الجيش اللبناني يسلم منشقاً عن جيش نظام الأسد لميليشيات "الفرقة الرابعة"

08.كانون2.2021

قالت شبكة "صوت العاصمة"، المحلية إن الجيش اللبناني، سلّم أحد المنشقين عن جيش نظام الأسد لأحد حواجز ميليشيات "الفرقة الرابعة" بعد اعتقاله داخل الأراضي اللبنانية مطلع الشهر الجاري.

وأشارت الشبكة إلى أن وحدة تابعة للجيش اللبناني، اعتقلت الشاب "حسين جمعة السيد"، المنحدر من قرية "حوش عرب" بريف دمشق أثناء عمله على تعبئة المياه في إحدى قرى منطقة "بعلبك" اللبنانية.

وأوضحت بأن الجيش اللبناني سلّم الشاب المنشق عن صفوف جيش النظام منذ عام 2011 لأحد حواجز "الفرقة الرابعة"، على أطراف قرية "الطفيل" الحدودية، برفقة جراره الزراعي، بعد يومين على الاعتقال.

ويعرف بأن ميليشيات حزب الله الإرهابي تفرض سيطرتها على معظم المناطق الجبلية الحدودية بين لبنان وسوريا، بالشراكة مع "الفرقة الرابعة" التي يقودها شقيق رأس النظام الإرهابي "ماهر الأسد".

هذا ولم يصدر بيان عن الجيش اللبناني أو وسائل الإعلام الرسمية حول الحادثة فيما قالت مصادر حقوقية إن عمليات تسليم اللاجئين السوريين لسلطات النظام، من قبل أجهزة الأمن اللبنانية تتم بطريقة غير قانونية، وجرى بعضها بطريقة سرية، لا سيما خلال سنوات الثورة الأولى.

وتجدر الإشارة إلى أن عدد اللاجئين السوريين المسجلين لدى مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، في لبنان يبلغ نحو 885 ألف لاجئ، فروا من البلاد بعد عمليات القتل والتهجير التي شنها نظام الأسد وحلفائه وتتصاعد المخاوف لدى معظم المطلوبين منهم من العودة خشية تنفيذ عمليات إعدام وتصفية بحقهم، وسط مطالبات بحماية اللاجئين لا سيما مع تكرر الإعتداءات ضدهم.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة