدي مع الوفد الحكومي، ورفض المصدر الحديث عن أي توقعات تجاه ما يمكن تحقيقه من نتائج خلال هذا اللقاء واكتفى بالقول إن مجرد حصوله هو بادرة جيدة بحيث يكون أول اجتماع بين السوريين أنفسهم القادرين وحدهم على وضع رؤية مستقبلية لبلدهم بعيداً عن الأجندات الخارجية، وردا على سؤال حول الحراك الجاري في مصر، أكد المصدر أنه لا وجود لأي مبادرة سياسية مصرية في الوقت الحالي وأن جهود مصر تنحصر حاليا في محاولة توحيد صفي "هيئة التنسيق" والائتلاف قبل اجتماعات موسكو في ظل خلافات كبيرة بين الطرفين، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء الألمانية.

• قالت قناة "الميادين" الموالية لنظام الأسد، إنها حصلت على نص وثيقة التفاهم التي يستعد كل من الائتلاف السوري المعارض و"هيئة التنسيق المعارضة" للتوقيع عليها في الأيام القادمة، والتي تنص على تشكيل حكومة انتقالية بصلاحيات واسعة وانتخاب الرئيس لدورتين اثنتين مدة كل منها 4 سنوات فقط، وتعتبر الوثيقة أن هدف العملية السياسية التفاوضية هو الانتقال إلى نظام ديمقراطي تعددي تداولي على أساس مبدأ المواطنة المتساوية، كما تؤكد على وحدة سوريا أرضاً وشعباً، وعلى السيادة الكاملة للدولة على أراضيها، وعلى حصرية الجيش والقوات المسلحة في حمل السلاح، وتقترح الوثيقة تعهد جميع الأطراف بالالتزام بنتائج التفاوض، على أن تضمن ذلك الدول الراعية للمؤتمر وأن تصدر بقرارات ملزمة عن مجلس الأمن الدولي، وفق الفصل السادس.

المشهد الإقليمي:

• أكد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، أن الائتلاف الوطني السوري، هو الممثل الشرعي للشعب السوري، مضيفاً أنه عند إجراء تحول سياسي في سوريا، ينبغي عدم استبعاد أي دولة بما فيها روسيا وإيران، وذلك تعليقاً على اللقاءات المقرر عقدها في موسكو بخصوص الأزمة السورية، ودعا جاويش أوغلو في المؤتمر الصحفي المشترك الذي عقده بمقر وزارة الخارجية التركية مع نظيره الكازاخستاني، يرلان إدريسوف، الجميع لتقديم الدعم من أجل تحقيق التحول السياسي في سوريا، مشيراً أن لقاءات المعارضة السورية مع روسيا طبيعية، وأوضح داود أوغلو أنه بحث مع نظيره الكازاخستاني، الأحداث في أوكرانيا وسوريا والعراق وأفغانستان، والتطورات الإقليمية ، مضيفاً أن رؤى البلدين تتطابق تجاه القضايا الدولية.

• أوصت لجنة النزاهة والشفافية وتقصي الحقائق النيابية الأردنية خلال الاجتماع الذي عقدته اليوم برئاسة النائب مصطفى الرواشدة وحضور وزير الداخلية حسين المجالي ومدير شؤون المخيمات العميد الدكتور وضاح الحمود بالحد من تدفق اللاجئين السوريين واعتماد بصمة العين في تحديد هوية وأماكن وجود اللاجئين السوريين وكذلك تعديل تعليمات كفالة اللاجئين وإخراجهم من المخيمات وذلك لضبط عملية الخروج، وقال النائب الرواشدة أن اجتماع اللجنة جاء بناء على ما يواجهه الأردن من تحدي كبير نتيجة ملف اللاجئين السوريين وتدفقهم للأردن في ظل وجود نتائج سلبية انعكست بشكل مباشر على الدولة الأردنية، وأوضح الرواشدة أن وزير الداخلية المجالي وعد اللجنة بتطبيق التوصيات وليس دراستها وذلك تماشيا مع مطلب النواب ومع مصلحة الدولة الأردنية.

• أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري، أن بلاده لم تطلق مبادرات بخصوص سورية وليبيا، ولكن لديها أفكار، قد تصبح مبادرات مطروحة حين توجد ظروف لإنجاحها، لافتاً إلى عدم سماعه اعتراض من المعارضة السورية للذهاب إلى موسكو، وفق الطرح الروسي، وقال شكري في لقاء مع الصحافيين الديبلوماسيين في القاهرة، إن بلاده لن تطلق مبادرة حيال الأزمة السورية، من أجل فقط القيام بمبادرة، بل لا بد عندما نطلق مبادرة، أن نكون واثقين من أنها ستنجح وأن المناخ الدولي والاقليمي يسمح بنجاحها، وهذا كان الوضع عندما أطلقنا مبادرة غزة، وكذلك مبادرة دول جوار ليبيا، أما تنفيذها وتفعيلها فهو مرهون بالأوضاع، وأضاف شكري أن هناك أفكاراً بالنسبة لسورية وليبيا، وعندما تكتمل العناصر الكفيلة بإنجاح مبادرة مصرية سنجدها تطلق وتنفذ وتحقق غرضها، وفق وكالة أنباء الشرق الأوسط.

• أعلن المسؤول الإعلامي لقوات البيشمركة في محافظة نينوى العراقية سعيد مموزيني، أن مسؤولي تنظيم "الدولة الاسلامية"، بدأوا ترحيل غالبية أُسرهم من مدينة الموصل مركز المحافظة، نحو المناطق الخاضعة لسيطرة التنظيم في سورية، وفي تصريح لوكالة الأناضول التركية، قال مموزيني إنه وفق معلومات استخباراتية أكيدة، وصلتنا من داخل الموصل، أن المسؤولين في تنظيم "داعش" في نينوى، يقومون بترحيل أسرهم باتجاه الأراضي السورية، تحسباً لهجوم مباغت من جانب القوات العراقية والبيشمركة بغطاء جوي لطائرات التحالف.

• قال نبيل القاووق، نائب رئيس المجلس التنفيذي بـ"حزب الله" الإرهابي، إن تدخل حزبه في سوريا لم يأتي على حساب دور المقاومة بوجه إسرائيل، وتابع قاووق بحسب التقرير المنشور على وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية، قائلا: إن الأزمة في سوريا لن تشغلنا عن أولوية الجهوزية في مقاومة العدو الصهيوني، وأن تدخلنا فيها لم يكن على حساب المقاومة ضد إسرائيل، وإنما كان لحساب المقاومة ضد إسرائيل ولحماية لبنان، فإذا كانت إسرائيل تتحضر في الليل والنهار لتمحو هزيمة تموز عام 2006، فإن المقاومة تتحضر في الليل والنهار لتصنع نصرا أعظم من تموز عام 2006، على حد وصفه.

المشهد الدولي:

• قال الرئيس الأميركي باراك أوباما، في مقابلة مع الإذاعة الوطنية، إن إيران يمكن أن تصبح قوة إقليمية ناجحة للغاية، إذا وافقت طهران على اتفاق طويل الأمد لكبح برنامجها النووي، بحسب سكاي نيوز، وتابع في المقابلة أن إيران يجب أن تنتهز فرصة التوصل لاتفاق يمكن أن يرفع العقوبات التي تصيب اقتصادها بالشلل، وأضاف: لأنها إذا فعلت ذلك فسيكون هناك مواهب وموارد وتطور داخل إيران، وستصبح قوة إقليمية ناجحة للغاية، تلتزم أيضا بالمعايير والقواعد الدولية، وسيكون هذا من مصلحة الجميع، ولفت أوباما إلى أنه يعترف بمخاوف إيران الدفاعية المشروعة بعد أن عانت من حرب مروعة مع العراق في الثمانينات، لكنه انتقد طهران بسبب مغامراتها ودعمها لتنظيمات مثل جماعة "حزب الله" الإرهابي، والتهديدات التي توجهها لإسرائيل.

• أدرجت المحكمة العليا في روسيا تنظيمي "داعش" و"جبهة النصرة" في قائمة الإرهاب، وحظرت نشاطاتهما على أراضي البلاد، ما يعني أن أي مشاركة في نشاطاتهما ستعد وفق القاون الروسي جريمة جنائية، وأيدت  المحكمة بهذا القرار دعوى من النائب العام رفعت بالخصوص وجاء في نص الحكم: قررت المحكمة العليا عقب الاستماع لممثلي النيابة العامة وجهاز الأمن الفدرالي في روسيا الاتحادية، وبعد دراسة حيثياث القضية، تلبية طلب النائب العام، واعتبار تنظيمي الدولة الإسلامية وجبهة النصرة إرهابيين وحظر نشاطاتهما في البلاد، وجرت جلسات المحكمة خلف أبواب مغلقة نظراً لسرية الوثائق التي تتضمنها حيثياث القضية، ولم تفصح إلا عن جزء فقط من منطوق الحكم، وفق "روسيا اليوم".

• أعلنت السلطات اليابانية أنها تسعى للحصول على معلومات عن رجل فرنسي جزائري وزوجته اليابانية غادرا طوكيو مطلع نوفمبر، متوجهين إلى مناطق يسيطر عليها تنظيم "داعش" في سوريا، وقطعت أخبارهما منذ ذلك الحين، وقال مصدر قريب من الملف إن الرجل وزوجته وهما مسلمان وفي العشرين من العمر دخلا إلى تركيا أولاً، ثم توجها إلى الحدود السورية، وهناك فقدت السلطات أثرهما، وذكرت الصحف اليابانية أن الحكومة اليابانية وسفارة فرنسا في طوكيو اللتين علمتا بخططهما حاولتا ردعهما عن السفر من دون جدوى، وقد أكد الشابان أنهما يريدان السفر بهدف تقديم مساعدة "إنسانية"، ونفيا رغبتهما في المشاركة في المعارك في المنطقة.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة