مقتل شخص واعتقال آخرين بإنزال جوي للتحالف بريف ديرالزور

29.أيلول.2020
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

كشف موقع "دير الزور24"، عن تنفيذ قوات التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة برفقة مجموعة من ميليشيات "قسد" عملية إنزال جوي هي الثانية خلال يومين.

وقال ناشطون في الموقع ذاته إنّ العملية جرى تنفيذها فجر اليوم الثلاثاء 29 أيلول/ سبتمبر استهدفت عدة منازل في بلدة جديدة عكيدات بريف دير الزور الشرقي، ما أسفر عن مقتل شخص واعتقال اثنين آخرين، لم يكشف عن هوياتهم.

وكان شهد ريف ديرالزور الشرقي فجر أمس تنفيذ عملية إنزال جوي "التحالف الدولي"، برفقة قوات برية من ميليشيات "قسد"، وفقاً لما أكدته مواقع إعلامية في المنطقة الشرقية.

وأشار ناشطون إلى إن عملية الإنزال الجوي أمس تمت على منازل في قرية "العركان"، قرب بلدة "الصبحة"، بريف ديرالزور الشرقي، وأدت إلى اعتقال خلية تابعة لتنظيم داعش.

ونقلت شبكة "دير الزور24" عن مصادرها أنّ الخلية مؤلفة مم عناصر يتخفون بين المدنيين ويزاولون مهن مختلفة، من بينهم شخصين يعملان في صيانة الدراجات النارية، ويحظون بتنسيق عالي مع باقي خلايا التنظيم في المنطقة.

وفي الرابع من شهر حزيران/يونيو، بدأت قوات "التحالف الدولي" بقيادة الولايات الأمريكية بمساندة قوات سوريا الديمقراطية، "قسد"، بشن عملية عسكرية واسعة في بادية ديرالزور شرق البلاد، ضد خلايا داعش.

وكان التحالف الدولي قد نفذ في الخامس عشر من شباط/فبراير الماضي عملية إنزال جوي في بلدة ذيبان بريف ديرالزور الشرقي بمساندة "قسد"، وقام باعتقال 10 أشخاص قيل أنهم تابعون لتنظيم الدولة.

يشار إلى أنّ قوات التحالف وقسد شنت بوقت سابق عدة عمليات من هذا النوع قالت إنها تهدف لملاحقة عناصر لداعش، وفي كثير من الأحيان تؤدي لمقتل وإصابة عدد من المدنيين، وذلك لأسباب تعود لعدم اهتمامهم بالمدنيين واعتبارهم أرقام فقط، ويظهر ذلك جلياً من خلال الإحصاءات للخسائر البشرية والمادية بصفوف السكان نتيجة تلك العمليات.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة