طباعة

قبيلة "بني خالد" تطالب "تحرير الشام" بإطلاق سراح أحد وجهائها المعتقل في سجونها

05.كانون1.2019

طالب وجهات وفعاليات قبيلة "بني خالد" بكل كوادرها المدنية والعسكرية وممثلة بالمجلس العام الأعلى للقبيلة في بيان صدر بعد اجتماع أعضاء مجلس الشورى والإدارة العامة بكشف مصير أحد مؤسسي المجلس ورمز من رموز القبيلة والأمين العام للمجلس الشيخ "خالد السهو الخالدي" المعتقل لدى "هيئة تحرير الشام".

ولفت البيان إلى اعتقال الشيخ السهو على حاجز دير بلوط بالشمال المحرر من قبل هيئة تحرير الشام، دون أي سبب يذكر أو قضية واضحة، مطالبين "هيئة تحرير الشام" بكشف ملابسات اعتقال الشيخ خالد وتبيان حقيقة الأمر للرأي العام ولأعضاء المجلس العام الأعلى لقبيلة "بني خالد" والرد على مطالب القبيلة وأبنائها.

ولفت البيان إلى أن الشيخ والد لشهدين أحدهما في رمضان الماضي على محور كبينة العز بريف الساحل ضمن صفوف الهيئة، معتبرين أنه لايمكن مجازاة والد الشهيد بهذه الطريقة وأحد رموز القبيلة، مطالبين بالتوجه للقضاء العادل وماحكمته طليقاً اولا أو اطلاق سراحه فورا ورد اعتباره واعتبار قبيلة عريقة قدمت الاف الشهداء ومازالت" وفق البيان.

واعتقل الشيخ "خالد السهو الخالدي" في 27 تشرين الثاني الفائت، على حاجز دير بلوط الفاصل بين مناطق سيطرة هيئة تحرير الشام ومناطق غصن الزيتون بريف عفرين، من قبل حاجز الهيئة في المنطقة، في وقت لايزال مصيره مجهولاً.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير