نثر

24.تشرين1.2014 نثر
أقولُ لِبشّارٍ: دَعِ العِلمانيةَ وشأنهافبُعدُكَ عنها بُعدَ الأرضِ عَنِ السَماءْالعِلمانيةُ مِنَ العِلمِ ونِظامُكَ عُنوانُهُ التخلفُالعِلمانيةُ هيَ القانونُ وقانونُكَ عنوانُهُ البَلاءْوليسَ في العِلمانيةِ توريثٌ ولاحكمُ عَسكرٍولاتفضيلٌ لأبناءِ طائِفَةٍ على بَقيَةِ الأبناءْأقربُ شئ لنظامِكَ هوَ (المافيا)وأفضلُ لونٍ لعلمِكَ هوَ لونُ الدِماءْوأقولُ للدواعِشِ لاتتجنّوا على الدينِفأيُ عاقِلٍ يرى أنّكمْ منهُ بَراءْالدرسُ الأولُ في الدينِ هوَ الرَحمةُلو كانتِ الرَحمةُ مخلوقاً لناصبتُموهُ العِداءْوالدرسُ الثاني هوَ…
11.تشرين1.2014 نثر
سأعتذِرُ مِنها عِنْ كُلِّ يومٍ مضىماقلتُ لها فيهِ أنّي أهواهاوعَنْ كُلِّ ساعَةٍ رَحَلَتْ مِنْ دونِأنْ تَضُمَّها ذِراعَيَّ وتَضُمَّني ذِراعاهابلْ عَنْ كُلِّ ثانيةٍ مَرَّتْ وماانطبَعتْفيها على صَفحَةِ عينيَ عيناهاإنْ عادَ الزمانُ وعادَ قلبيَ لِيَختارَفلنْ يُفَكِّرَ إلا مابينَ عِشقِها وهَواهاوإنْ عُرِضَتْ عليَ الدُنيا بِمَنْ فيهافمِنْ كُلِّ الدُنيا لاأختارُ سِواهابهذا السِحرُ، سُبحانَ مَنْ كَوَنَهاوبهذا الجَمالُ، سُبحانَ مَنْ سَوّاهاإنْ نظَرتُ إليها أُسِرتُ بِحُسنِهاوإنْ اقترَبتُ…
28.أيلول.2014 نثر
يامَنْ تُحاربونَ الارهابَ، أمرُكُمْ عَجَباتترُكونَ رأسَ الأفعى وتُهاجِمونَ الذَنَبَرأسُ الارهابِ يتحصنُ في (قَصرِ المهاجِرينَ)هوَ مَنْ لِكُلِّ الجزارينَ قدِ اجتذَبَجَعَلَ مِنْ سوريةَ لِلمُجرمينَ مَعقِلاًأستوردَ إليها مِنَ الحثالةِ أجانباً وعَرَباوحليفُهُ في (طَهرانَ) مَنْ يحميهِ ويدعمُهُيُعكِّزُهُ كُلَّما مِنَ السُقوط قَدِ اقترَبَ أمّا مَنْ تَقصُفونَ في (الرَقّةِ) فهوَ الأَجيرُوالأَجيرُ إنْ ذَهَبَ معلمُهُ، هوَ ذَهَبَتَقصُفونَ مَنْ في الاجرامِ مازالوا هُوّاةًوتَترُكونَ المُحتَرِفَ الذي للشَيطانِ مُنتَسِبالاشَكَّ أنَّ…
20.أيلول.2014 نثر
ياعبدةَ الأسدِ، خذوا صنمَكُمْ وارحلوا عنّافانَّ شعبَنا مِنْ إجرامِكُمْ قد أنَّوياشعبَ إيرانَ، عُدْ إلى رُشدِكَوَلِيُّكَ الفقيهُ لاشكَّ قد جَنَّوياأتباعَ (حالِشَ)، أنسيتمْ مَنْ آواكُمُ حينَ عَدونا وعَدوكُمْ الحربَ عليكُمْ قد شَنَّ؟وياأتباعَ (داعِشَ)، لسنا منكُمْ ولستمْ مِنّاأحقاً تصدقونَ الذبحَ يقودُكُمْ إلى الجنّة؟كُلكُمْ مُجرِمونَ بلا استثناءٍفُقتُمْ في إجرامِكُمُ الإنسَ والجِنَّنَشرتمُ القتلَ في أنحاءِ الوَطَنِوضعتمْ لهُ عِلماً، أنشأتمْ لهُ فنّاأنتمْ يامَنْ ذَبحتُمْ أو قَصفتُمْ…