طباعة

الأمطار والثلوج تزيد من محنة السوريين في مخيمات النزوح

05.كانون2.2017

يعاني الأهالي القاطنين في مخيم الصفصافة بريف إدلب الذين نزحوا من بيوتهم وقراهم بسبب القصف العنيف الذي تتعرض له المنطقة والاشتباكات الشبه مستمرة يعانون  من البرد القارص بسبب العوامل العواصف التي تجتاح المخيم وتهدم خيمهم الصغيرة في ظل غياب الدعم الكافي للمخيم ونقص الاحتياجات الأساسيه من عوازل للمطر ومواد التدفئة

  • اسم المصور: أحمد بكور