بينهم 10 برتبة لواء .. النظام يصدر نشرة ترفيعات تطال عشرات الضباط ● أخبار سورية
بينهم 10 برتبة لواء .. النظام يصدر نشرة ترفيعات تطال عشرات الضباط

أصدر نظام الأسد نشرة ترفيعات جديدة التي تصدر بشكل سنوي، وتضمنت التجديد لعدة مناصب أمنية، إضافة إلى ترفيع ما لا يقل عن 10 ضباط برتبة لواء والعشرات من ضباط قوات الأسد، وذلك وفق معلومات واردة عبر الصفحات والحسابات الموالية وسط انتقاد شخصيات مقربة من النظام بنشر ما قالوا إنها "أسرار الدولة الداخلية".

وقرر نظام الأسد ترقية "غسان منذر"، مدير ادارة الخدمات المشتركة الى "رتبة لواء"، يضاف إلى ذلك "ديب مرعي ديب" قائد شرطة إدلب و"خالد حديد" مدير إدارة الهجرة والجوازات حسب صفحة "الشرطة police"، التابعة لوزارة الداخلية لدى نظام الأسد.

وكذلك جرى ترقية العميد الركن "لميس رجب"، المقربة من "أسماء الأخرس"، إلى رتبة لواء كما تم ترفيع العميد الركن "أحمد حجازي" إلى رتبة لواء وتعيينه قائداً للمنطقة الساحلية، يضاف إلى ذلك "حاتم بدر زعزوع"، الذي حاز الترفيع من رتبة عميد ركن إلى رتبة لواء ركن.

وأعلنت صفحة نادي الجيش أمس الأحد الثاني من كانون الثاني 2022 عن مراسم تقليد "محسن حسن العباس" مدير إدارة الإعداد البدني والرياضة في الجيش والقوات المسلحة، رتبة لواء.

ويضاف إلى ذلك ترقية الضباط "محمد عمار زكريا سرديني - غسان شحاذي منذر - آصف حمدان صقر"، إلى رتبة لواء ويشغل كل منهم مناصب أمنية كبيرة ضمن صفوف قوات جيش النظام، وشملت الترقية إلى رتبة لواء العديد من ضباط قوات الأسد.

وكشف "نادي ملتقى الركن الثقافي الوطني" لدى نظام ترقية الرائد "نمير رجب ديب أحد"، وهو قيادي في الحرس الجمهوري إلى رتبة مقدم، ونشر عدد من إعلاميي النظام قوائم بأسماء العشرات من الضباط ممكن صدر قرار بترقيتهم إلى رتب عسكرية أعلى.

ونشر الشبيح في ميليشيات النمر "الحارث زين العابدين"، الملقب بالأعور، صورة تجمعه مع ضابط في جيش النظام وكتب عليها "مبروك سيدي المقدم ماهر شعشع"، وكذلك تك ترفيع الضابط "إياد عبد العال المقداد"، إلى رتبة رائد، وكذلك ترفيع "سارة معن المنصور"، إلى رتبة رائد.

هذا ووفق جدول تنقلات خاص بضباط قوى الأمن الداخلي أبقى نظام الأسد على اللواء "محمد كنجو حسن"، مدير إدارة القضاء العسكري"، ويعرف عنه ارتكاب جرائم حرب وتصفية المعتقلين في سجون النظام، كما تم التجديد للواء غسان اسماعيل مديراً لإدارة المخابرات الجوية لدى نظام الأسد.

وكانت كشفت صفحات موالية للنظام قبل أيام عن تغيرات وتنقلات أقرها رأس النظام الإرهابي "بشار الأسد"، شملت عدة مواقع لضابط برتب عالية في صفوف جيش النظام وشملت أبرز وجوه الإجرام ممن يعرف عنهم مشاركتهم في العمليات العسكرية والجرائم بحق الشعب السوري.