تقرير شام السياسي 31-05-2015

31.أيار.2015

المشهد المحلي:
• أدان المبعوث الأممي إلى سوريا ستافان دي ميستورا الغارات الدموية الجديدة التي قام بها نظام بشار الأسد على محافظة حلب، وأدت إلى استشهاد العشرات من المدنيين، وقال دي ميستورا في بيان مكتوب إن القصف الجوي من قبل المروحيات السورية على سوق شعبي في حي الشعار في حلب، يستحق أشد إدانة دولية، وأضاف، بحسب فرانس برس، أنه من غير المقبول بتاتاً أن تهاجم القوات الجوية السورية أراضيها بشكل عشوائي، وتقتل مواطنيها، مشدداً على أنه يجب وقف البراميل المتفجرة.
• قالت قناة "الجزيرة" في تقرير على موقعها الإلكتروني إن 1500 جندي من الحرس الثوري الإيراني وصلوا إلى بلدة صلنفة في ريف اللاذقية غرب سوريا مساء يوم الجمعة، وأفادت القناة بأن القوات الإيرانية ستتسلم نقاط تمركز قوات النظام ومليشيات الدفاع الوطني و"حزب الله" الإرهابي، كما ستتولى أمر نقاط الحراسة على هذا المحور من الجبهة، ولم تستبعد مصادر القناة بأن تحضر هذه القوات لهجوم واسع بهدف السيطرة على جبل الأكراد، لطمأنة الطائفة العلوية في الساحل السوري، التي باتت تعيش حالة رعب مع تقدم ثوار إدلب باتجاه الساحل.
• قال رئيس حكومة الأسد وائل الحلقي، إن ما حصل في محافظة إدلب ومناطقها من انتكاسات مؤقتة هو بسبب الحشود التركية لمسلحي المعارضة على الحدود، ومدهم بالمال والسلاح والتدخل العسكري التركي المباشر بهدف صنع انتصار ما على الأرض لتحقيق نصر إعلامي وسياسي، حسب وصفه، وأضاف الحلقي إننا سوف نطرد الإرهاب من إدلب ونعيد الأمن والاستقرار وإننا سوف نحرر كل شبر من الأرض السورية وندحر المجموعات الإرهابية وداعميهم، أوضح الحلقي، أن الانتصارات الكبرى التي يحققها "الجيش السوري" على كل الجبهات وكذلك صمود الاقتصاد الوطني والليرة السورية أدت إلى إحباط مسلحي المعارضة ومموليها وداعميها ما أدى إلى تصعيد عسكري واقتصادي وإعلامي ونفسي يستهدف زعزعة ثقة المواطن بإمكانات حكومته وجيشه، على حد قوله.
• أدان نظام الأسد قرار مجلس الاتحاد الأوروبي تجديد الإجراءات التقييدية أحادية الجانب المفروضة على سورية لمدة عام آخر، معتبرا أن هذا القرار كشف بشكل لا لبس فيه أن الاتحاد الأوروبي شريك في المؤامرة على سورية، وقال مصدر رسمي في وزارة خارجية الأسد إن الجمهورية العربية السورية تناشد الأصوات الحرة بين دول الاتحاد الأوروبي التي أعربت علنا عن ضيقها من النهج الذي تفرضه فرنسا وبريطانيا على الدول الأعضاء وتورطها في سياسات لا تخدم مصالحه للعمل من أجل وضع حد لهذه السياسات الخاطئة التي تضحي بالمبادئ والمثل التي تدعيها على مذبح عقليتها الاستعمارية والمصالح المادية مع ممالك ومشيخات النفط، على حد تعبيره.


المشهد الإقليمي:
• قال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير إننا نحاول إقناع روسيا للتخلي عن بشار الأسد، ولفت بعد لقائه نظيره المصري سامح شكري في القاهرة، إلى أننا نتفق جميعا على أن لا دور للأسد في مستقبل سوريا، وأكد الجبير أن لا خلاف بين السعودية ومصر بما يخص اليمن وسوريا، والتنسيق بين مصر والسعودية مستمر بخصوص سوريا واليمن، وأضاف إننا نسعى إلى تكثيف التعاون الدولي لمواجهة الإرهاب، وسنستمر في جهود مكافحة الإرهاب حتى القضاء عليه، مؤكدا أن إيران هي الدولة الوحيدة التي تتدخل في شؤون المنطقة، ونحن لن نقف مكتوفي الأيدي أمام تدخلات إيران في المنطقة.
• أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري تطابق وجهات نظر مصر مع السعودية حيال الأزمة في سوريا واليمن، وقال شكري في مؤتمر صحفي في القاهرة مع نظيره السعودي عادل الجبير إنه تم بحث الأوضاع في سوريا وأهمية إيجاد الدعم للقوى المعارضة السورية الوطنية حتى تستطيع أن تفعل العمل السياسي لخروج سوريا من أزمتها وفقا لمقررات "جنيف1"، بالإضافة إلى تناول تكامل العمل بين مصر والسعودية في دعم المعارضة الوطنية ومقاومة ما يتم من انتشار الإرهاب والعناصر الإرهابية على الساحة السورية، ونفى شكري أنه يتم الإعداد لمبادرة تتم بلورتها مع روسيا بخصوص سوريا، ولكنه أشار إلى تواصل الاتصالات مع روسيا لما لها من نفوذ.
• كشفت مصادر خليجية رفيعة المستوى وأخرى غربية عن تغير روسي واضح في الآونة الأخيرة من دعم نظام الأسد، وأن الكرملين أخذ يدير ظهره للنظام، وأوضحت المصادر أن التغير في الموقف الروسي يأتي على خلفية الاتصالات الخليجية الروسية، واهتمام موسكو بمعالجة تداعيات العقوبات الاقتصادية المفروضة عليها نتيجة الحرب في أوكرانيا، كما لفتت مصادر سورية معارضة إلى أن الروس أجلوا 100 من كبار موظفيهم بصحبة عائلاتهم من سوريا عبر مطار اللاذقية، وإن من بين المغادرين خبراء كانوا يعملون في غرفة عمليات دمشق التي تضم خبراء روسا وإيرانيين ومن "حزب الله" الإرهابي، مشيرة إلى أن هؤلاء لم يستبدلوا بآخرين, إلى جانب تقليص موسكو عدد العاملين في سفارتها في دمشق خلال الأشهر الثلاثة الماضية ليقتصر على الموظفين الأساسيين فقط، كما ذكرت المصادر أن الروس لم يفوا بعقود صيانة لطائرات السوخوي السورية، مما استدعى زيارة وزير دفاع الأسد، فهد جاسم الفريج، إلى طهران الشهر الماضي، طلبا لتدخلها لدى الروس.
• دمرت عناصر الجيش الأردني، السبت ، 4 سيارات مجهولة حاولت اجتياز الحدود السورية الأردنية، وصرح مصدر مسؤول في القيادة العامة للقوات المسلحة الأردنية أن سيارتين مجهولتين حاولتا اجتياز الحدود السورية باتجاه الأراضي الأردنية، وتزامن ذلك مع قدوم سيارتين من الأردن لإسناد عملية الاجتياز، وقامت قوات حرس الحدود العاملة في منطقة بإغلاق المنطقة من جميع الاتجاهات وتدمير السيارات الأربع وحجز كميات كبيرة من الأسلحة والمخدرات.
• قال نائب الأمين العام لـ"حزب الله" الإرهابي نعيم قاسم، إنه لولا الحرب التي يخوضها "المجاهدون" في القلمون لحماية لبنان ومقاومته، ولولا المواجهة في سوريا لكانت المفخخات في شوارع بيروت والضاحية وجونية وصيدا وفي كل مكان في لبنان، حسب تقديره، وشدد قاسم على أن "المقاومة" ستستمر وستبقى في الميدان لطالما هناك حاجة، وقال: إننا سنقاوم حيث يتطلب "مشروع المقاومة"، وسنبقى في الميدان ما دامت الحاجة إلى الميدان، ولن تثنينا لا التصريحات ولا التهويلات ولا جميع العالم، على حد تعبيره.


المشهد الدولي:
• صرح المبعوث الرئاسي للتحالف الدولي ضد "داعش" الجنرال جون ألن أن الولايات المتحدة ستقدم الحماية الجوية لعناصر المعارضة السورية التي تدربها حالياً، ولم يعط الجنرال ألن أثناء مقابلته مع قناة "سي بي إس" الأمريكية أية تفاصيل عن كيفية الدعم المقدم، لكنه أكد أن هذا الدعم سوف يضمن نجاح مهمة قوات المعارضة السورية، وذكر ألن في رده على السؤال المتعلق بهزالة عدد  العناصر التي يشملها برنامج التدريب، أن عدد العناصر المدربة سيكون بين 90  شكلوا الدفعة الأولى من التدريبات، وبين  4500 عنصر ممن أبدوا رغبة في المشاركة، متوقعا زيادة في عدد المقاتلين الراغبين في المشاركة مع بدء تحقيق الإنجازات الميدانية من قبل القوات المدربة.
• أعرب وزير الخارجية البريطاني، فيليب هاموند، عن إدانته للاعتداءات باستخدام براميل متفجرة في سوريا، أدت لقتل وإصابة عشرات المدنيين، مشددًا على أن موقف بلاده يظل دون تغيير بالدعوة لعملية انتقال سياسية في المستقبل لا يكون بشار الأسد أي دور فيه، وقال هاموند، في بيان صادر من الخارجية البريطانية: لقد هالني هذا الاعتداء الأخير الذي نفذه نظام الأسد، بعد مجرد أسبوع من تسجيل فيديو ظهر فيه طاقم مروحية تابعة لنظام الأسد، وهم يسقطون براميل متفجرة من المروحية، وأضاف أن هذا دليل آخر مثير ومفجع على الطرق المروعة والعشوائية التي يتبعها نظام الأسد لقتل وإصابة مدنيين أبرياء، بمن فيهم الأطفال، وأكد هاموند أن موقف بريطانيا يظل قويًا كما هو دائمًا، وستواصل الدعوة لعملية انتقال سياسية إلى مستقبل لا يكون للأسد أي دور فيه.
• قال إدوارد جرجيان، سفير أمريكا السابق في سوريا، إن تنظيم "داعش" لن يتمكن في نهاية المطاف من إقامة خلافة إسلامية في سوريا والعراق ولبنان، ولكنه أكد أن التنظيم تمكن من نقل النظامين في سوريا والعراق إلى موضع دفاعي مع تهديد مباشر لدمشق وبغداد، وقال جرجيان، في مقابلة مع شبكة CNN الأمريكية، ردا على سؤال حول ما يمكن أن يحصل بحال نجاح "داعش" بالسيطرة على العراق وسوريا: إنني لا أعتقد أن "داعش" سينجح في مشروع إقامة الخلافة والسيطرة على سوريا والعراق، ما تنجح فيه حاليا هو ضمان وجود تمرد مسلح في البلدين، وأضاف أنه في سوريا حصل تحول كبير خلال الأسبوعين الماضيين على الأرض بحيث بات النظام في موقف دفاعي بعد الخسائر التي تلقاها في إدلب والجنوب وتقدم "داعش" للسيطرة على تدمر، ويظهر مدى تأثر نظام الأسد بما يجري من خلال زيارة كبار المسؤولين الإيرانيين إلى دمشق ودعوتهم لنظام الأسد إلى التمسك بما لديه من مناطق.
• قالت مصادر ديبلوماسية غربية لصحيفة "الحياة"، أن دولاً غربية تضغط باتجاه توسيع مقاتلات التحالف الدولي – العربي غاراتها لمنع تنظيم "داعش" من السيطرة على مدينة حلب شمال سورية، وإقناع إدارة الرئيس باراك أوباما بأن تكون خطوط المواجهة بين "داعش" وفصائل الجيش الحر في ريف حلب الجبهة الأولى التي ستنتشر فيها مجموعات المعارضة بعد تخرجها في معسكر التدريب في جنوب تركيا بموجب برنامج التدريب والتسليح الأميركي، ويتوقع أن يكون هذان الموضوعان على جدول أعمال اجتماع وزراء خارجية التحالف في غداء عمل مخصص لبحث الملف السوري، ضمن مؤتمر التحالف في باريس يوم الثلاثاء المقبل، المخصص لبحث استراتيجية الحرب ضد "داعش" في العراق.

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة