تقرير شام السياسي 30-05-2015

30.أيار.2015

المشهد المحلي:
• قال رئيس الائتلاف السوري المعارض خالد خوجة، إن أبرز التحديات التي تواجه الائتلاف منذ تأسيسه وحتى الآن هو إيجاد ركيزة داخلية في الداخل السوري، وهذه الركيزة الداخلية لم يتم إيجادها حتى الآن، وأشار خوجة في حديث لصحيفة "عكاظ" السعودية إلى أن الدور المنوط بنا هو ملء الفراغ في المناطق المحررة بعد النجاحات الكبيرة للمقاتلين، لافتا إلى أننا لم نتمكن من ملء هذا الفراغ الذي تركه النظام وهذا يعود لعدة عوامل أهمها ضعف الإمكانات ومنها عدم الوصول إلى علاقة تفاعلية تكاملية مع القوى المقاتلة على الأرض، واعتبر خوجة أن إجرام النظام غير المعادلة الديمغرافية لسوريا وكمية العنف أخلت بالتوازن السكاني، مبينا أن السنة في سوريا تاريخيا 70 – 75 بالمئة من الشعب السوري وهذه حقيقة تاريخية وليست في السياق الطائفي، أما الآن فهناك أكثر من 12 مليون مهجر من أصل 23 مليون وبالتالي لم يعد هناك أغلبية مستقرة في سوريا، كم رأى خوجة أن التغيير في الموقف الأميركي يسرع الحل في الأزمة السورية، فإذا أرادت أن تتحرك فهي قادرة على إحداث تغيير في مسار الأزمة.
• حذّر الائتلافُ الوطني السوري حزبَ الاتحاد الديمقراطي (pyd) من الاستمرار في اعتداءاته المتكررة بحق المدنيين في محافظة الحسكة وريفها، مؤكداً في بيان له أن سلوك الحزب الإرهابي هذا ينسجم مع مخططات نظام الأسد الرامية لإثارة الفوضى، ولا يختلف عملياً عن النهج الإرهابي الذي يتبعه نظام الأسد وتنظيم الدولة الإرهابيان في خلق حالة من الاقتتال الداخلي بين مكونات المجتمع السوري، وتشجيع نمو التطرف الطائفي والعرقي في المنطقة، ودعا الائتلاف كتائب الجيش الحر وفصائل الثوار إلى الانتباه لمخططات نظام الأسد والميليشيات التابعة له، أو الموالية له، أو التي تعمل لمصلحته، وشدّد على ضرورة رص الصفوف على مختلف الجبهات.
• زار رئيس الائتلاف الوطني السوري خالد خوجة مدينة ملاطيا ومخيمها، وتفقد أوضاع اللاجئين السوريين هناك، والتقى خوجة بالسوريين واستمع إلى شكاواهم واحتياجاتهم، واتفق رئيس الائتلاف في لقاء بأفراد الجالية السورية في مخيم ملاطيا على تشكيل لجنة تنسيقية تهتم بشؤون المخيم وخدماته، كما شارك خوجة في منتدى جمع نخب المجتمع ومنظمات المجتمع المدني حول الأوضاع في سورية، بالإضافة للمشاركة في تجمع الأناضول لمنظمات المجتمع المدني التركية المعنية بتوفير المساعدات المادية والعينية للسوريين، وأشاد رئيس الائتلاف بالخدمات التي يقدمها الأتراك لسكان المخيم وطيب المعاملة التي يقابلون بها السوريين، وقال: إنه في كل زيارة لمدينة ومخيم في تركيا أجد نموذج الأنصار نصب عيني، كما في زيارتي لمدينة ملاطية.
• أكد سالم المسلط الناطق الرسمي باسم الائتلاف الوطني السوري أن الهجمات الإجرامية لنظام الأسد على حلب وريفها تأتي في ظل الانهيارات المستمرة والمتلاحقة لجبهات النظام إيذاناً بسقوطه القريب بإذن الله، وكما أنها محاولة انتقامية يائسة، وجدد المسلط تأكيد الائتلاف الوطني بأن كل جريمة تنفذها طائرات النظام هي نتيجة مباشرة لفشل المجتمع الدولي في فرض منطقة آمنة تلجم نظام الأسد، ويذكر بالضرورة القصوى لإعادة النظر في إستراتيجية التحالف الدولي، وإصلاح الخلل الجوهري فيها بإدراج نظام الأسد على رأس أولوياتها باعتباره الراعي والمدير والمَصدر الرئيسي للإرهاب.
• قال المعارض السوري كمال اللبواني إن تقسيم سوريا بات امرًا واقعًا ، مضيفاً أنه تقسيم طائفي قومي أيديولوجي وعسكري يعكس فشل وتفكك الدولة السورية، واعتبر اللبواني في تصريح لوسائل إعلام سعودية أن سوريا الطبيعية هي بلاد الشام وتضم مكونات عديدة ولا تضم أمة حديثة مكتملة التكوين موحدة الهوية، وتابع أن هذا التقسيم ظهر واضحا بعد سنوات من الصراع الهادف لإسقاط نظام السجن الذي حكم سوريا ثم دمرها، وأثار فيها كل انواع الصراعات، وأدخل الدول الإقليمية للدفاع عنه، ورأى أن تفادي التقسيم يعتمد على عوامل اقتصادية واجتماعية لا تبدو فاعلة في زمن الحرب، لذلك لا نتوقع عكس مسار التقسيم قبل أن تضع الحرب أوزارها،
• اعتبر وزير المصالحة الوطنية السوري في حكومة الأسد علي حيدر أن مقابلة قناة "الجزيرة" مع زعيم جبهة النصرة في سوريا أبو محمد الجولاني هي محاولة إعلامية خلفيتها سياسية، حسب تقديره، وفي حديث تلفزيوني، قال حيدر إن روسيا وإيران لم يتخليا عن مهامهما تجاه سوريا، لافتا إلى أن السعودية في عملية "عاصفة الحزم" على اليمن لم تتجاوز الدور والإرادة الاميركية في اليمن، وأضاف حيدر أنه لا يعول على الداخل التركي وعلى نتائج الانتخابات القادمة بتركيا بتغيير السياسة التركية تجاه سوريا، ورأى أن الوضع الطبيعي أن يتعاون الجيشان اللبناني والسوري في المعارك وأن يكونا جيشا واحدا في وجه الإرهاب، على حد وصفه.


المشهد الإقليمي:
• ندد رئيس الوزراء التركي احمد داود أوغلو ببث صور قيل إنها لشاحنات تابعة لجهاز الاستخبارات التركي، تحمل أسلحة إلى المعارضة المسلحة في سورية مطلع العام الماضي، وقال إن هدفها التأثير على الانتخابات، ونشرت صحيفة "جمهورييت" التركية أمس صوراً وتسجيل فيديو، أكدت أنها لشحنات أسلحة أرسلت إلى المعارضة السورية الإسلامية المسلحة في مطلع 2014، ما يدعم اتهامات تنفيها دائماً حكومة أنقرة بشدة، وقال داود أوغلو إنه لا يستطيع التعليق بشكل كامل بسبب "أسرار الدولة"، إلا أنه قال إن تركيا قدمت المساعدة للشعب السوري وللجيش الحر، لكنه لم يحدد ما اذا كانت تلك المساعدات ذات طبيعة عسكرية.
• أعلنت قيادة الجيش اللبناني – مديرية التوجيه، يوم أمس الجمعة، في بيان أنه في إطار الحفاظ على الأمن والاستقرار، دهمت قوى الجيش يوم أمس أماكن يقطنها أشخاص من التابعية السورية في منطقة المصنع – البقاع، حيث أوقفت 47 شخصاً لدخول بعضهم الأراضي اللبنانية بطريقة غير شرعية وللاشتباه بانتماء بعضهم الآخر إلى تنظيمات إرهابية، وأضاف البيان أنه قد ضبطت خلال عمليات الدهم 5 دراجات نارية من دون أوراق قانونية، وتمّ تسليم الموقوفين مع المضبوطات إلى المراجع المختصة لإجراء اللازم.
• قال رئيس جهاز "الموساد" الأسبق إفرايم هليفي، إن مشاركة "حزب الله" الإرهابي في القتال الدائر في سوريا تخدم المصالح الاستراتيجية والأمنية لإسرائيل، وخلال كلمته أمام المؤتمر الذي نظمه أواخر الأسبوع الماضي مركز فيشر لدراسة الفضاء والطيران في تل أبيب، نوه هليفي إلى أن مجرد انشغال "حزب الله" في القتال ضد التنظيمات السنية يسهم في إضعافها وإضعاف نفسه وهذا ما يخدم المصالح الإسرائيلية دون أن توظف تل أبيب أية إمكانيات مادية لتحقيق هذه النتيجة، وقال هليفي، إن قدرة "حزب الله" على استهداف التنظيمات السنية العاملة في سوريا أكبر من قدرة إسرائيل، مشيرا إلى أن تورط الحزب في القتال يسهم، من ناحية، في تقليص قدرته على فتح مواجهة ضدنا في المستقبل، ومن جهة ثانية هو لا يساعد في تمكين التنظيمات السنية من استهداف إسرائيل بعد سقوط نظام الأسد.


المشهد الدولي:
• عبر وزراء داخلية الدول الأعضاء في مجلس الأمن الجمعة عن قلقهم من أن بعض الدول لا تبذل جهودا كافية لمنع مواطنيها من السفر الى الخارج والانضمام الى جماعات متشددة مثل تنظيم "الدولة الإسلامية" في سوريا والعراق، وصرح وزير الداخلية الأمريكي جيه جونسون أمام المجلس أن هناك المزيد من العمل الذي يجب إنجازه لتعزيز النظم القانونية متى دعت الحاجة وخاصة لتجريم نوايا السفر لارتكاب أعمال إرهابية، ويجب القيام بذلك بأسرع ما يمكن، بدوره أكد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون انضمام أكثر من 25 ألف مقاتل من 100 دولة، لصفوف تنظيم "داعش" في سوريا والعراق، مبينا أن أعمار المقاتلين تتراوح بين الـ15 و الـ35 عاما، لترتفع نسبة المقاتلين الأجانب إلى 70 بالمئة منذ منتصف عام 2014.
• أعلن الجيش الأميركي، أن قوات تقودها الولايات المتحدة استهدفت وحدات تكتيكية لـ"داعش" قرب الحسكة بسوريا، وذكر التحالف ضد "داعش" في بيان له أنه شنّ 16 ضربة جوية ضد مسلحي التنظيم في العراق من صباح أمس الجمعة وحتى صباح السبت، بالإضافة إلى ست ضربات أخرى ضد التنظيم في سوريا، وتركزت الضربات في سوريا قرب الحسكة، حيث استهدفت أربع ضربات وحدات تكتيكية لـ"داعش"، ودمرت مواقع قتالية ومدفعية. ونفذت قوات التحالف ضربات جوية أيضا قرب دير الزور وعين العرب (كوباني)، أما في العراق فأصابت الضربات أهدافاً قرب بغداد وبيجي والفلوجة وهيت وكركوك والموصل والرمادي وسنجار وتلعفر.
• أصدر وزير شؤون الشرق الأوسط البريطاني توباياس إلوود بياناً صحفياً أكد فيه إن عملية إتلاف مئتي طن من ترسانة الأسلحة الكيميائية السورية الذي تم في المملكة المتحدة هي التزام من المملكة باتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية كما إن هذه العملية تؤكد بحسب  تعبيره دعوة بريطانيا بإنهاء تطوير وتخزين واستخدام هذه الأسلحة البربرية، وأضاف أن المملكة قبلت إتلاف ترسانة الأسلحة في سياق جهود دولية فائقة لإتلاف برنامج الأسلحة الكيميائية السورية كما تمت المرحلة النهائية من إتلاف هذه المواد بأمان، وتحققت منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، التي زارت الموقع في الأسبوع الجاري من إتلافها، وذكر في بيانه إنه يجب ألا يغيب عن نظرنا حقيقة استمرار استخدام مواد كيميائية تجارية مثل الكلورين كأسلحة في سورية ما يشكل انتهاكا لاتفاقية حظر الأسلحة الكيميائية وقرارات مجلس الأمن الدولي، داعيا إلى وقف استخدام هذه المواد الآن، ومساءلة المسؤولين عن استخدامها وتقديمهم للعدالة.
• جددت الولايات المتحدة الأمريكية دعوتها إلى مواطنيها بتجنب السفر إلى لبنان لأسباب أمنية، وقالت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان نشرته سفارة واشنطن في لبنان، إن الأمريكيين الذين يعيشون ويعملون في لبنان عليهم أن يفهموا أنهم قبلوا هذه المخاطرة وأن يضعوها في الاعتبار، داعية مواطنيها بتجنب الذهاب إلى مناطق الحدود اللبنانية السورية، مشيرة إلى حدوث اشتباكات بين الجيش اللبناني والمجموعات المتطرفة التي تتخذ من سوريا معقلا لها، وأشار البيان إلى وجود توتر علي الحدود اللبنانية مع إسرائيل، حيث وقعت أعمال عدائية بين إسرائيل و"حزب الله" في هضبة الجولان السورية المحتلة ومزارع شبعا اللبنانية خلال يناير 2015، لافتا إلى أن احتمال وقوع صراع أوسع مازال قائما.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة