في مضايا يوجد ١٣ حالة مثل غنى

15.آب.2016

لم تكن الطفلة "غنى أحمد وادي" ذات التسع أعوام الطفلة الوحيدة التي تعاني من مرارة الحصار الذي تفرضه قوات الأسد وميليشيات حزب الله على بلدة مضايا بريف دمشق، والتي خرجت من بلدة مضايا قبل أيام لتلقي العلاج في المشافي الطبية بالعاصمة دمشق، بعد مناشدات لأكثر من 10 أيام وحملات إعلامية وضغط على عدة مستويات.

الأكثر قراءة