مصرع نقيب وعنصر بجيش النظام بانفجارين منفصلين في القنيطرة جنوبي سوريا

17.كانون2.2021

قتل ضابط وعنصر بجيش النظام إثر هجومين منفصلين الأول عبر عبوة ناسفة والثاني بإطلاق الرصاص من قبل مجهولين في محافظة "القنيطرة" جنوبي البلاد.

وقالت مصادر إعلامية موالية إن النقيب بصفوف قوات النظام "محمد عبد الله" قتل وجرح 3 آخرين جراء إطلاق نار من قبل مجهولين على طريق "الحميدية" قرب "مدينة البعث" بالقنيطرة.

وأشارت إلى أن النقيب ينحدر من قرية "المحروسة" التابعة لناحية "مصياف"، بريف حماة الغربي، وفقا لما ذكرت المصادر دون الإشارة للجهة المسؤولة عن الهجوم.

في حين قتل العنصر والشبيح لدى ميليشات النظام "أحمد المجبل"، جراء انفجار عبوة ناسفة مزروعة في آليته قرب قرية "قصيبة" بريف القنيطرة الجنوبي.

هذا وتشهد مناطق سيطرة ميليشيات النظام انفلات أمني كبير يتجسد في تزايد عمليات الاغتيال والتصفية التي تتكرر في معظم مناطق نفوذه، وسبق أن شهدت القنيطرة عمليات مماثلة كان أخرها الشهر الفائت إذ قتل عنصرين للنظام بانفجار عبوة ناسفة في بلدة "خان أرنبة"، في المحافظة جنوبي البلاد.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة