أدبيات الثورة

02.أيلول.2014 نثر
زارَ الكيماوي غوطَةَ دِمَشقَ مُحَمَّلاً بالهدايافَترَكَ وَرائَهُ آلافَ القَتلى والضَحاياوتركَ ورائهُ أيتاماً وتركَ ثُكالىومازالَ العالَمُ يُحَقِقُ بِصِحَةِ الرِوايَةْعالَمٌ يَقلَقُ مَرَّةً ويُنَدِدُ مَرَةً ولَكِنْيُصَرِّحُ أنَّ مايَراهُ لَيسَ كِفايَةْأرسَلَ المندوبينَ وأرسَلَ المراقبينَفوَجدناهُمْ والنِظامَ تَحتَ نَفسِ العَبايَةْوجَدناهُمْ يُمَثِلونَ نَفسَ المسرَحِيَةِ التيعادَةً تَنتهي بأسوأ مما كانَتِ البِدايَةْمَسرَحِيَةٌ كَتبَتها وأخرَجَتها جارتُنا العِبرِيَةْجارتُنا التي لاتريدُ لِنظامِنا نِهايَةْكانَ تحتَ جَناحِها مُنذُ أتىفَرَضَتْ على العالَمِ أجمَعْ لَهُ الحِمايَةْهِيَ…
30.آب.2014 الشعر
يا أيها الوطن الجريح كفانا ..... إنا امتلأنا مثلما الأكفانا ما عاد في لبِّ الفؤاد لثغرةٍ ..... إلا وقد ضجّت بها الأحزانا يكفينا ذا الألم السَّقيم إلى متى ..؟ فالمرُّ كأساً علقماً أسقانا حتى المآقي قد صببن من الدِّما .... حين الدموع تبخّرت أجفانا يا وحشةً ما استنفرت في جوفنا .... جمراً تلظـّى تصطلي نيرانا يا صاحبي ما من مداوٍ…
24.آب.2014 نثر
مِنْ بعدِ أنْ ظنناهُ فارقَ الحياةَالروحُ تعودُ ثانيةً لِعَنتَرةْويعودُ سيفُهُ كَما كانَ بتّاراًمِنْ بعدِ أنْ أشبَعَنا لسانُهُ ثَرثَرةْومِنْ بعدِ أنْ أتخَمَنا خُطوطاً حمراءَومِنْ بعدِ أنْ أغرقَنا (فشورةْ)أكانَ يكذبُ علينا أمْ على نفسهِ؟لايعرفُهُ الصدقُ وإنْ بهِ تعثّرابنى لنا مِنَ الأوهامِ قُصوراًورفعَ فوقها مِنَ النِفاقِ قَنطَرةْثم دمرَها وسوّاها بالأرضِ كمافعلتْ إسرائيلُ بمدينةِ القُنيطِرةدمُ الأقليّاتِ يُثيرُ حَميّةَ عَنتَرةْولايثيرهُ شعبٌ بأكملهِ إنْ تبعثَراحينَ غضِبَ…
22.آب.2014 الشعر
يا جرحُ، في الشــامِ يضحكُ المللُ.والســـــيفُ يهذي، ويغرقُ الغزلُ.والشــــــامخاتُ الجبينِ في وطنٍ،يكتبْنَ عهــــــــــراً، فيفرحُ الزللُ.تعمـــــــــــى عقولٌ،وجلُّها حممٌ،فتفســــــــدُ الروحُ،يسعدُ الفشلُ.باعوا ترابَ البلادِ في قلـــــــــمٍ،جاؤوا إلى الغانياتِ، فابتهلــــــــوا.صلّوا صــلاةَ النزيفِ في حجرٍ،والشـــمسُ تذوي العروقَ، تحتفلُ.مــــــن قالَ للأغنياتِ،كمْ وتر؟!غنّى نشــــــــيدُ الصباحِ، والأملُ.يظلّلونَ النقيضَ معــــــــــــذرةً،على وجوهٍ يبولُ، يغتســــــــــلُ.قالوا:وقلنا:انكســـــــــــارُهُ قدرٌ،والبترُ يلهو،برفقهِ الخـــــــــــللُ.يقومُ من حرفِهِ،يطوفُ مـــــدىً،ويرقصُ الحلمُ، رقصُهُ الشـــــللُ.يا غارقاً في جنونِهِ عجبــــــــاً،ترى نداءَ النفوسِ ،يشـــــــــتعلُ.ويزهقُ…
15.آب.2014 الشعر
أسرج خيولك وانطلق يا عنترهفخيام عبسٍ قد غدت مستعمره واخلع رداء الذل من عيش لنابات الوضيع فينا المفخرهوسفيه قومك قد علا في غيهِيقتل بنيك ثم يرجو المعذرهأسرج خيولك وامتطي ظهراً لهافلعمري غيرُك في الشدائد لا يُرىواهزم جيوش الغاصبين فإنهمقد عادوا يغزون المدائن والقرىوقفار عبسٍ قد غدت ملهىً لهموتجارةً فيها تُباع العهورهقد دنست عِصَبُ المجوس ديارناواستوطنت في الشام تنوي السيطرهوالروم مكرٌ…
15.آب.2014 نثر
وقفَ الديكُ على مزبلتهِ وابتدأَ الصياحَفأدّى القسمَ ووعدَ أنْ يُتابعَ الاصلاحَووعدَ أنْ يكونَ القائدَ الملهمَ ويحافظَ على أمنِ وأمانِ (القِنْ داحة)وأنْ يؤمِّنَ العلفَ لأفرادِ الرعيَةِويسعدهمْ بطلَّتهِ مساءً وصباحاولكنْ أيضاً أنْ يُحاربَ الارهابَوأنْ يُبقي مرفوعاً في وجههِ السِلاحَطمأنهمْ بأنّهُ سيَبقى قائِدهُمْ إلى الأبدِوطمأنهمْ بأنّهُ يرى النصرَ قد لاحَفصفقتْ لهُ الدَجاجاتُ والصيصانُوأعلنوا بأنّهمْ يَفدونَهُ الأرواحَوضجّتِ المزبلةُ بالعِواءِ والنَهيقِوبعثتْ للعالمِ رسالةً بالعفَنِ فواحَةْوبصورةٍ…
15.آب.2014 الشعر
دعـونــي أبـــُحْ بهمـــوم بلادي *** فــقد قتـلوها بدعـــوى الحيـاددعــوني فتهجـير شعـب فخـار *** وقتـل الطـفولة شـــأنٌ سياديدعــوني فسوريّـة العــزِّ تُبكـي *** دماً يجـعلُ الجرحُ منه مـــدادي طــاغيـة جــاوز الحـــدّ قتـــــلاً *** وتنـــكيــله دائــــمـاً بـــازديــاديحاصر شعــباً ينــــادي بحــقٍ *** ويشكو سكوتاً وظـــــلم العــباديعذب في كـل سجـــن شباباً *** عذابَ حقـــودٍ وتنكيــــلَ سـاديفسحقاً لمجلس أمـن تهــاوى *** بعَـالـم صمت يحــاكي الجمــاديصعّب إدخـال…
04.آب.2014 الشعر
هل تراها شــامــنا ام نحن يا *** أمة الإسلام في أرض اليــبابويح قلبــي من تخضب الثرى *** بالدم الزاكي ،يُباهي بالخضاب كيف نــمتم في نعيـــم زائــل *** طاب لما بات طفل في العذابكيف أدمـــنتم سكوتاً صارخــاً *** أم رأيتم صمتكم عين الصـواب قد رأيتــــم حــرة تبــكي أباً *** من عراقٍ في شجون واحتسابثمّ نادت في شــآم أخــتها *** أمّة المليار…
03.آب.2014 نثر
قالَ الراوي ياسادة ياكِرامْاجتاحتْ (داعِش) العراقَ بعدَ الشامْفاحتلتِ الموصلَ واتجهتْ إلى بغدادْورفعتْ على آبارِ النفطِ راياتِها والأعلامْأمامَ صَهيلِ خَيلِها فَرَّتِ الدَباباتُوهوتِ الطائِراتُ برِّماحِها والسِّهامْدَكَّتْ بالمنجَنيقِ وزحفَتْ بالجِمالِواستعملت للتراسُلِ الزاجِلَ مِنَ الحَمامْآلافُ الجنودِ هرَبوا أمامَ حَفنَةِ مُلَثَّمينَحصلَ كُلُّ شئٍ وكأنَّهُ في المنامْوصفوا اجتياحها بأنَّهُ مِنَ المعجزاتِواحتارَتْ في وَصفِها الألسِنةُ والأقلامْثمَّ أعلنتْ عنْ قيامِ دولةِ الخلافةِوأنَّ أميرَها باتَ الخليفةَ المقدامْوجهتْ إنذاراً للشرقِ…
29.تموز.2014 نثر
هذي البرازيلُ تَستضيفُ كأسَ العالَمِوهذي سوريَّةْ تَستضيفُ كأسَ الحُريَّةْالكلُّ مشغولٌ بكأسِ العالَمِولاأحدَ يشاهدُ كأسَ سوريَّةْفِرَقُ العالَمِ تسجلُ الأهدافَ عَلانِيةًوفرقُ سوريَّةْ لها أهدافٌ سريَّةْفرقُهمْ مِنْ كلِّ البُلدانِ والألوانِوفرقُنا بعضها (الحالشيةِ) وبعضها (الداعِشيَّةْ)في كأسِ العالَمِ يركلونَ الكراتِوفي سوريَّةْ الكراتُ رؤوسٌ بشريَّةْجمهورُهمْ يَملأُ مُدرَّجاتِ الملاعبِوجمهورُنا تُملأُ بهِ المقابرَ الجماعيَّةْجمهورُهمْ تُلقى عليهِ بالوناتِ المياهِوجمهورُنا تُلقى عليهِ البراميلُ الناريَّةْيرتدي لاعبوهُمْ القمصانَ الزاهيَةْوليسَ للاعبينا سِوى القُمصانُ…
19.تموز.2014 نثر
بعدَ أنْ دمَّرَ الوطَنَ وأصلاهُ حِمَماوقفَ الرجلُ في قصرهِ وأدى القَسَماأحضروا لهُ أصحابَ الوجوهِ الكالِحَةِوجمعوا الباقينَ كما يجمعونَ الغَنَماماتركَ أثراً في البلادِ إلا وأحرقَهُ ثمَّأحضروا لهُ للقَسَمِ قرآناً الأكثرَ قِدَماحبَسهُ الخوفُ بينَ جُدرانِ قَصرهِومِنَ الذهابِ إلى المجلسِ لهُ حَرَماأقسمَ بأنهُ لنْ يوقِفَ الابادةَ وأنَّهُعلى إبادَةِ مابقيَ لأمرهِ قد حَسَماأقسَمَ وأقسَمَ والعالمُ يتفرجُ عليهِعالَمٌ يتظاهرُ وكأنهُ يعاني صَمَماوهوَ الذي مابقيَ في…
12.تموز.2014 نثر
وقفَ الرجلُ على المنبرِ وقالْبايِعوني فأنا هوَ الخليفَةُ الموعودْأنا مَنْ ذَبحكُمْ وصَلبكُمْ وجَلدكُمْأنا مَنْ عاهَدَكُمْ فخانَ العُهودْلافرقَ بيني وبينَ أنظمةِ القَهرِوإنَّ أعمالي على ماأقولُ شُهودْوبخُصوصِ ساعَتي الثمينَة، فالمثَلُ يقولْ(عَينُ الحَسودِ فيها عودْ)***وقفَ الرجلُ على المنبرِ وقالْبايِعوني فبَيعتي فَرضٌ مِنَ السَماأنا مَنْ لمْ يحاربِ النِظامَ يَوماًولكنْ حارَبتُ دَوماً مَنْ لكُمْ حَمىأنا مَنْ غدرتُ بثَورةِ الحريَّةْوأزهَقتُ الأرواحَ وهَدرتُ الدَماوبخُصوصِ ساعَتي الثمينَة، فالمثَلُ…
04.تموز.2014 خواطر
أراد السلطان أن أصمت ....وأرد مني أن لا أكتبوأن تدخل يدايفي الغيابوأن لا أكتبعن الماضي ولا الحاضرفكل الذي بيننا هو مجرد عتاب-2-لا يا حضرة السلطانلن تصمت يدايوستخط ما تشاءستثأر يداي للفتيات وللنساءوستثأر للجياع ولليتامى والفقراءستثأر لكل شهيدسقط ذلك المساء.حيث حكمتعلينا بالموتغرقاً بالدماء......نعم لن تصمت يداي وستطاردكالكلمات .....حتى الممات ...
26.حزيران.2014 خواطر
في ليلة اختفى فيها القمر و اتشحت النجوم بالسواد عاد......عاد معطرا بدمائه......لم يترك لها شيئا سوى ذكرى الحب.........و أياما جميلة قضوها معا........كان يعدها دائما بأنه سيعيد الحرية لبلده......تودعه بدموعها و هي تعلم أن الحرية ستكون به لا معه.........و الآن لم يبق في حياتها أي معنى للسعادة......لا شيء سوى ألم خسارته و الفجوة التي خلفها و التي تمتلىء بألم الاشتياق إليه.......لم…